الـ”تاي تشي”… تعزز السلام الداخلي وتعالج أمراضك رياضة صينية تخلصك من أوجاع الجسد والنفس

0 53

تعتمد على الروحانيات التي تعزز السلوكيات الإيجابية وتؤدي إلى صفاء الذهن والاسترخاء

القاهرة- محمد فتحي:

كثيرون يبحثون دائما عن طرق غير تقليدية في علاج الكثير من الأمراض الجسدية والنفسية، وعندما تظهر طريقة جديدة تبدأ حالة من الهوس تسيطر على البعض في ممارستها، وهذا ما حدث نمع انتشار هوس الـ” تاي تشي”ن وهي رياضة وفن يعتمد على إصلاح الذات بألعاب قتالية لا تعتمد على العنف، وأثبت العلم قدراتها العلاجية الكبيرة في علاج الجسد والنفس. وذكرت دراسة حديثة أن رياضة الـ” تاي تشي” تعتبر علاجا تقليديا طبيعيا لتخفيف الألم لمن يعانون من التهاب المفصل التنكسي للركبة، والأمراض الجسدية والنفسية الأخرى. ” السياسة” تستعرض هذه الرياضة ومدى قدرتها على علاج الأمراض “التاي تشي” ممارسة تأمّل صينية، تدمج بين التنفس العميق والبطيء وحركات رشيقة، ” تاي” تعني عظيم، و” تشي” تعني هواء أو طاقة، و” تاي تشي” عند الصينيين تعني طاقة الحياة أو الطاقة العظمى، وهي أحد الفنون القتالية في الصين، وتاريخها يرجع لـ2000 عام. والبعض يسميها الرياضة الروحانية، فقوة المقاتل تكمن داخله، لذا يبدأ التاي تشي من إصلاح الداخل بداية من النفس والفكر وصولا للجسد. وذكرت دراسة أجريت في مركز “توفتس” الطبي في بوسطن الأميركية أن رياضة الـ”تاي تشي” تعتبر علاجا تقليديا طبيعيا لتخفيف الألم لمن يعانون من التهاب المفصل التنكسي للركبة أو ما يُعرف بـ”خشونة الركبة”، والتي تؤدي إلى ألم وعجز عند البعض، وتحدث هذه الخشونة عندما يبلى النسيج المرن في نهاية العظام، وفي حين أنه لا يمكن الشفاء منها، عادةً يوصف علاج طبيعي أو أدوية مضادة للالتهابات لتخفيف الألم وتحسين الحركة، ولكن يمكن استخدام هذه الرياضة لتكون بديلا جيدا للعلاج الطبيعي. وضع الباحثون القائمون على هذه الدراسة 200 شخص مصابين بـ”خشونة الركبة” واختواار أحد هذين الخيارين لمدة ثلاثة أشهر، ووجدت الدراسة أن كلتا المجموعتين شهدت تراجعا مماثلا في الألم في نهاية الأشهر الثلاثة، وبعد سنة شهد الأشخاص في مجموعة الـ “تاي تشي” تحسنا أكبر فيما يتعلق بالصحة العامة والصحة الذهنية أكثر من المشاركين الذين عُهد لهم بالعلاج الطبيعي. وقال الدكتور تشن تشن وانغ، مدير مركز الطب التكميلي والتكاملي في مركز “توفتس” الطبي في بوسطن: ” التاي تشي” ممارسة صينية تقليدية متعددة المكونات تشمل الجسد والعقل وتعزز الصحة بصورة منهجية، وذلك عن طريق دمج العناصر البدنية والنفسية والعاطفية والروحية والسلوكية معا، كما أن هذه الرياضة تساهم في علاج امراض بالعظام و الأمراض النفسية، لأنها تعمل على صفاء الذهن واستغلال العناصر النفسية من أجل الهدوء والراحة النفسية، والشباب أيضا أصبحوا يمارسونها بشكل كبير. وأكدت دراسة أخرى لكلية الطب بجامعة آيموري أن كبار السن الذين أخذوا جزءاً من برنامج “التاي تشي” لمدة 15 أسبوعا تراجع لديهم خطر السقوط بنسبة 47.5 بالمئة، ومن فوائدها تراجع خطر التعرض للإصابات.

