الكويت: دعمنا للسعودية… مُطلق نائب وزير الخارجية أكد أنَّ الأمور في قضية خاشقجي تسير في الاتجاه الصحيح

0 579

الجارالله: القمة الأميركية – الخليجية في يناير والاجتماع الوزاري لدول “التعاون” في نوفمبر

شفافية السعودية وإجراءاتها كفيلة بردع محاولات فرض العقوبات والتصريحات المُسيئة لها

كتب ــ شوقي محمود:
وسط إشارات كثيفة ومتواترة ولا تخطئها عين، إلى قرب حدوث انفراجة في الأزمة الخليجية التي بلغت ذروتها في الخامس من يونيو 2017 مع اعلان السعودية والبحرين والإمارات ومصر قطع العلاقات الديبلوماسية مع قطر، جدّدت الكويت التأكيد على موقفها الداعم للسعودية في قضية مقتل المواطن السعودي جمال خاشقجي.
وعبّر نائب وزير الخارجية خالد الجارالله -في ردِّه على أسئلة الصحافيين خلال حضوره الاحتفال بمرور 55 عاماً على الشراكة بين الكويت والأمم المتحدة الليلة قبل الماضية- عن اعتقاده بأن “الأمور تسير في الاتجاه الصحيح في ظل القيادتين: السعودية وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين والتركية، برئاسة رجب طيب أردوغان”، مؤكدا أن الكويت ترحب بالتقارب السعودي- التركي.
وجدّد الجارالله التأكيد على موقف الكويت الداعم للسعودية بـ”شكل مطلق”، مضيفا: ان “الكويت اعربت عن ذلك في أكثر من بيان، أكدت فيه ترحيبها بالاجراءات التي اتخذتها المملكة في قضية خاشقجي، وتؤكد -السعودية-حرصها على تحقيق العدالة ومحاسبة المتسببين في هذا الحدث المؤسف، لذا نحن ندعم الاشقاء في المملكة ونكرر هذا الموقف باستمرار”.
وحول ما تردده بعض وسائل الاعلام الغربية عن محاولات ونوايا بعض الأطراف فرض عقوبات على السعودية، قال: إن “شفافية المملكة كفيلة بردع تلك المحاولات وكذلك التصريحات المسيئة لها”.
ورداً على سؤال عن قرب انتهاء الدورة الحالية لمجلس التعاون لدول الخليج العربية التي تترأسها الكويت، أوضح الجارالله أن رئاسة الكويت مستمرة، وقد وجهت الدعوة لعقد اجتماع اللجنة الوزارية لمتابعة تنفيذ القرارات، وتسلمت موافقة الدول الأعضاء، متطلعا إلى عقد الاجتماع في نوفمبر المقبل.
ولفت إلى عدم وجود جديد بشأن عقد القمة الخليجية- الأميركية، مضيفا: بحسب ما تم الاتفاق عليه ستعقد في يناير المقبل.
يُذكر أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان كان قد قال في كلمة له خلال أعمال منتدى مستقبل الاستثمار في المملكة أول من أمس: “الكويت لديها رؤية 2035 وشعب رائع وموارد مالية ضخمة جداً”، متوقعا أن تحقق إنجازات ضخمة بكل سهولة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.