تنسيق بين التربية وديوان الخدمة لاحلال 1500 موظف واختبارات بيرلز المقبلة المقياس الحقيقي لطلبة الكويت

الفارس لـ”السياسة”: لا أخونة للمناصب القيادية بالتربية والكفاءة معيارنا تنسيق بين التربية وديوان الخدمة لاحلال 1500 موظف واختبارات بيرلز المقبلة المقياس الحقيقي لطلبة الكويت

– تكويت التعليم في التخصصات التي بها فائض وهو كرة في ملعب كليات إعداد المعلم

– شكلنا لجنة مشتركة بين كليتي التربية وإعداد المعلم ووضعنا خطتين لاستقطاب الطلبة في التخصصات النادرة

– نتائج اختبارات بيرلز الحالية متدنية لعدم شمول الرابع الابتدائي بمنظومة التطوير عند اجرائها

– الكثير من طلبة اختبارات بيرلز سلموا أوراق الاجابة فارغة لعدم التوعية المسبقة بأهميتها

كتبت – رنا سالم:

اكد وزير التربية وزير التعليم العالي د.محمد الفارس انه لا يسعى لأخونة المناصب القيادية التعليمية مبينا ان الأسماء التي تم ترشيحها لمنصب أمين عام جامعة الكويت والوكيل المساعد لقطاع المناهج في وزارة التربية ومدير الهيئة العامة للتطبيقي تم ترشيحها لكفاءتها ومهامها الوظيفية الاكاديمية والادارية ولم يرشحوا لإنتماءاتهم السياسية او الدينية مشيرا الى ان الأسماء المرشحة سيعلن عنها بعد اعتمادها رسميا .
وحول ملف تكويت معلمي وموظفي وزارة التربية قال الوزير الفارس في تصريح لـ”السياسة” معه ان الإحلال سيشمل التخصصات التي يوجد بها فائض وتتوافر فيها العمالة الوطنية فقط مشيرا الى ان وزارة التربية تسعى لتكويت التعليم بالكوادر الوطنية وستنظر وزارة التربية في جميع الكوادر الوطنية المتاحة لديها في كافة التخصصات بالجانبين التعليمي والإداري.
واضاف الفارس ان هناك تنسيقا بين ديوان الخدمة المدنية ووزارة التربية حول امكانية توزيع الـ الف و500 موظف المطلوب احلالهم بقرار من مجلس الخدمة المدنية على تخصصات محددة توجد بها فائض وليس على التخصصات التي توجد بها ندرة من الكوادر الوطنية مبينا انه سيطلب من ديوان الخدمة المدنية توفير الأعداد الوطنية المطلوبة في هذه التخصصات .
وحول استقطاب الطلبة للإلتحاق في التخصصات النادرة بكليات التربية قال الفارس ان “تكويت التعليم كرة في ملعب كليات اعداد المعلم ” حيث شكلت لجنة مشتركة بين كليتي التربية والتربية الأساسية وكلية اعداد المعلم ووضعت اللجنة خطة قصيرة المدى وخطة طويلة المدى تهدف لإستقطاب الطلاب وتشجيعهم على الدخول للتخصصات النادرة لكليات التربية وفقا لحاجة وزارة التربية.
واضاف وزير التربية ان عمداء كليات التربية واعداد المعلم تم تزويدهم بكافة البيانات المطلوبة من المعلمين وفقا لحاجة وزارة التربية من 5 الى 20 سنة مقبلة وبين ان كليات اعداد المعلم اصبحت هي المسؤولة عن استقطاب الطلبة للكليات و تنفذ خطتها منذ نهاية العام الماضي لاستقطاب الأعداد المطلوبة بالجودة المطلوبة عبر وضع اجراءات محددة لسياسة القبول وايقاف بعض التخصصات التي يوجد بها فائض وتقوية التخصصات المطلوبة عبر فتح شعب اكثر وتعيين اعضاء هيئة تدريس اكثر وبالتالي استقطاب عدد اكبر من الطلبة لهذه التخصصات.