أول مدرسة في مصر
يتزايد إقبال الشباب في مصر على هذه الرياضة، بعد أن افتتحت أول مدرسة للتاي تشي، أسسها المدرب أحمد شعبان، يقول: يمارس الصينيون هذه الرياضة لتحقيق الخلود، وهي منتشرة في كثير من دول العالم، وبدأت الانتشار في الوطن العربي ومصر، وقد بدأت أنجذب لهذه الرياضة لأنها فنون علاجية وليست قتالية، وأسست أول مدرسة في مصر تركز على الأساس الذي أنشئ من أجله التاي تشي كفن علاجي يرتقى بالذات، ففي العام 2012 بدأت التدريب مع مجموعة صغيرة مكونة من 5 أفراد جاؤوا إليّ لتدريبهم، ومن خلالهم أتى المزيد، وبدأنا التعاون مع وزارة السياحة لاستضافة يوم السلام العالمي، والاحتفال بيوم التاي تشي العالمي، وأصبح جمهور تاي تشي مصر بالآلاف، وأرى أن اللعبة سيكون لها مستقبل كبير.
ويضيف: أهداف التاي تشي الاتحاد مع الذات وتحقيق التوازن الداخلي، فالذي يفقد اتزانه تحت تأثير الضغط لا يملك سوى سلام داخلي مزيف أو مؤقت مرتبط بشخص أو مكان أو شيء، وكل العلوم التي ندرسها ليست سوى وسائل لتكتشف السلام الموجود بداخلك بالفعل، وهذه الرياضة تطور النفس والفكر والجسد، ومعظم أوضاع اللعبة مستمدة من الطبيعة والحيوانات وبشكل خاص طائر أبو قردان والثعبان، وتستطيع أن تحقق من خلالها أكبر نتيجة بأقل مجهود. وقد ثبت علميا أن لهذه الرياضة مهارات علاجية استثنائية على الجسد والنفس، فهي تؤثر تأثيرا إيجابيا على العظام، فتعالج عدم الاتزان وآلام الظهر وانزلاق الغضروف وخشونة الركبة ومشاكل السير والجلوس، و تساعد على تخطي حالة الاكتئاب المزمن،و تساعد على التخلص من المعاناة من النوم غير المريح والأرق، وتحسن الذاكرة والتنفس.

فوائد كثيرة
استطلعنا آراء بعض ممارسي التاي تشي، تقول هالة شوقي: أمارسها منذ أكثر من عام،وقد ساعدتني كثيرا في أمور نفسية عدة، فهي تجعلني صافية الذهن والنفس، وأفكر بشكل أفضل بعد ممارستي لها وبطريقة إيجابية، فأصبحت إيجابية بشكل أكبر، خصوصا بعد ممارستها في مكان مفتوح كحديقة، وأشعر بأني ضيعت سنوات عدة من دون ممارسة هذه الرياضة.
ريهام رشدي: عندما سمعت عن تأثير التاي تشي الإيجابي على العظام قررت أن أجعل والدتي تمارسها لأنها تعاني من آلام الظهر، وبالفعل ظهرت نتائج إيجابية جدا عليها، ولذلك قررت أن أمارسها معها فوجدت أنها رياضة ممتعة جدا، وتساعد على الاتزان النفسي والجسدي، و يمكن ممارستها في أي مكان، وأفكر في افتتاح مدرسة خاصة بالفتيات لممارسة هذه الرياضة الرائعة.
أحمد فتح الله: أعشق الرياضة، وعندما سمعت عن التاي تشي قررت أن أجربها، ولم أستطع الابتعاد عنها منذ عامين، فشعرت بتغيرات كبيرة في حياتي، وأصبحت قدرتي على اتخاذ القرارات الصحيحة كبيرة جدا، وأتمنى أن يكون هناك اهتمام من الدولة بمثل هذه الرياضات المهمة والتي تساعد على البناء الجسدي والنفسي.
حسام أبو ذكري: أشعر بأنها توقف تفكيري عن أي شيء وتنتابني حالة من الهدوء كبيرة، بجانب أن لها فوائد صحية ونفسية كبيرة، كما أنها لا تحتاج تكاليف أو متاعب، بل لإتقان حركاتها فقط.

