الغانم: رئيسة “البرلماني الدولي” تبنت موقفاً صلباً وواضحاً تجاه القضايا العربية عقد مباحثات رسمية معها وأقام مأدبة غداء على شرفها والوفد المرافق

0 137

عقد رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم في مكتبه أمس مباحثات رسمية مع رئيسة الاتحاد البرلماني الدولي غابرييلا كويفاس بارون والوفد المرافق لها بمناسبة زيارتها الرسمية للبلاد.
تطرقت المباحثات الى العديد من الملفات التي يتوقع ان يتم تسليط الضوء عليها في مؤتمر الاتحاد البرلماني الدولي المقبل في قطر بالإضافة الى التأكيد على أهمية التنسيق بشأنها للخروج بموقف محدد وموحد يخدم تلك الملفات ويساعد على حلها.
وقال الرئيس الغانم في تصريح صحافي عقب المباحثات: إن زيارة رئيسة الاتحاد البرلماني الدولي إلى الكويت تأتي ضمن جولة إقليمية شملت المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة وقطر والأدرن وفلسطين ومجموعة من الدول.
وأضاف: “التقينا ـ ورئيسة الاتحاد ــ سمو أمير البلاد؛ إذ كانت ترغب بلقاء هذه الشخصية الإنسانية الفذة بناء على السمعة العالمية التي يحظى بها سموه وتحظى بها الكويت”.
وأكد الغانم أن بارون تعمل بتنسيق كامل مع الشعبة البرلمانية في مجلس الأمة، مشيراً إلى دورها الكبير في دعم ومساندة العديد من القضايا سواء الكويتية أو العربية أو الإسلامية التي حققت نجاحا في الاتحاد البرلماني الدولي.
وأضاف: نرحب بها أجمل ترحيب بين أصدقائها في الكويت ونشكرها على كل ما قدمته وعلى ثبات مواقفها من القضايا العربية والإسلامية الثابتة التي وعدت هي قبل الانتخابات بموقف واضح وصلب من هذه القضايا وبعد الانتخابات عندما تتبدل المواقف في بعض الأحيان ظلت ثابتة على هذه المواقف”.
وتمنى أن ينجح اجتماع اللجنة التحضيرية بجنيف ومؤتمر الاتحاد البرلماني الدولي الرئيسي الذي سيعقد في الدوحة في 6 أبريل.
حضر المباحثات رئيسة بعثة الشرف المرافقة النائبة صفاء الهاشم والنائبان مبارك الحريص وعلي الدقباسي وامين العام المجلس علام الكندري والقائم بأعمال سفارة المكسيك لدى الكويت تيرزو بلتران توريس.
وعقب المباحثات اقام الرئيس الغانم مأدبة غداء على شرف غابرييلا كويفاس بارون والوفد المرافق لها حضرها عدد من النواب. وزارت رئيسة البرلمان الدولي المسجد الكبير وجالت في ارجائه برفقة النائب صفاء الهاشم.

You might also like