أكدت أن تقييم كفاءة المعلم "سري" والمكاشفة مهمة لتصحيح المسار

الكندري لـ”السياسة”: مجلس عموم “للمعلمين” في التعليم العام لمعالجة قضايا الميدان التربوي أكدت أن تقييم كفاءة المعلم "سري" والمكاشفة مهمة لتصحيح المسار

كتب – عبدالرحمن الشمري:

كشفت الوكيلة المساعدة للتعليم العام فاطمة الكندري عن توجه لانشاء مجلس للمعلمين في قطاع التعليم العام اسوة بمجلس عموم المناطق التعليمية وموجهي العموم، موضحة ان هذا المجلس سيكون بمثابة صوت المعلم ورئيس القسم ومدير المدرسة الذين يحب ان نسمع صوتهم والاستفادة من خبراتهم في معالجة قضايا الميدان التربوي.
واشارت الكندري في تصريح لـ”السياسة” ان المدارس في مختلف المناطق التعليمية تتضمن شريحة كبيرة من النخب من الهيئات التعليمية ذات الخبرة والتي يمكن ان نستعين فيها لمعالجة مشكلات الميدان والاستئناس برأيهم في الكثير من القضايا التربوية، لافتة الى ان قطاع التعليم العام بدأ بأخذ اسماء النخب التعليمية من مديري عموم المناطق للاستعانة فيهم بالقريب العاجل من مجلس المعلمين الذي سيناقش قضايا الميدان سواء التي تخص الطالب أو المعلم او المناهج او المبنى المدرسي.
وشددت الكندري على أهمية اطلاع المعلم بالنقاط السلبية والايجابية في تقويم الكفاءة، اذ يتم تقييم المعلم بالنقاط التي يستوجب عليه معالجتها، منوهة بانها لا تحبذ ان تسمي النقاط والتي تسجل بحق المعلم بالسلبية انما هي ملاحظات تتطلب منه ان يؤخذها بعين الاعتبار خلال ادائه بالحصص القادمة حتى تتلاشى هذه الملاحظات.
وقالت: اذا استمرت الملاحظات على المعلم، يتم التوصية بادخاله الى دورات تدريبية من خلال التوجيه الفني وهو ما تؤكد عليه عبر توطين التدريب بالمدارس، ونقل الخبرات بمناهجنا الجديدة وتدريب الهيئة التعليمية على احتياجاتهم من خلال برنامج يتم تنزيله على “الأون لاين” وكل معلم يكتب احتياجه وتبدأ بالدورات التي فيها عدد كبير ثم تندرج بالاقل عدد حتى ننمي قدرات معلمينا.
ونوهت الكندري ان تقييم الكفاءة موجود في القطاع الاداري وديوان الخدمة المدنية وهو سري، الا ان المكاشفة مهمة جدا في توضيح الجوانب الايجابية والملاحظات التي تسجلها زيارات رئيس القسم أو الموجه الفني، موضحة ان بعض المعلمين قد يرى في قرارة نفسه ان مستواه ممتاز الا ان لديه بعض الملاحظات ولا يوجد ما يمنع ان يجلس مع رئيس القسم ليوضح له هذه الملاحظات حتى تؤخذ بعين الاعتبار.
واضافت ان هناك معلمين متدني الاداء الا انهم يعطون فرصة ويتم متابعتهم من قبل التوجيه الفني في المنطقة التعليمية ورفع تقارير حول مستواه، مؤكدة ان تدني الاداء ليس بالضرورة سببه مستواه الفني، انما قد لا يكون مستقرا في البيئة التربوية وعند النقل من مدرسة لأخرى نجده يصبح مبدعا، لذلك عندما يتم تقييم المعلم يكون من جميع الجوانب فاذا كان نقله من مدرسته افضل له يتم ذلك حرصا منا على رفع الاداء لدى معلمينا.
وحذرت الكندري من تداول اي قضايا او مواضيع سياسية داخل المجتمع المدرسي، موضحة ان المدارس مؤسسات تربوية تعليمية تبني المواطن الكويتي كجيل قادم يحمل رسالة تعزز القيم التربوية بعيدا عن التسييس او الفئوية والطائفية فنحن نتعامل مع الكل في اطار تربوي تعليمي فديننا سمح متسامح، ونحترم الرأي والرأي الآخر ونعمل بجهود متضافرة جنبا الى جنب لبناء هذا الوطن.
واكدت الكندري ان المعلمة غير ملزمة في الصرف على حفلات المدرسة، داعية الادارات المدرسية الى عدم تحميل المعلمات مصاريف الحفلات بالمدارس، فالادارة المدرسية المتميزة لا تتميز بحفلاتها بل باداء وتحصيل طلبتها، فنحن نقيس المستوى من خلال نجاح الطلبة ورضى العاملين داخل المدرسة عن اداء الادارة المدرسية التي يجب ان تحتوي الجميع بروح ابوية تربوية تعطيهم الحافز والدعم.
واوضحت الكندري ان التعاقدات الخارجية مع المعلمين الجدد لن تتم الا في التخصصات التي فها ندرة مثل العلوم، الفيزياء الكيمياء، الجيولوجيا، لقلة الاقبال عليها من الذكور والامر متروك لنهاية شهر اكتوبر لتحديد الاحتياجات ولا نعلم ما قد يستجد في الايام القادمة ولن نستعجل في هذا الامر.