القاهرة: تأجيل محاكمة شقيق الظواهري ومقتل قيادي إرهابي

القاهرة – أ ف ب, أ ش أ: ارجأت محكمة جنايات مصرية النطق بالحكم أمس, إلى العاشر من أغسطس المقبل, على محمد الظواهري شقيق زعيم تنظيم “القاعدة” أيمن الظواهري و66 آخرين بينهم 16 هاربين, متهمين “بتشكيل تنظيم إرهابي مرتبط بالقاعدة”.
وكانت السلطات المصرية أوقفت الظواهري في القاهرة في أغسطس العام 2013, في حملة واسعة ضد المتطرفين, وذلك بعد أسابيع من الإطاحة بالرئيس محمد مرسي في يوليو العام 2013.
ويواجه المتهمون اتهامات تتعلق بتكوين تنظيم إرهابي يرتبط بتنظيم “القاعدة”, ويستهدف منشآت الدولة وقواتها المسلحة وجهاز الشرطة والمواطنين الأقباط بأعمال إرهابية, بغية نشر الفوضى وتعريض أمن المجتمع للخطر.
وجاء في قرار الإحالة للمحاكمة أن تحقيقات النيابة كشفت أن الظواهري وقادة بارزين آخرين دربوا أعضاء التنظيم فكرياً وعسكرياً على استخدام الأسلحة وصناعة المتفجرات وزرع القنابل في أماكن سرية في محافظة الشرقية في دلتا النيل وحي المطرية وضاحية 6 اكتوبر في القاهرة.
من جانبه, نفى محامي الظواهري كامل مندور هذه الاتهامات, مشدداً أنه “لا يوجد دليل عليها”.
من جهة ثانية, أعلن المتحدث العسكري العميد محمد سمير مقتل أحد أخطر قيادات تنظيم “أنصار بيت المقدس”, خلال عملية لتبادل إطلاق النار بالشخ زويد.
وقال المتحدث العسكري فيبيان, أمس, إن القوات تمكنت من القضاء على سليم سليمان الهرم, أحد أخطر قيادات “أنصار بيت المقدس, مشيراً إلى انه بناء على معلومات مؤكدة من الأجهزة الأمنية بإختباء المدعو سليم سليمان الهرم فيأحد المنازل بمنطقة الظهير بالشيخ زويد , تم دفع قوة مداهمة من عناصر القوات الخاصة التي قامت بمحاصرة المنزل وطالبته بتسليم نفسه, لكنه بادر بإطلاق النيران على القوات وحاول تفجير نفسه بواسطة حزام ناسف كان يرتديه, إلا أن القوات تعاملت معه بالنيران, ما أسفر عن مقتله.
على صعيد متصل, أصدرت محكمة مصرية أمس, أحكاماً بالسجن المشدد ضد 300 شخص من عناصر وأنصار جماعة “الإخوان” في محافظة الشرقية تراوحت بين ثلاث وعشر سنوات, وذلك بعد ادانتهم في خمس قضايا عنف.