العبيد والشمخي سعيدان بعرض “الرحمة” في مهرجان المسرح العربي "المجنون" المحطة الأهم في تاريخ العامري الفني

0 90

القاهرة ـ أ ش أ: عقد مؤتمر صحافي على هامش فعاليات مهرجان “المسرح العربي” بدورته الحادية عشر، التي تستضيفها العاصمة المصرية القاهرة، للكاتب العراقي عبدالأمير الشمخي مؤلف عرض “الرحمة”، الذى يمثل دولة الكويت بالمهرجان وتقدمه فرقة “المسرح الكويتي”، وينافس على جائزة الشيخ سلطان القاسمي، وقال الشمخي: إن المسرحية تعد نتاج تعاون طويل ومثمر مع المسرح الكويتي، بعد تعاون مشترك جمعهما في ثلاثة عروض لاقت نجاحا كبيرا.
وأضاف الشمخي: إن مثل هذا التعاون يرسخ شمولية الفن وتجاوزه كل الحدود، موضحا أن الأعمال التي قام بتأليفها يتم تقديمها في كافة البلدان العربية، مشيرا إلى أن ذلك يرجع للاهتمام بالقضايا الإنسانية العامة، حيث يرى أن الوجود الإنساني أعم وأشمل وهو ما يحويه عالم المسرح.
من جانبه أعرب مخرج العرض الفنان فيصل العبيد عن سعادته الكبيرة بمشاركة العرض في المهرجان، كاشفا عن أن فريق العمل بذل جهودا كبيرة لتتوحد الرؤية الفنية وتتكامل على خشبة المسرح عبر العرض المقدم.
وأشار العبيد إلى أنه زار مصر قبل إقامة مهرجان المسرح العربي بشهرين، حيث توجه إلى مسرح الجمهورية، الذي يقام عليه العرض لاستطلاع مقر العرض.
يذكر أن مسرحية “الرحمة” التي تمثل الكويت، وتنافس على جائزة الشيخ سلطان القاسمي، عرضت أمس الأحد على مسرح الجمهورية ضمن عروض “المسار الثاني” بالمهرجان.
كما عقد مؤتمر مماثل للمخرج الإماراتي محمد العامري، مخرج مسرحية “المجنون”، التي تنافس أيضا على جوائز المهرجان، موجها الشكر للشيخ سلطان بن محمد القاسمي حاكم إمارة الشارقة وعضو المجلس الأعلى لدولة الإمارات رئيس مجلس أمناء الهيئة العربية للمسرح لجهوده الدؤوبة من أجل رعاية الثقافة والفنون فى إمارة الشارقة والوطن العربي.
وقال العامري إنه يشارك في المهرجان بمسرحية “المجنون”، المأخوذة عن رواية “المجنون” للراحل جبران خليل جبران، إضافة إلى السيناريو التأملي الذي كتبه العراقي قاسم محمد.
وتابع المخرج الإماراتي: “وجدت في النص الكثير من التماس مع ما يقربنا من المتلقي عبر طرح مشاكله وهمومه وقضاياه التي تشغله في اللحظة الراهنة، الأمر الذي يجعلنا مشتبكين مع الواقع هنا والآن، وكنت قدمت عروضا مسرحية كثيرة، إلا أن هذا النص تحديدا هو المحطة الأهم في تاريخي الفني”.
وأكد العامري أن العرض به أسماء من ألمع النجوم في المسرح الإماراتي، وأنهم كفريق عمل يحملون على عاتقهم مهمة تشريف المسرح الإماراتي أمام الجميع، وأنها مسؤولية كبيرة تمنى أن يكونوا أهل لها من خلال ذلك المجنون الطموح، الذي يريد أن يجعل من العالم مكانا أفضل”.
من جهته أشار أحمد الجسمي رئيس مجلس إدارة “مسرح الشارقة الوطني” إلى أن العامري من أهم المخرجين في دولة الإمارات، وأن الجهود تُسخر من أجله نتيجة لوعيه وإلمامه الجيد بالصنعة المسرحية، حتى يصبح واجهة مشرفة للمسرح الإماراتي.
وتمنى الجسمي أن يفوز عرض إماراتي بجائزة “القاسمي”، حتى يتسنى له أن يعرض في افتتاح مهرجان “أيام الشارقة المسرحي”.

فيصل العبيد
You might also like