الكويت ثالث حائزي سندات الخزانة الأميركية في المنطقة بقيمة بلغت 44.1 مليار دولار

0 156

ارتفعت حيازة الكويت من سندات الخزانة الأميركية خلال أغسطس الماضي بنسبة 1.4 في المئة على أساس سنوي إلى 44.1 مليار دولار، مقابل 43.5 مليارًا في الشهر نفسه 2018، لتحل في المركز الثالث عربيًا. وفقًا للبيانات الصادرة عن وزارة الخزانة الأميركية، فإن حيازة الكويت من هذه السندات ارتفعت على أساس شهري، في أغسطس بنسبة 0.23 في المئة، علماً بأنها كانت تبلغ في يوليو الماضي نحو 44 مليار دولار، مع ظهور مخاوف الركود العالمي.
ووزعت حيازة الكويت بين 38.821 مليار دولار سندات طويلة الأجل، و5.280 مليار دولار سندات قصيرة الأجل. وتأتي الكويت بعد المملكة العربية السعودية التي تحتل المركز الأول بـ 183.8 مليار دولار، وتتبعها الإمارات بـ 49.4 مليار دولار، وسلطنة عُمان إلى 8.758 مليار دولار، وتراجعت استثمارات دولة قطر إلى مستويات 1.864 مليار دولار مقارنة بـ 1.916 مليار دولار في يوليو، ومملكة البحرين تذيلت القائمة من حيث القيمة فقد خفضت استثماراتها إلى 314 مليون دولار. وبذلك رفعت دول مجلس التعاون الخليجي استثماراتها بأذون وسندات الخزانة الأميركية بنسبة 1.37 في المئة نهاية أغسطس، على أساس شهري، حيث بلغ إجمالي استثماراتها مجتمعة في أذون وسندات الخزانة الأميركية نحو 288.236 مليار دولار، بنهاية أغسطس الماضي، مقارنة مع 284.32 مليار دولار في يوليو. وعالمياً، كشفت البيانات الرسمية، أن اليابان رفعت حيازتها من السندات الأميركية إلى مستوى 1.174 تريليون دولار، في حين خفضت الصين صاحبة المركز الثاني حيازتها من الديون الأميركية خلال أغسطس الماضي عند مستوى 1.103 تريليون دولار مقارنة مع 1.110 تريليون دولار في الشهر السابق له.
وزادت دول المملكة المتحدة والبرازيل وإرلندا حيث المراكز من الثالث وحتى الخامس حيازتها من السندات الأميركية عند مستويات 349.9 مليار دولار و311.5 مليار دولار و272.5 مليار دولار على الترتيب.
ويعتبر ما تعلنه الخزانة الأميركية في بياناتها الشهرية، مجرد استثمارات دول الخليج في أذون وسندات الخزانة فقط، ولا تشمل الاستثمارات الأخرى في الولايات المتحدة، سواء كانت حكومية أو خاصة.

You might also like