الكويت: أمن وسلامة الشعب اليمني فوق كل اعتبار أشادت بإعلان تحالف الشرعية التزامه بوقف إطلاق النار

0 38

نيويورك – كونا: أكدت الكويت أن تغليب المصلحة الوطنية وامن وسلامة الشعب اليمني يجب أن تكون فوق كل اعتبار اذ يجب على جميع الاطراف العمل الدؤوب لتنفيذ اتفاق استوكهولم بدءا باحترام وقف اطلاق النار وعدم عرقلة وصول المساعدات الانسانية للمحتاجين.
جاء ذلك خلال كلمة الكويت في جلسة مجلس الامن حول اليمن التي ألقاها مندوب الكويت الدائم لدى الامم المتحدة السفير منصور العتيبي مساء امس أول من أمس.
واشاد العتيبي بإعلان التحالف لإعادة الشرعية الى اليمن التزامه بوقف اطلاق النار في محافظة الحديدة والذي دخل حيز التنفيذ 18 ديسمبر الماضي والتزام التحالف باتفاق استوكهولم وتنسيقه مع الجنرال باتريك كاميرت.
واشار إلى تطلعه للوقوف على مقترحات الامين العام حيال السبل التي ستقدم الامم المتحدة من خلالها الدعم الكامل لاتفاق استوكهولم وذلك كما نصت عليه الفقرة السادسة من القرار 2451 ليتسنى للمجلس التباحث حولها والوصول لتفاهمات بشأنها.
واثنى على الجهود التي يبذلها المبعوث الخاص وفريقه للدفع بعملية السلام في اليمن منذ توليه منصبه مشيدا بالخطوات الإيجابية للجنرال باتريك كاميرت الرامية الى تنفيذ ما ورد في اتفاق استوكهولم.
واعرب العتيبي عن عميق امتنانه وتقديره للعاملين في المجال الإنساني لكل ما يبذلونه من جهود من اجل تحسين الوضع الإنساني في اليمن ،مشددا على اهمية ضمان الاطراف لسلامة موظفي الامم المتحدة ولتمكينهم من القيام بعملهم بشكل فعال.
واضاف ان دول التحالف وعلى رأسها السعودية والامارات والكويت كانت اكبر الداعمين لخطة الاستجابة الانسانية لليمن العام الماضي الى جانب الولايات المتحدة والمملكة المتحدة فدعم هذه الدول الخمس ساهم بشكل اساسي في تغطية خطة الاستجابة الانسانية لليمن لعام 2018 بنسبة 83 في المئة.
وبين أن الحل السياسي مبني على المرجعيات الثلاث المتفق عليها وهي المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرارات مجلس الامن ذات الصلة لا سيما القرار 2216 بما يقود الى انهاء امد الازمة في اليمن ويحافظ على استقلاله وسيادته ووحدة اراضيه وعدم التدخل في شؤونه الداخلية.

You might also like