الكويت: السلام والاستقرار في أفغانستان يتحققان بالتسوية الديبلوماسية العتيبي أكد أن الفرصة سانحة لحل شامل

0 36

نيويورك – كونا: اكدت الكويت ايمانها الراسخ بأن تحقيق السلام والاستقرار الدائمين في أفغانستان والمنطقة يأتي من خلال تسوية تفاوضية دبلوماسية.
جاء ذلك في كلمة الكويت بجلسة مجلس الامن حول أفغانستان التي ألقاها مندوبها الدائم لدى الامم المتحدة السفير منصور العتيبي مساء أول أمس.
واعرب السفير العتيبي عن اعتقاده بأن الوقت الحالي يمثل فرصة سانحة ومهمة للتوصل الى تسوية سياسية شاملة للصراع في افغانستان من خلال مشاركة جميع الاطراف والاطياف بشكل بناء في الجهود الدبلوماسية الرامية الى تحقيق السلام المستدام في افغانستان.
وأكد تقديره للاحاطات التي قدمها كل من ممثل الامين العام الخاص ورئيس بعثة الامم المتحدة لتقديم المساعدة في افغانستان تاداميتشي ياماموتو ورئيسة هيئة حقوق الانسان المستقلة في افغانستان سيما سمر حول الوضع في افغانستان.
وهنأ افغانستان وشعبها الشجاع بانتخاب اول برلمان منذ عام 2011 قائلا “لقد واجه الشعب الافغاني كافة التحديات وقدم اكبر التضحيات من اجل اختيار ممثليه في البرلمان تأكيدا على رغبتهم في التمسك بحقوقهم السياسية”.
واوضح أن الكويت تتابع مسألة المساعدات الانسانية والنازحين ايمانا منها بأهمية الجانب الانساني لأي قضية كانت فاستمرار القتال واعمال العنف بالإضافة الى عوامل الجفاف والكوارث الطبيعية أدت الى تشريد أكثر من 110 الاف نسمة في افغانستان خلال الفترة من الاول من يناير الماضي وحتى الـ 16 من شهر مايو الماضي.
وتابع قائلا: “لعل ما يقلقنا بشكل أكبر هو ان نسبة الاطفال من ذلك العدد بلغت 58 في المئة ومن المؤسف ان تأتي هذه الارقام المرتفعة في ظل تصاعد الهجمات على المرافق الصحية والموظفين في المجال الطبي واستمرار القيود المفروضة على حملات التطعيم ضد شلل الأطفال.
واكد في هذا الصدد اهمية احترام جميع اطراف النزاع لالتزاماتهم الدولية المتعلقة بوصول المساعدات الإنسانية وحماية المرافق الصحية والعاملين فيها.

You might also like