العراق: العبادي يرفض “امتيازات النواب” والحكيم والمالكي يدعوان لحكومة غالبية 13 مصاباً في انفجار مخزن عتاد شرقي كربلاء

0 3

بغداد- وكالات: طعن رئيس مجلس الوزراء العراقي حيدر العبادي بـ”قانون امتيازات النواب”، الذي أقره البرلمان أخيراً، في وقت دعا قياديان عراقيان شيعيان، أمس، إلى الإفساح لمنهج الغالبية الوطنية في حوارات تشكيل الحكومة المقبلة.
ونقلت فضائية “السومرية” العراقية عن المكتب الإعلامي للعبادي، في بيان أصدره أمس، أن رئيس مجلس الوزراء “رفض قانون امتيازات النواب، الذي شرّعه مجلس النواب بصورة غامضة”. وأضاف أن العبادي “أكد تقديم طعن به، لأنه لم يحصل على موافقة الحكومة، باعتبار أن فيه تبعات مالية”. إلى ذلك، أعلن “التحالف الوطني العراقي”، في بيان صحافي أمس، أن رئيس “تيار الحكمة الوطني”عمار الحكيم وزعيم “ائتلاف دولة القانون” نوري المالكي، “اجتمعا اليوم (أمس) في مكتب الحكيم، وناقشا قضايا مختلفة، وتطابقت وجهات نظرهما في ملف تشكيل الحكومة المقبلة”.
وشدد القياديان، بحسب البيان، على ضرورة “إفساح المجال لمنهج الغالبية الوطنية، كونه يمثل حلاً واقعياً لكثير من مشكلات النظام السياسي في العراق، إذا ما توافرت الظروف المناسبة لتطبيقه، ويجد الطرفان فيه بادرة مهمة للحل، من خلال تأسيس جناحي المعارضة والمولاة، كعنصر توازن في العملية السياسية”.
ودعا القياديان، من جانب آخر، الحكومة إلى “الاستجابة الفورية لمطالب المتظاهرين، وتوفير الحدّ الممكن من الخدمات، والقيام بإجراءات جدّية لتحريك عجلة الاقتصاد، وتوفير فرص العمل”. وشددا على “دعم الإجراءات الحكومية لتوفير الأمن للمتظاهرين، وحمايتهم من العناصر المندسّة التي تحاول حرف مسار التظاهرات باتجاه التخريب والاعتداء على المال العام والخاص”.
أمنياً، كشف مصدر في محافظة كربلاء، ليل أول من أمس، أن حصيلة انفجار مخزن العتاد في منطقة الرجيبة، التابعة لقضاء الهندية شرقي كربلاء، بلغت 13 مصاباً، إضافة إلى خسائر مادية.
ونقلت قناة “السومرية” عن المصدر، أن “التحقيقات الأولية تشير إلى حدوث ماس كهربائي داخل المخزن، أدى إلى انفجار عدد من الصواريخ والاعتدة المخزّنة فيه”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.