القوني: غبقة الكنيسة تُعبِّر عن روح الإخاء بين الديانات في تجمع حاشد ضمَّ مختلف شرائح المجتمع في إطار رباط المحبة

0

الأب بيجول: الكويت جسَّدت المحبة بين جميع الأطياف والجنسيات

النقي: مبادرات الأمير الإنسانية تنشر بذور التسامح عبر القارات

مرعي: نعيش في بلد الحرية وعدم مصادرة
الآراء وكسر الأقلام

كتب ـ شوقي محمود:

جمعت غبقة المحبة التي أقامتها الكنيسة القبطية المصرية الليلة قبل الماضية مختلف شرائح المجتمع الكويتي من مسلمين ومسيحيين وشيوخ وسفراء ورجال دين من كل الاديان والمذاهب وكبار شخصيات ومدعوين انصهروا جميعا في بوتقة قيم الاخاء والتسامح والتعايش معا مع تبادل التهاني والتبريكات بشهر رمضان المبارك.
وفي كلمته اكد السفير المصري لدى الكويت طارق القوني على أن هذا التقليد السنوي الجميل في ضيافة الكنيسة المصرية يعكس روح الإخاء والمحبة التي تحملها الديانات السماوية وما جاءت به من رسالة سلام وطمأنينة تعلي قيم التعايش والمواطنة، متقدما بالشكر والتقدير الى الكويت اميرا وحكومة وشعبا على اهتمامها بابناء الجالية والكنيسة المصرية.
بدوره اكد الاب بيجول على ان الكويت ضربت اروع الامثلة في تجسيد المحبة بين جميع الاطياف والاديان والجنسيات التي تعيش على ارضها بفضل قائد المحبة وراعيها سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد وقال: إنني حريص على عدم السفر خارج الكويت في شهر رمضان للمشاركة في فرحته وزيارة الدواوين وان اتحدث دائما منذ وصولي الى الكويت وعلى مدى 17 عاما عن المحبة ورباطها الذي هو اقوى من اي رباط اخر بين البشر.
وتطرق الى عادة الغبقة الرمضانية في الكويت التي تجمع مختلف الاديان والمذاهب والجنسيات واللغات تحت سقف واحد بفضل السياسة الحكيمة لسمو امير البلاد،مؤكدا ان هذا الترابط والتلاحم يجعلنا مزيجا وليس خليطا ومجموعة متجانسة وليست مختلطة.
من جانبه، تحدث رجل الاعمال د.علي عباس النقي عن قيم التسامح في المجتمع وقال اننا نعيش في بلد أمن مسالم متسامح جسد احترام الاديان والمذاهب والتعايش السلمي بين بني البشر وذلك بفضل القيادة الحكيمة لحكام الكويت.
وتطرق الخبير الاعلامي محمد مرعي الى اجواء الحرية والمساواة التي تتميز بها الكويت، مشيرا الى انه مقيم على ارضها منذ 50 سنة عاملا في مجال العمل الاعلامي ولم يفرض عليه اي راي او يصادر له رأي ولم يكسر له قلم.
كما تحدث عن الوحدة الوطنية التي تتميز بها مصر على مر العصور.
اما امام وخطيب مسجد المزيني الداعية الشيخ حسين الازهري فاستعرض قصة ميلاد السيدة مريم البتول في القرآن الكريم ومعجزات سيدنا عيسى عليه السلام .


بيجول مبعوث السلام الباحث
عن القواسم المشتركة

خرج حفل الكنسية القبطية المصرية متألقاً من حيث التنظيم وحفاوة الاستقبال من راعي واركان ورجال الكنيسة، واشاد الحضور بهذا التميز الذي كان على رأسه الاب بيجول الانبا بيشوى الذي وصفوه بمبعوث السلام وعنوان التسامح وتفاعله مع مختلف شرائح المجتمع الكويتي والمشاركة في كل المناسبات افراحا واطراحا فضلا عن دوره الدائم في البحث عن القواسم المشتركة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

إحدى عشر − 6 =