الطبيعة تطبع الأسود شفافيات

0

د. حمود الحطاب

واصل أصدقائي بالأمس الحديث عن المقالة التي كتبتها من مانشستر في بريطانيا عن التعامل الجميل في هذه الدولة العظمى، وأبدوا عليها ملاحظات ارق من نسمات هواء تلك المدينة، وقال أحد الأصدقاء: كان هناك سلاسة في الجمل في بدايتها ونهايتها. وما كنت متكلفا ولا متصنعا ولا مقلدا حين كتبتها وقد جاءت هكذا عفوية. وأكتب في المعتاد بعفوية تراكم الخبرة المتواضعة التي اكسبتها السنون، والبحث عما هو أجمل، وهل من يقرأ القرآن وتفسيراته ويقرأ الأدب وموحياته وتشبيهاته وكناياته ومجازاته وصوره ومحسناته ينفر قلمه من التطبع بكلياته وعمومياته وجزئياته وصغيراته وكبيراته؟ بالطبع فإنك ستجد في كل هذا ما يكسب التنوع والمرونة وينحت فيها طريقا نحو التطبع بالجماليات ما يهذب طبعه وقلمه وصويبعاته التي ترسم بالقلم. وقد علم الله الإنسان ما لم يعلم.
وليس هذا بيت القصيد هنا، بل هي مقدمة قد لا تكون موزونة الحجم مع ما أريد كتابته في ما حثني عليه الأصدقاء الملاحظون بجمال تلك العيون.
ما شدني للكتابة اليوم هو جمال أخاذ في مدينة ليفربول، فبالإضافة للسهول والمروج حولها فهي مدينة الجمال في كل ما رأيت، وفي ساعتين فقط من التجوال حول الفندق والمحيط الساحلي النهري حوله، فالكورنيش هنا زاخر بالجمال والنظافة والذوق في كل ما رسمته يد الطبيعة التي حباها الله لها، وما امتدت اليه يد انسان فنان، فالعمارات والمنشآت التي على الشاطئ قد اكتسبت فنها من البيئة النهرية الواسعة والمتغلغلة حتى في المدينة، فالكثير من المنشآت العمرانية قد أخذت أشكالا وقصات ووشرات السفن، واقصد بالوشرات ما نسميه “دزاين” وكان والدي رحمه الله يصف الأشكال الدزاين بقوله :”وشره” يعني قَصَّه، ونحت، فيقول: وشرة السيارة جميلة، وقد اكتسبتُ هذه الكلمة البحرية منه. وأعود لأقول إن الطبيعة تطبع، فمن يعش في أجواء الجمال فلا بد أن تتطبع نفسه بالجمال، فكيف تروض الأسود لتصبح كائنات فيها لطافة رغم وحشية طبعها؟ وهكذا فالمناطق السكنية الجميلة تطبع بالجمال، والبيوت الجميلة تطبع بالجمال، والثياب الجميلة تطبع بالجمال والمجالس الجميلة بالنفوس الجميلة تطبع بالجمال، فمن يجالس اهل الثقافة يتثقف، ومن يجالس اهل الأدب يتأدب، ومن يجالس العلماء يتعلم، وهذا هو الطبع البشري وكذلك طبع الطبيعة، فحتى البهائم والطيور التي تعيش الجمال تكتسب رقة الجمال وطبع الجمال. فالكون الجميل ينحت الجمال الفني في محيطه. الا ترون كيف تنحت الأمواج الكهوف البحرية؟ الا ترون خرير الماء في الكهوف الجبلية كيف يرسم الصخور ويحولها لتحف جميلة؟هذا ما قدرت على كتابته اليوم مرضيا ذوق الجمال عند الجميلين من الأصدقاء وإلى اللقاء.

كاتب كويتي

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

خمسة × أربعة =