أكد أهمية منحهم شهادات معترفاً بها توثق مستوى ما حصلّوه من مؤهلات ودورات داخلها

العمير بحث مع مدير “فاو” تأهيل الكوادر الكويتية في المنظمة ومكاتبها الإقليمية أكد أهمية منحهم شهادات معترفاً بها توثق مستوى ما حصلّوه من مؤهلات ودورات داخلها

وزير الأشغال د.علي العمير لدى مشاركته في المؤتمر الإقليمي الـ33 لدول الشرق الأدنى وشمال أفريقيا

روما – (كونا): بحث وزير الاشغال وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الكويتي الدكتور علي العمير مع مدير عام منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (فاو) الدكتور جوزيه غراتسيانو داسيلفا تأهيل الكوادر الكويتية في المنظمة ومكاتبها الاقليمية.
كما تناول الوزير العمير خلال الاجتماع الذي عقد مع مدير عام (فاو) على هامش المؤتمر الإقليمي الـ33 لدول مجموعة الشرق الأدنى وشمال افريقيا بالمنظمة مسار التعاون التقني والبدء في تشغيل مكتب قطري بدولة الكويت.
ومن جانبه قال سفير الكويت لدى إيطاليا الشيخ علي الخالد الصباح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) عقب اللقاء الذي عقد بحضوره إن مدير عام (فاو) أشاد بمشاركة دولة الكويت في المؤتمر الاقليمي للمنظمة.
وأوضح أن داسيلفا أكد كذلك أهمية مشاركة دولة الكويت في هذه المناسبات السياسية التي تحدد رؤية دول الاقليم ازاء التحديات والاحتياجات التنموية وأطر التعاون مع (فاو) وفيما بينها نظرا لمكانة ودور دولة الكويت البارز والريادي ضمن هذه المجموعة الدولية داخل المنظمة.
وأضاف أن مدير عام (فاو) اثنى على المشاركة الايجابية والمساهمة في مثل هذه الفعاليات وأنشطة المنظمة خاصة على مستوى اللجان الفنية حيث نوه بمشاركة دولة الكويت المهمة وانضمامها الى (اتفاقية دولة الميناء) الخاصة بالصيد البحري.
وأفاد بأن داسيلفا طرح موضوع تدريب وتأهيل شباب الخريجين والكوادر الكويتية داخل المنظمة لاكتساب أعلى الخبرات المهنية مؤكدا حرصه على هذا الجانب من التعاون واستعداد المنظمة لاستقبال المتدربين الذين ترشحهم الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية.
وأشار الى أن الوزير العمير أكد في هذا الصدد أهمية منح المتدربين الكويتيين في اطار التعاون التقني شهادات معترفا بها من المنظمة الدولية توثق مستوى ما حصلوه من مؤهلات ودورات أو خبرات داخل (فاو) أو المعاهد العلمية والمراكز التقنية تحت اشراف المنظمة كي تعزز رصيدهم المهني والوظيفي.
وذكر أن اللقاء تناول موضوع افتتاح مكتب المنظمة في الكويت (للشراكة والاتصال) الأول من نوعه على ضوء الاتفاقية الموقعة الشهر الماضي لتأطير وتنظيم وهيكلة التعاون الفني والاستفادة من كامل خبرات المنظمة وانخراطها الوثيق مع الهيئة العامة للزراعة لتطوير منظومة الأمن والانتاج الغذائي الوطني من خلال باكورة المشروعات في مجالات ادارة مصايد الأسماك وادارة الموارد المائية وادارة الموارد الطبيعية والانتاج الحيواني والصحة الحيوانية وتنمية القدرات الفنية.
وأفاد بأن الوزير العمير وجه في هذا السياق دعوة رسمية لمدير عام (فاو) لزيارة الكويت في شهر نوفمبر المقبل في اطار متابعة خطوات تفعيل اتفاقية وعلاقات التعاون وكذلك للاطلاع على عدد من المشروعات التنموية الوطنية لتعزيز الأمن الغذائي ومنها المشروعات التي يضطلع بها القطاع الخاص في مجال الثروة السمكية.
ولفت إلى أن مدير عام (فاو) والوزير العمير تطرقا الى قضية التغير المناخي والمشكلات البيئية التي توليها حكومة الكويت اهتماما خاصا لما يترتب عنها من آثار سلبية تنال من قطاعات الزراعة والثروتين السمكية والحيوانية والأمن الغذائي.
كما أشار إلى أنهما اتفقا في هذا الصدد على أهمية اجتماع مراكش المقبل لأطراف اتفاقية الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ (كوب 22) المقبلة.
وقال ان اللقاء كان فرصة لاستعراض امكانية تخصيص احدى القاعات الرئيسية بمقر (فاو) تتبناها دولة الكويت وتحمل اسمها أسوة بعديد من الدول التي تعرف بها بعض قاعات المقر وهو ما من شأنه أن يبرز اسم ومكانة دولة الكويت ودورها داخل المنظمة الدولية.