العالم سيستنفد اليوم ثرواته الطبيعية

0 2

برلين- د ب أ: اعلن باحثون أن البشرية ستكون قد استنفدت بالفعل بحلول الأول من أغسطس، اليوم، المقدرات الطبيعية التي كان يفترض لها أن تكفيها حتى نهاية العام الحالي.
وكشف باحثون من منظمة “غلوبال فوت برينت” الدولية لأبحاث البصمة البيئية إن الأول من أغسطس سيكون هذا العام هو اليوم الذي يشير لإنهاك البشر للأرض من خلال الإسراف في استهلاك مقدراتها الطبيعية وحرمان الأجيال القادمة من نصيبها من هذه الثروات.
ويحسب باحثو المنظمة الوقت الذي تستهلك فيه ثروات الأرض بشكل رشيد يسمح لها بالنمو مجددا خلال العام نفسه مما يجعلها تتوفر بشكل مستديم، أي الاستهلاك غير الجائر.
في عام 1970 كان هذا اليوم حسابيا هو أحد أيام الأيام الأخيرة من شهر ديسمبر ثم أصبح العام 2000 أحد أيام سبتمبر، ولكن باحثي منظمة البصمة البيئية يؤكدون حاليا أن البشر أصبحوا يتعاملون مع ثروات الأرض وكأنهم لا يملكون أرضا واحدة، بل ما يعادل نحو أرضين(7ر1).
وتعليقا على هذه المعلومات قالت وزيرة البيئة الألمانية سفينيا شولتسه:” اعتبارا من اليوم سنعيش على الدين وعلى حساب الأجيال القادمة”.
اضافت:” التغير المناخي وما يرتبط به من جميع الأحداث المتطرفة التي بدأنا نشعر بها حاليا هو أحد عواقب استخدامنا المفرط للثروات”.
ولحساب اليوم الذي يمثل نفاد الثروات المخصصة للعام لا تكتفي المنظمة بحساب استهلاك سكان العالم من الأخشاب والحيوانات والتربة، بل تأخذ أيضا في الحسبان انبعاثات الأرض من ثاني أكسيد الكربون. وتوجد حملة يوم استنفاد ثروات الأرض بالإنكليزية أيضا منذ عام 2006.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.