الكويت مقبلة على كارثة مرورية

خلافاً لما أعلنته وزارة الأشغال أخيرا من أن “أزمة المرور سوف تنتهي مطلع 2018”, حذرت الجمعية الكويتية للسلامة المرورية من أن “البلاد مقبلة على كارثة مرورية خلال السنوات الخمس المقبلة”.
واوضح رئيس الجمعية عضو المجلس الأعلى للمرور الدكتور بدر المطر في تصريح له أمس أن “المشكلة الحقيقية في الازدحامات المرورية هي ان الطرق لم تعد تتحمل المزيد من السيارات بعدما فاق عددها المليونين وهو عدد ضخم جدا بالنسبة لمساحة الطرق في الكويت”, مشيرا إلى أنه “مهما تمت توسعة أو فتح طرق جديدة فان ذلك لن يحل المشكلة ما لم يكن هناك تفكير شامل لحل الأزمة ومنها عملية النقل الجماعي والمترو”.
ورأى أن “المشكلة المرورية ستصبح أزلية ما لم يتم التوجه الى اعتماد النقل الجماعي ابتداء من المدارس وجعله إلزامياً”.