خسرا أمام الشباب والتضامن في انطلاقة كأس الاتحاد

العميد والسالمية يسقطان والقادسية يجتاز الصليبخات خسرا أمام الشباب والتضامن في انطلاقة كأس الاتحاد

كتب – محمد ابراهيم:
سقط كل من العميد والسالمية في الاختبار الاول بكاس الاتحاد حيث خسر الابيض امام الشباب بهف نظيف، فيما نجح التضامن في قلب الطاولة على السالمية وتغلب عليه بثلاثة اهداف مقابل هدفين، وفي المباراة الثالثة افلت القادسية من فخ الصليبخات بهدف محمد زنفير.
بالعودة لمباراة العميد والشباب، لعب الأبيض بتوليفه من اللاعبين الصاعدين الى جانب الأوراق البديلة مع شريدة الشريده قائدا للفريق، بالمقابل لعب ابناء الاحمدي بالتوليفة الاساسية لتجهيزهم للمواجهات المقبلة بدوري الدرجة الاولى.
تقاسم الفريقان السيطرة على مجريات اللعب وحاول كل منهما شن محاولات هجومية بغية التسجيل الا ان الخطورة ظلت غائبة وانحصر اللعب معظم الفترات بمنطقة المناورات.
الأبيض اعتمد على قدرات مشعل خالد ويعقوب وليد بالشق الهجومي مع مساندة حسين الحربي من الطرف الايمن وراضي جمال من الجانب الايسر، بالمقابل قاد عيسى باه وسط الشباب الذي اعتمد على الكرات الطولية للبرازيلي ربرتو ليما مع مساندة ابراهيم العازمي من الطرف الايسر.
ملامح خطورة متبادلة
بمرور الوقت بدأت تظهر ملامح الخطورة فاضاع يعقوب وليد فرصة أولى للعميد بعد مجهود فردي رائع ورد غورتال مدافع الشباب برأسية علت العارضة بسنتيمترات وحاول مشعل خالد خطف التقدم الأبيض من دون جدري بالمقابل اخفق عيسى باه في استغلال الكرة الثابتة لتهديد مرمى حميد القلاف.
ومع الدقيقة ٣٩ احتسب حكم اللقاء جاسم جعفر ركلة جزاء لمصلحة عبد الله القادر لاعب وسط الشباب انبرى لها عيسى باه وأودعها المرمى على يسار القلاف مسجلا هدف السبق للشباب بالدقيقة ٤٠.
الأوراق البديلة
اجري مدربا الفريقين عدة تبديلات مع انطلاقة الشوط الثاني فدفع عبدالله بوزمع بمحمد البذالي بدلا عن بدر احمد وفهد حمود مكان فهد صباح وَعَبَد الرحمن عِوَض بدلا لزيد صباح فيما دفع خالد الزنكي مدرب الشباب ببدر جمال بدلا عن نواف ثامر.
وتفوق الأبيض من ناحية الاستحواذ وحاول تكثيف وتنويع محاولاته عبر العمق والاطراف بغية تعديل النتيجة الا ان دفاع الشباب ظل متماسك في الوقت الذي نظم فيه مهاجموه محاولات مراده سريعة بحثا عن التعزيز، وأشرك الشباب حسين نادر العائد من الإصابة بدلا عن علي حسين للحفاظ على النتيجة وهو ما تحقق لفريقه.