الفحيحيل والنصر يهددان أطماع العربي وكاظمة التضامن يلاقي الجهراء في ختام منافسات القسم الأول للدوري

0 757

كتب – محمد إبراهيم:

يختتم القسم الأول لدوري فيفا” بإقامة 5 مواجهات ضمن الجولة التاسعة للمسابقة التي تنطلق اليوم عبر 3 مواجهات تجمع التضامن مع الجهراء في حين يلعب الفحيحيل مع العربي ويلاقي النصر كاظمة على ان تستكمل الجولة غدا بمباراتين فيستضيف الشباب القادسية في حين يحل العميد ضيفا على السالمية.
النهاية السعيدة تمثل تطلعات كل الفرق، ورغم الاختلاف في الطموحات والتطلعات بين أهل القمة والمتواجدين بالمنطقة الدافئة وصولا للقابعين بقاع جدول الترتيب يبقى الفوز وحصد النقاط الثلاث السبيل لتحقيق كل الأماني من أجل تحسين الترتيب مع ختام القسم الأول.
في اللقاء الأول بين التضامن الذي قفز للمركز السابع بـ 7 نقاط والجهراء متذيل الترتيب بنقطة يأمل العنيد بقيادة الصربي رادي لتحقيق انتصار ثان بعد مفاجأتهم للنصر بالجولة الماضية، إلا أن مهمتهم لا تبدو سهلة خاصة مع التغيير الذي طرأ على الجهراء باستلام الوطني أحمد زمام القيادة الفنية خلفا للمدرب الفرنسي دجابور وهو ما يمثل دفعة معنوية لأبناء القصر الأحمر، لاسيما في ظل دراية عبد الكريم بكل الامور بالفريق.
فنيا تبدو كفة الفريقين متساوية فكلاهما يمتلك عناصر قادرة على صناعة الفارق فيبرز في العنيد يوسف العنيزان وراشد المطيري مع محمد إبراهيم بالمقابل يظهر حمود ملفي وفائز الظفيري إلى جانب محمد سعد كأبرز الأوراق للجهراوية.
أما الفحيحيل الذي تراجع للترتيب قبل الأخير بـ 4 نقاط فمازال يبحث عن الفوز الأول بعد تعادله في 4 مباريات وخسارة مثلهم عندما يواجه العربي الذي انفرد بالترتيب الثالث بـ 14 نقطة، الفحيحيل يظهر بحلة جديدة بقيادة الوطني محمد دهيليس الذي عمل خلال الأسبوع الجاري على خلق روح المنافسة ومنح لاعبيه دفعة معنوية أملا في حصد الفوز إلا ان مساعيه تصطدم بتطلعات العربي في مواصلة الابتعاد بالترتيب الثالث خصوصا وان ما حققه لم يكن متوقعا قبل انطلاقة الموسم.
الفحيحيل يفتقد لجهود مدافعه إبراهيم الزواهرة للإيقاف إلا ان مدربهم لم يجد صعوبة في إيجاد البديل بوجود المصري أحمد العش إلى جانب جاسم كرم بالدفاع مع الاعتماد على سالم الهاجري ومنذر بوعمارة إلى جانب عبدالهادي خميس بالهجوم، بالمقابل انتعش الأخضر بعودة حسين الموسوي الذي يبقى قرار مشاركته مرهونا بمدى جاهزيته بعد الوعكة التي تعرض لها ليشارك إلى جانب علي خلف وبدر طارق مع محمد فريح وعلي مقصيد مفاتيح لعب الفريق. أما النصر السادس بـ 11 نقطة فيمني النفس بتجاوز عقبة كاظمة الرابع بـ 13 نقطة لتعويض ما فاته بالجولة الماضية إلا أن مهمته لا تبدو هينة أمام البرتقالي الذي لا تقل رغباته في الفوز للعودة بقوة لدائرة التنافس عبر تقليص الفارق مع أهل القمة. ظاهر العداوني مدرب العنابي يراهن على مشعل فواز وحمود عايض مع زبن العنزي وطلال العجمي إلى جانب سيد ضياء بالمقابل يعول توني اوليفيرا مدرب السفير على عمر حبيتر ومشاري العازمي مع حمد حربي وفاندرلي إلى جانب اليكس ليما.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.