العنزي: القمة الخليجية دليل ساطع على الرؤية الثاقبة للأمير

أشاد رئيس مجلس إدارة جمعية أهالي الشهداء والأسرى والمفقودين الكويتية فايز العنزي، بما آلت إليه نتائج اجتماع القمة الثامنة والثلاثون لمجلس التعاون لدول الخليج العربية ، منوهاً بالدور الكبير لسمو الامير الشيخ صباح الأحمد .
وقال: ان اختيار سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد أميراً للإنسانية قبل عامين لم يأت من فراغ ، فسموه يثبت يوماً بعد يوم أنه يستحق اللقب عن جدارة واستحقاق.
واضاف ان ما آلت إليه القمة الخليجية الأخيرة دليل ساطع على رؤية سموه الثاقبة ، حيث حرص على جمع الأخوة الخليجين في الكويت لرأب صدع الخلافات التي أوجدت شرخا في العلاقات بين أعضاء مجلس دول مجلس التعاون.
وأوضح انه منذ اليوم الأول للخلاف الخليجي لم يتوان سموه عن القيام بزيارات مكوكية إلى الدول المعنية لحل الخلاف .
ولم ييأس سموه وأصر على عقد القمة الخليجية على ارض الكويت بلد المحبة والسلام ، ورغم انخفاض مستوى التمثيل الديبلوماسي لبعض الدول ، إلا أن سموه أصر على إيصال رسالته الإنسانية الهادفة الى إعادة أواصر العلاقة المتينة بين أبناء الخليج العربي ، ورأب صدع الخلافات ، داعيا إلى تمتين العلاقات الخليجية ، بما يخدم مصالحها ، بعيدا عن الأحداث التي تعصف بالوطن العربي.