وحول نتائج اختبارات بيرلز اكد الفارس ان نتائج اختبار بيرلز المقبلة للعام 2018-2019 تعد المقياس الحقيقي لطلاب الكويت حيث ستطبق المنظومة المتكاملة لتطوير التعليم على الصف الرابع الابتدائي بدءا من العام المقبل مبينا ان نتائج اختبار بيرلز الحالية جاءت نتيجة لاختبارات ابريل الماضي حيث ان نتائج الأعوام الماضية كانت متدنية ايضا بسبب عدم وجود منظومة لتطور وتغيير على الصف الرابع الإبتدائي في ذلك الوقت مما ترتب عليه الحصول على نتائج متدنية ايضا .
وأوضح ان المنظومة المتكاملة لتطوير التعليم والتي وضعتها وزارة التربية وضعت بناء على النتائج المتدنية لإختبارات بيرلز وتيمز وتتضمن الكثير من الأساليب التي تعالج نقاط الضعف للطلاب مبينا ان وزارة التربية تعاملت مع نتائج الطلاب المتدنية منذ عام 2015 ونتوقع ظهور نتائج تعكس اصلاح التعليم خلال السنوات القليلة المقبلة .
واضاف ان النتائج سيتم تحليلها ووضع اساليب جديدة على الخطة الحالية لمعالجة نقاط الضعف بعد الإتفاق مع قيادات وزارة التربية والمجلس الأعلى للتعليم مبينا ان المركز الوطني لتطوير التعليم يضع اختبارات خاصة بنظام “الميزة” والتي تستخدم كأداة لقياس مخرجات التعليم على مستويات مختلفة .
واشار الوزير الفارس الى ان اختبارات بيرلز لم يتم ادخالها ضمن المنظومة الجديدة لتطوير التعليم حتى الآن وفي الوقت نفسه لابد ان نركز على تدريب المعلمين لتهيئة الطلبة لدخول هذا النوع من الإختبارات الدولية واشار الى ان الطلبة يدخلون الإختبار عادة وهم ليس لديهم ادنى فكرة عن اهميته لعدم التوعية المسبقة لهم حول أهمية الإختبار وبالتالي وجدت الكثير من اوراق الإجابة “فارغة” من اي اجابة مما ينعكس سلبا على الدولة بأكملها في الوقت الذي قامت فيه دول الخليج الآخرى بتوعية طلابها حول اهمية الإختبار .
توعية مدرسية
وكشف الفارس عن ترؤسه اجتماعات دورية مع مدير المركز الوطني لتطوير التعليم د.صبيح المخيزيم لوضع خطة تبدأ بعقد اجتماعات دورية مع مديري المدارس بهدف توعيتهم حول اهمية نتائج الإختبارات وابلاغهم بنتائج طلبة مدارسهم السابقة و حثهم على التواصل مع اولياء الأمور لإعلامهم ايضا بضرورة التعاون مع المدرسة وتوعية الطلاب بأهمية الإستعداد للإختبارات والتي تقاس دوليا وتعكس مستوى طلبة الكويت بالكامل.
واعلن الوزير الفارس عن مؤتمر صحافي سيتم عقده في وزارة التربية الإسبوع المقبل سيعرض خلاله مدير المركز الوطني لتطوير التعليم د.صبيح المخيزيم نتائج اختبارات بيرلز وتحليلها اضافة الى مقارنات النتائج بين المدارس الحكومية والمدارس الخاصة العربية لاسيما بعد ادخال المدارس الأجنبية لأول مرة ضمن المدارس التي تم اختيارها عشوائيا العام الماضي لأداء الإختبار وفي ختام المؤتمر ستعرض التوصيات التي يمكن تنفيذها خلال الإختبارات المقبلة.