العقوبات الأميركية على النفط الإيراني

0

عن التخوف من فقدان السوق العالمي للانتاج الايراني في ظل العقوبات قال
الغيص ان التخوف الأكبر حاليا في اوساط المراقبين والمختصين في السوق
النفطي هو الانخفاض المتوقع في الإنتاج وبالتالي توقف الصادرات النفطية الإيرانية للاسواق العالمية، حيث تشير الاخبار الى أن هناك توجها أميركيا بتشديد
تنفيذ العقوبات النفطية في نوفمبر القادم بالمقارنة مع العقـوبات السابقــة،
ولا زال من الغير واضح ما اذا كانت الولايات المتحدة ستمنح بعض الدول
استثناءات تسمح لها بالاستمرار بشراء النفط من إيران أم لا، وهناك تقارير تبين أن الكثير من الدول بدأت بالفعل خلال الاشهر الماضية بتخفيض وارداتها من النفط الايراني.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

6 + ستة =