أكد أن تعديل القوانين وراء رفع الإيقاف

الفهد يهنئ … ويلوح باللجوء للقضاء أكد أن تعديل القوانين وراء رفع الإيقاف

أعرب الشيخ طلال الفهد رئيس اتحاد الكرة السابق عن سعادته برفع الايقاف عن كرة القدم الكويتية: حيث اصدر بيانا جاء فيه: “الحمد لله أن أمدني بالعافية لأرى كرة القدم في بلادي تتحرر من قيود الإيقاف التي كبلت أقدام شبابنا لأكثر من عامين بسبب تعارض قوانيننا الرياضية مع الميثاق الاولمبي ولوائح الاتحادات الدولية، فوسط آلام الغربة والظروف الصحية التي أعانيها فإن صدور قرار رفع الايقاف عن الكرة الكويتية من الاتحاد الدولي لكرة القدم كان بمثابة الدواء الشافي بالنسبة لي، بل إنه كان سبب سعادة مضاعفة لإدراكي حجم الفرحة التي ستغمر شبابنا الكويتي.
اليوم نقول بكل ثقة وسعادة أن ماتم من تعديل للقانون مؤخرا وفقا لمطالب الفيفا هو سبب رئيسي لرفع الايقاف، وهذا يعني ان المبادئ التي عملنا من خلالها والقيم التي زرعناها في الحركة الأولمبية والرياضية حينما كنا على سدة المسؤولية، كانت هي الصواب والطريق لتفادي كل ما عانته الحركتين الأولمبية والرياضية طوال السنوات الماضية، نقول بكل فخر إننا نشعر بالرضا والحزن بنفس الوقت، رضا لأننا كنا على مبدئنا ثابتين ولم نضلل الشارع وتبين أننا على صواب، وحزن لأننا كنا نرى أن الحل الوحيد للأزمة كان متاحا منذ عامين حينما طالبت المنظمات الرياضية بتعديل القوانين.
إن الحقيقة التي خرجنا بها تتحدث بوضوح عن أهمية كف يد الحكومة أو أي طرف ثالث عن الحركة الأولمبية والرياضية وهو ماتم بعد اقرار القانون الجديد، واما مسألة شرعية الاتحاد الذي ترأسته وكانت محل اصرار من الفيفا كشرط من شروط رفع الايقاف، فإننا سنتعامل معها بالأطر القانونية وذلك دون ان تكون هناك اية مخاطر على شبابنا الرياضي، وهذا تاكيد نلتزم به لأننا مسؤولون ونتحمل مسؤولياتنا تجاه أبنائنا ولن نقبل بوقوع الضرر عليهم مجددا، ولكن وفي هذا المقام علينا ان لاننسى ان هناك ايضا اكثر من 10 اتحادات موقوفة ويعاني شبابها من ويلات الايقاف.