الغانم للمويزري: مقلد فاشل تحتاج إبر شجاعة

رئيس المجلس متحدثاً إلى الصحافيين

كشف رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم أن “لجنة حقوق الإنسان بالاتحاد البرلماني الدولي رفضت الشكوى المقدمة من النائب شعيب المويزري بإجماع الدول الأعضاء في اللجنة وتم نشر القرار عبر الموقع الرسمي للاتحاد”.
وقال في مؤتمر صحافي مطول أمس:”لم نرتكب أي خطأ ولم نخالف أي قانون أو مادة دستورية بذلك الإجراء”،لافتا إلى ان الشكوى رفضت بالإجماع من حيث المبدأ في حين أن الشكوى المقدمة من النائب السابق عبد الحميد دشتي تم قبولها من حيث المبدأ.
ولفت الغانم إلى أن الصهاينة استفادوا من شكوى النائب شعيب المويزري،وهناك كاتب صهيوني”مستانس”عليها وكتب مقالا عنها.
وأضاف:”الشيخ محمد الغزالي يقول لا يكفي ان تكون عميلا حتى يستفيد منك عدوك ويكفي ان تكون غبيا،وانا لا اسقط الالفاظ على الموضوع ، بل أقل قد تكون جاهلا أو متهورا “.
وخاطبه قائلا:”اعرف انك تعيش الدور انك القوي الذي تدخل في سجالات مع الرئاسة، لكن القوي هو الله وارشيف المجلس ممتلئ بكمية الاهانات التي تطلقها،ولست انت من تقول لي ارتق ، فالمسافة بيني وبينك في الرقي كما هي بين اصواتنا في انتخابات الرئاسة، وكما هي بينك في الكويت وبين سور الصين”.
وأضاف:”مشكلتك أنهم يقولون لك ولا يعلمونك وانصحك بأن تبحث ولا تضع نفسك في هذه المواقف، وقد مر علي أمثالك وايد وبينهم من لا يزال موجودا ومن قضى نحبه سياسيا، وقد تكون مناكفة الرئيس شرف لك واعرف ان سمعة الكويت في الخارج تثير غضبهم، فقد ضربنا عش الدبابير”.
وقال:”انت فاهم الدستور غلط وتقول انا أحاسب ولا أحاسب ، وهذا خطأ فليس هناك احد محصن ، والآن تشتكي وبعدما رفضت تريد مناقشتها في المجلس ونقول خلك شجاع ، فالشعب الكويتي يعرف شجاعتي لكنك انت من يحتاج إلى إبر شجاعة”، مؤكدا ان ” كل مقلد فاشل ويلبس ثوب مو ثوبه يعته ” وان التكسب على جراح الاخرين ليس من شيم الشجعان.