العوضي: صرف 15 مليون دينار مستحقات سابقة لذوي الإعاقة اكدت انخفاض المخالفات المسجلة على الهيئة من 194 إلى 31

0 41

تحصيل 1.1 مليون دينار من 3 ملايين صرفت دون وجه حق وقيدت ديونا

كتب – فارس العبدان:

كشفت المدير العام للهيئة العامة لشؤون ذوي الاعاقة الدكتورة شفيقة العوضي عن استمرار انخفاض المخالفات المسجلة من جهاز المراقبين على الهيئة من 194 مخالفة العام المالي “2016-2017” الى 31 مخالفة خلال العام الحالي، لافتة الى تحصيل نحو 1.1 مليون دينار من اصل 3 ملايين صرفت دون وجه حق وقيدت كديون مستحقة للحكومة، مشيرة في الوقت ذاته الى صرف اكثر من 15 مليون دينار كمستحقات سابقة لذوي الاعاقة.
واكدت العوضي في تصريح صحافي أمس ان الهيئة تحرص على تلافي ملاحظات الجهات الرقابية والالتزام بقواعد تنفيذ الميزانيات بالجهات الحكومية وذلك من خلال التعاون القائم معهم من خلال تمكينهم من الاطلاع على كل المستندات والأنظمة الآلية العاملة بالهيئة.
وأشارت العوضي الى ان ذلك انعكس على انخفاض المخالفات المرصودة على الهيئة من قبل جهاز المراقبين الماليين من 197 مخالفة في العام المالي “2016-2017” إلى 94 مخالفة في عام “2017-2018” واستمر الانخفاض حيث بلغت المخالفات المسجلة للعام المالي الحالي31 مخالفة حتى تاريخه.
وحول الملاحظات التي أسفر عنها فحص ومراجعة ديوان المحاسبة للحسابات والسجلات وشؤون التوظيف، بينت العوضي انها انخفضت من 22 ملاحظة للعام المالي “2016-2017” إلى 10 ملاحظات للعام المالي “2017-2018” منها 6 ملاحظات تمت تسويتها، فيما توجد 4 ملاحظات مستمرة منذ السنة الماضية تم اتخاذ اجراءات تصحيحية بشأنها.
واضافت انه في اطار التزام الهيئة في الحفاظ على المال العام تمت مراجعة كل الملفات الطبية وارشفتها وميكنة كل اعمال الهيئة مما نتج عنه كشف مبالغ تم صرفها دون وجه حق قيدت كديون مستحقة للحكومة والتي بلغت 3095972 دينارا، وتم تحصيل 1198276 دينارا والهيئة مستمرة بالعمل على تسوية باقي المديونيات.
وافادت بانه تم صرف المستحقات المالية للأشخاص ذوي الإعاقة عن فترات زمنية سابقة بعد موافقة وزارة المالية، لافتة الى ان إجمالي ما تم صرفه خلال العام المالي “2016-2017” بلغ 15 مليونا و140 الفا و397 دينارا.
وحول اصدار شهادات اثبات الإعاقة اول مرة، ذكرت العوضي أنها تخضع إلى قرارات اللجنة الفنية المختصة بعد العرض عليها وتحديد درجة وشدة الإعاقة وفي حالة التجديد يتم عرضها على لجنة ابداء الرأي المشكلة من أطباء متخصصين، اما فيما يتعلق بتسكين الوظائف الشاغرة فأن الهيئة قامت بالإعلان عن هذه الوظائف لمن تتوافر فيه الشروط.

You might also like