مفيدة لعضلات الجسم
يقول الكابتن عمرو الشيمي، متخصص اللياقة البدنية: رياضة رائعة ومفيدة لكل عضلات الجسم، وهي من الرياضات الخفيفة التي تجمع بين لياقة الأعضاء وليونتها وبين التأمل والاسترخاء، وهي جملة من التمارين العضلية التي تهدف لتخليص الجسد من الشد بشكل مشابه لتمارين الأيروبيك، و لا تشكل أي ضغط على العظام والمفاصل، لذلك فكبار السن والشباب يستطيعون ممارستها بشكل طبيعي. كما أن هذه الرياضة تعتمد على الحركات السريعة والبطيئة وهذا معروف في اللياقة البدنية بأنه مفيد جدا في تحسن القوة العضلية والحركة والتوازن وليونة الجسم وتخفيف الألم والتيبس، فهي بديل للعلاج الطبيعي أيضا، كما أن أهم شيء هو أن الاعتماد على حركات سريعة وبطيئة يساعد في تقوية القلب، وأعلم أن هناك دراسة أكدت أن لتمارين التاي تشي فعالية لدى المرضى الذين يعانون من قصور في القلب، فهي تعتبر مثل تمارين الكارديو المهمة لعضلة القلب، ولكن أي أخطاء في تأدية حركاتها قد تتسبب في حدوث إجهاد لأي عضلة من عضلات الجسم أو شد عضلي أو التواء، ولذلك أنصح أي شخص يريد أن يمارسها أن يتعلمها جيدا.

تقوية العظام
يقول د. أيمن بركات، أستاذ جراحة العظام: للرياضة بشكل عام فوائد لمرضى العظام أو خشونة الركبة أو آلام الظهر، فممارسة الرياضة والحركة بجانب تناول الطعام الصحي من أفضل الطرق لعلاج هذه الأمراض، أما عن التاي تشي فهي تخفف الألم لمن يعانون من خشونة الركبة، فخشونة الركبة تحتاج الحركة والعلاج الطبيعي، وهذه الرياضة تعمل على تحريك العضلات بشكل سليم، و تقوية العظام لمن يعاني من الهشاشة، وقد وجدت أن هناك دراسات عدة تؤكد فوائد ممارسة التاي تشي، فإحدى الدراسات أكدت أن المسنين الذين يمارسونها بانتظام ساعدتهم على تحقيق القدرة على التوازن بما يماثل قدرة من يصغرونهم بثلاث إلى عشر سنوات. وتؤكد دراسات أخرى أن التاي تشي تحسّن حركة الكاحل والورك والركبة، ونحن ننصح دائما بالحركة وممارسة الرياضة والمشي وتخفيض الوزن وتناول الغذاء الصحي، فكل ذلك يشكل علاجا مهما جدا لكل أجهزة الجسم.

آثار نفسية
يقول د. مدحت عبد الله، أستاذ علم النفس: من الثابت علميا أن ممارسة التمارين الرياضية تساعد على تجنب الأمراض النفسية وتعالج الاكتئاب، فقد وجد الباحثون في المركز الطبي بجامعة دوك الأميركية أن ممارسة الأنشطة الرياضية السريعة لأقل من ساعة واحدة كل أسبوع, ساعدت في تخفيف أعراض الاكتئاب، ورياضة التاي تشي من الممارسات التي تجمع بين الرياضة والتأمل، ولديها قدرة كبيرة على الدمج بين التنفس والحركات الرشيقة، والتنفس المنتظم يساعد على الاسترخاء والهدوء والبعد عن العصبية، وتساعد أيضا على صفاء الذهن، وكل ذلك يعتبر بمثابة مضادات للاكتئاب والأمراض النفسية الأخرى، فهذه الرياضة تعتمد على الروحانيات التي تعزز السلوكيات الإيجابية، ولذلك أدعو الجميع لممارستها حتى يساعدوا أنفسهم على تخطي أي أزمات أو أمراض نفسية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.