الطريجي للحمود: لماذا لم تحل تقرير “خليجي 16” إلى النيابة؟

وجه النائب عبدالله الطريجي سؤالاً إلى وزير الاعلام وزير الشباب والرياضة الشيخ سلمان الحمود عن اسباب عدم تحويل تقرير لجنة حماية الاموال العامة ضد الاتحاد الكويتي لكرة القدم واللجنة المنظمة لخليجي 16 إلى النيابة العامة بتهمة اختلاس مبلغ اربعة ملايين وخمسمائة الف دولار والذي صوت عليه مجلس الامة بالاجماع في الجلسة الختامية لدور الانعقاد السابق.
وما السند القانوني للمادة 41 من الفصل التاسع للنظام الاساسي للجنة الاولمبية التي تنص على ان “تنشئ اللجنة الاولمبية محكمة تحكيم للفصل في النزاعات الرياضية المحلية والتي تنشأ بين اللجنة الاولمبية الكويتية, الاتحادات الرياضية الاعضاء (بما في ذلك الاندية الاعضاء في الاتحادات الرياضية الوطنية), الرياضيين, الاداريين, وكلاء الرياضيين, الرعاة والاجهزة الطبية, ويضع مجلس الادارة لوائح خاصة لتنظيم تشكيل هذه المحكمة وتحديد اختصاصاتها وقواعد عملها, ويمنع اللجوء الى المحاكم القانونية العادية, ويجوز استئناف قرارات محكمة التحكيم المشار اليها امام محكمة التحكيم الرياضية الدولية (cas) في لوزان, وذلك خلال (21) يوما من تاريخ صدورها”.
كما وجه الطريجي سؤالا الى وزير الصحة علي العبيدي أشار فيه الى شراء 35 سيارة اسعاف من احدى الشركات بأسلوب الممارسة لحساب وزارة الصحة, وتم التوريد في 25/3/2013 وتم دفع كامل قيمتها مبلغ وقدره (899.99.000 دينار) وقد ظهرت اعطال بتكييف 34 سيارة في الكابينة الخاصة بالمرضى.
وتساءل: لماذا لم تقم ادارة المشتريات والمخازن بتفعيل (البند الرابع) من العقد المبرم بتوقيع غرامات تأخير عليه (50) ديناراً عن كل يوم في تغير نظم التكييف, ولماذا لم تتم محاسبة الموظفين الذين قاموا باستلام السيارات دون فحص فني دقيق?