الطبطبائي لوزير التربية: أنت أمام مشكلة كبيرة يلتقي العازمي للبحث بمشكلات تكييف المدارس

0

طالب النائب عمر الطبطبائي الناخبين بضرورة الضغط على النواب لاقرار التعديلات التي قدمها على قانون المرئي والمسموع عند مناقشتها في مجلس الأمة.
وقال الطبطبائي في تصريح إلى الصحافيين: إن الكويت كانت منارة ثقافية بين دول العالم وللاسف الحكومة تحارب الثقافة وتريد هدم هذه المنارة، مشيرا إلى ان احد اسباب تراجع مجتمعنا هو محاربة الحكومة للثقافة والقراءة.
ودعا الطبطبائي وزير الاعلام محمد الجبري إلى المحاربة من اجل الحريات، لا سيما ان بعض الأسباب التي اعلنتها وزارة الاعلام عن منع بعض الكتب غير منطقية ولا علاقة لها بالواقع لدرجة ان هناك كتابا تم منعه لوجود صورة خنزير، مطالبا بضرورة تشكيل فريق عمل حقيقي من النواب لتعديل التشريعات الموجودة والسماح بترخيص الكتب ولا تكون رقابة مزاج.
وأضاف: ستكون لنا وقفة جادة مع وزير الاعلام في هذا الموضوع واطالب الشارع الكويتي بالضغط على النواب لتعديل التشريعات الموجودة وألا نكون مجتمع ردة فعل فقط، مشيرا الى ان الاعتصامات ليست الحل انما الحل بالضغط على نواب الامة لتعديل المادتين (20 و21) لقانون النشر لعام 2006 في “المرئي والمسموع” الذي وافقت عليه اللجنة التشريعية بمجلس الامة.
وتابع قائلا: تقدمت مسبقا بأسئلة عن تخصصات الموظفين العاملين في رقابة الكتب وفوجئت بأن أحدهم يحمل درجة الدكتوراه في الجغرافيا، فما علاقة هذا التخصص حتى يقوم بمنع بعض الكتب؟! مطالبا الحكومة بضرورة تغيير المناهج حتى يتثقف المجتمع لا ان تمنع المجتمع من القراءة والاطلاع.
من جانب اخر، كشف الطبطبائي عن وجود بعض الاختراقات بمعهد الكويت للابحاث العلمية وملاحظات بتقارير ديوان المحاسبة وأن الموظفين يظلمون هناك. وقال: سأوجه أسئلة برلمانية وهناك موضوع النخل النسيجي الذي يباع لأحد الموظفين في معهد الابحاث، متسائلا: هل تم الاعلان عن هذا النخل او عمل مزايدة له وما آلية وطريقة الدفع ومن الشخص الذي يعمل مستشارا بشركة خاصة كما يعمل في قطاع مهم يرسى عليها الكثير من العقود؟!
وأضاف: أن هذا الشخص يقدم كروته التعريفية في احدى سفرات اسبانيا على انه مستشار بشركة خاصة وهو مسافر على حساب معهد الكويت للابحاث العلمية، مطالبا الوزير بالتحري عن هذا الامر، لا سيما ان هناك تضارب مصالح في الامر.
وخاطب الوزير قائلا: اذا كنت تقبل هذا الامر يا وزير التربية فأنت أمام مشكلة كبيرة.
إلى ذلك، قال الطبطبائي: ان لديه موعدا مع وزير التربية د. حامد العازمي للنظر بموضوع المشكلات التي تتكرر كل سنة في مسائل صيانة تكييف المدارس التي أتعبت ابناءنا الطلبة، متمنيا لهم التوفيق والسداد في جميع مراحلهم التعليمية .

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

2 × خمسة =