الصين صاحبة أكبر عدد من المليونيرات المهاجرة… والإمارات سادس أكبر المستقبلين على مستوى العالم

كشفت نتائج التقرير المشترك لمؤسستي الاستشارات ” New World Wealth” و”LIO GL OBAL عن الدول صاحبة أكبر عدد للمليونيرات المهاجرة على مستوى العالم. ورصد التقرير أعداد المليونيرات التي غادرت أوطانها الأصلية إلى دول أخرى خلال الفترة من عام 2000 حتى 2014, وجاءت الصين على رأس القائمة حيث هاجر 91 ألف مليونير صيني إلى دول أخرى خلال هذه الفترة, تليها الهند ب¯ 61 ألف مليونير ثم فرنسا وإيطاليا وروسيا وإندونيسيا وجنوب إفريقيا ومصر على الترتيب.
ولفت التقرير إلى بعض الملاحظات التالية :
– اتجه مليونيرات الصين إلى الولايات المتحدة وهونج كونج وسنغافورة والمملكة المتحدة.
– واتجه مليونيرات الهند إلى كل من الامارات والمملكة المتحدة والولايات المتحدة وأستراليا.
– وذهب مليونيرات فرنسا وإيطاليا إلى المملكة المتحدة وسويسرا ولوكسمبورج.
– أما مليونيرات روسيا فتوجه معظمهم إلى المملكة المتحدة وأوروبا والولايات المتحدة.
– وتوجه معظم مليونيرات إندونيسيا إلى سنغافورة.
– واتجه معظم مليونيرات جنوب إفريقيا إلى أستراليا والمملكة المتحدة وقبرص وجزر “Mauritius” والولايات المتحدة وكندا.
– وأخيرا اتجه مليونيرات مصر إلى الإمارات وتركيا والمملكة المتحدة.
أما عن أكبر الوجهات الجاذبة للمليونيرات المهاجرة من أراضيها الأصلية فتصدرت المملكة المتحدة القائمة تعقبها الولايات المتحدة وسنغافورة واستراليا وهونج كونج والامارات وكندا وتركيا على الترتيب وذلك حسبما اورد موقع “ارقام” أمس.
ورصد التقرير بعض الملاحظات وفقا للاتي :
¯ استقبلت المملكة المتحدة خاصة مدينة “لندن” المليونيرات القادمين من أوروبا وروسيا والصين والهند والشرق الأوسط وأفريقيا, وعزا التقرير الإقبال الخاص على بريطانيا إلى سهولة اللغة حيث تعد الإنكليزية اللغة العالمية الأولى وسهولة التنقل بين دول الاتحاد الأوروبي الذي يزيل الحدود بين دوله, وسهولة نقل الأموال إلى المصارف البريطانية وسهولة شراء عقارات بها إضافة إلى جودة التعليم بمدارسها وجامعاتها.
¯ استقبلت الولايات المتحدة المليونيرات القادمين من الصين والمملكة المتحدة والهند وروسيا.
¯ استقبلت سنغافورة المليونيرات المهاجرة من الصين والهند وإندونيسيا, واستفادت سنغافورة من موقعها القريب من الدول التي تسجل معدلات متنامية من المليونيرات مثل الصين والهند واندونيسيا, وكذلك من الانخفاض النسبي في الهيكل الضريبي والطبيعة العالمية للمدينة.
¯ شهدت أستراليا تدفقا لمليونيرات منطقة آسيا والباسيفيك (الهند والصين واندونيسيا).
¯ استقبلت هونج كونج الكثير من مليونيرات الصين المهاجرة.
¯ معظم المليونيرات الذين وفدوا على الإمارات خاصة “دبي” جاءوا من شمال إفريقيا والهند ودول الشرق الأوسط.
¯ شهدت كندا تدفقا قويا لمليونيرات أوروبا والمملكة المتحدة وجنوب إفريقيا.
¯ معظم المليونيرات الذين اتجهوا لتركيا جاءوا من دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.
أما عن الدول التي تتمتع بأكبر عدد للمليونيرات على مستوى العالم حتى نهاية عام 2014 فقد تقدمت الولايات المتحدة القائمة تليها اليابان والمملكة المتحدة وألمانيا والصين وسويسرا وكندا وفرنسا وأستراليا والهند.