“الكويتية”: إحالة أي متطاول على المال العام إلى النيابة و مكافحة الفساد الجاسم: استقالة 4 من أعضاء "كاسكو" وراء إعادة تشكيل مجلس إدارتها واستبعاد البرجس

0

نتطلع أن تكشف النيابة ونزاهة تفاصيل ما أسر به البرجس عن ملف الفساد وحقيقة تعرضه لضغوط من عدمه

نتابع عن كثب قرض “كاسكو” البالغ 12.5 مليون دينار وتقريربشأنه خلال أسبوع والمفسد سيُحاسب

لن نعتمد قرارات العمومية السابقة وسنخاطب وزارة التجارة ببطلانها ونعيد عقدها مرة أخرى لإقرارها وفقاً للقانون

كتب-عبدالله عثمان:

أكد رئيس مجلس إدارة الخطوط الجوية الكويتية يوسف الجاسم أن الشركة تؤيد إحالة أي فاسد أو متطاول على المال العام إلى النيابة وهيئة مكافحة الفساد، مطالبا كافة المسؤولين في الخطوط الكويتية إذ وجدوا فاسدا أو متطاولاً على المال العام فليجهزوا ملفاتهم وأنا أول المساندين لهم، وسنكون حمايتهم.
وأضاف الجاسم في تصريحات خلال المؤتمر الصحافي الذي عقده أمس للكشف عن آخر التطورات في الشركة الكويتية لخدمات الطيران “كاسكو”، ان مجلس الإدارة يحرص على محاربة الفساد بكافة أشكاله وعدم التهاون مع أي ممن تسول له نفسه بالمساس بأموال أو ممتلكات الخطوط الجوية الكويتية والشركات والجهات التابعة لها داخل وخارج الكويت والتي تعتبر أمانة في أعناقنا وواجب علينا صيانتها وحمايتها والزود عنها دون مزايدة من أحد علينا في ذلك ودون تنبيه أو توجيه إلا من قيادتنا ورؤسائنا وضمائرنا وركائزنا الدينية والأخلاقية.
ونفى الجاسم اتخاذ مجلس الإدارة قراراً بفصل عادل البرجس بسبب تقديم البلاغ إلى النيابة نهائياً، مشددا على أن السبب وراء إعادة التشكيل هو استقالة 4 من أعضاء مجلس الإدارة وحدوث فراغ في المجلس، فحسم الأمر بملء الفراغ من خلال إعادة تشكيل مجلس الإدارة، مؤكداً في الوقت ذاته أن قرار إعادة التشكيل لم يكن بسبب البلاغ.
واشار الى أن أعضاء من مجلس إدارة “كاسكو” تقدموا باستقالات مسببة في كتب رسمية إلى رئيس مجلس إدارة الخطوط الجوية الكويتية اعتراضاً على تفرد رئيس مجلس إدارة الشركة بالقرارات دون العودة إلى مجلس الإدارة واحتجاجاً على عقد جمعية عمومية غير عادية دون دعوة من مجلس إدارة الشركة.
واوضح ان المؤسسات لا ترضى بالخطأ ولا تنفعل أمام الأفراد مهما كانوا، فكل من يخالف القانون واللوائح سيُحاسب.
وحول عواقب الأحداث، وهل ستكون هناك مساءلة قانونية بحق الرئيس السابق لـ “كاسكو”، قال الجاسم “لا نضمر الضغينة لأحد، ولا نضمر الإيذاء لأحد، المسألة إلى الأن في بدايتها، وننتظر نتائج تحقيق النيابة، ومن الممكن أن ننظر في الأمر، ولكننا كأعضاء مجلس الإدارة لم نطرح موضوع الملاحقة، فهو ليس بطبعنا أو نفسياتنا ومن السابق لأوانه القطع بذلك الموضوع”.
وفيما يتعلق بعرض التعديلات التي تمت على النظام الأساسي لـ “كاسكو” على الجمعية العمومية للشركة من عدمه، أشار الجاسم إلى أن العمومية عقدت ولكن بسبب الإفادات التي أتت من أعضاء مجلس الإدارة ولكونها مخالفة للمادة 216 من قانون الشركات، لن نعتمد محضرها وسنخاطب وزارة التجارة ببطلانها ونعيد عقد العمومية مرة أخرى لإقرارها وفقاً للقانون.
وبشأن ما تم تداوله عن قرض بقيمة 12.5 مليون دينار والذي اقترضته شركة “كاسكو”، والموجود كوديعة في أحد البنوك، قال الجاسم ” علمنا كمجلس إدارة في اجتماعنا يوم الأربعاء، بهذا الأمر، وكلفنا لجنة التدقيق التابعة لمجلس إدارة الخطوط الجوية الكويتية تقصي الأمر والبحث فيه للوصول إلى التصور النهائي عن حقيقة الأمر وحقيقة الضرر الذي وقع على “كاسكو” وسيرفع إلينا التقرير خلال الأسبوع المقبل”.
وقال أننا لا نتهاون أو نتراخى بتطبيق القوانين واللوائح والقواعد التي تحكم الرقابة على أعمالنا من الجهات المختصة، وذلك على أي من الأطراف التي تعمل أو تتعامل معنا دون محاباة أو مجاملة إيمانا بأن ((الله لا يستحي من الحق)).
وذكر الجاسم ان وسائل التواصل الاجتماعي وصفحات الصحف المحلية ومنافذ إعلامية عديدة إشتعلت خلال الأيام القليلة الماضية بما جرى ويجري في الشركة الكويتية لخدمات الطيران والإجراءات المتخذة من جانب مجلس إدارة الخطوط الجوية الكويتية بصفتها المالك الرئيسي لما يقارب 100٪ من رأسمال الشركة الكويتية لخدمات الطيران وزميلتها المملوكة لها الشركة الكويتية لخدمات الطيران (كاسكو)، وذلك من خلال تصريحات متلفزة وبيانات مكتوبة من رئيس مجلس إدارة (كاسكو) السابق عادل جاسم البرجس.
وبين انه ونظرًا لتصاعد التفاعلات وردات الفعل الاجتماعية والإعلامية تجاه تلك التصريحات الآحادية التي نحت بأساس الخلاف القائم بين مجلس إدارة كاسكو والبرجس بصفته رئيساً لمجلس إدارة الشركة الكويتية لخدمات الطيران، إلى جوانب لا تمت لأصل الخلاف بصلة وبلغت مبلغ تشويه الحقائق والتشكيك بالذمم والتطاول على كرامة الأشخاص، فإنني كرئيس لمجلس إدارة الخطوط الجوية الكويتية مع إخواني أعضاء المجلس وجدنا لزاما علينا توضيح الصورة من خلال بيان مكتوب ومحاورة صحفية مباشرة لإجلاء الحقائق والنأي بها عن الانحراف إلى متاهات مبالغ فيها ولا تمت للواقع بصلة.
وتطلع الجاسم الى أن تكشف النيابة العامة وهيئة النزاهة حقيقة ما أسر به إليهما من ملف الفساد في كاسكو والذي لم يطلع عليه أحد سواهما، وأن يكشفا لنا عاجلا وللشعب الكويتي من هو الذي مارس الضغط والترهيب على الرئيس السابق لثنيه عن مكافحة الفساد وكشف المفسدين، خاصة وأننا الطرف المعني مباشرة بمصالح وأموال الشركة الكويتية لخدمات الطيران المملوكة للخطوط الجوية الكويتية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

ثلاثة × واحد =