الغانم وجَّه الدعوات إلى النواب لحضور جلسة “العفو الشامل” الأحد

0 109

بعيدا عن التجاذبات والآراء المؤيدة والمعارضة لطلب “العفو الشامل”، اتخذ رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم الإجراءات القانونية واللائحية حيال الطلب المقدم من 22 عضوا لعقد جلسة خاصة لمناقشة قانون العفو الشامل، إذ وجه الدعوة أمس الى النواب لحضور الجلسة المقرر ان تعقد في الثانية عشرة والنصف ظهر الاحد المقبل ١٣ الجاري، استنادا الى المادة 72 من اللائحة الداخلية لمجلس الامة.
يأتي ذلك وسط تأكيدات متواترة على مقاطعة الحكومة لهذه الجلسة لجملة من الاسباب اهمها تقديم الطلب من دون التنسيق والتشاور معها بشكل مسبق في اجراء ينطوي على التجاهل والرغبة في الضغط عليها، فضلا عن ان موضوع الجلسة ذاته يتعارض مع رؤى الحكومة التي المحت غير مرة الى ان مثل هذه الملفات يجب ان تدرس بهدوء وروية وبعيدا عن الصخب الاعلامي والتجاذبات السياسية.
واكدت مصادر مطلعة ان اعتراف الجناة واعتذارهم وتاليا تسليم انفسهم الى سلطات تنفيذ الاحكام شروط ضرورية ولازمة يجب الوفاء بها قبل الحديث عن العفو.
من جهة أخرى، وقع سبعة نواب طلبا جديدا لمناقشة التقرير الحادي والثلاثين للجنة الشؤون المالية المدرج بصفة الاستعجال عن الاقتراح بقانون بشأن فرض ضريبة على التحويلات المالية الخارجية للوافدين بإضافة مواد الى القانون رقم 32 لسنة 1968 على ان تتم مناقشته والتصويت عليه خلال جلسة الثلاثاء المقبل (14 الجاري).
وقد وقع الطلب كل من: خليل الصالح، صفاء الهاشم، عمر الطبطبائي، فراج العربيد، حمود الخضير، احمد الفضل، وصلاح خورشيد.

You might also like