المبعوث الأممي للصحراء الغربية يبدأ جولته الثانية بزيارة الجزائر

0

عواصم – وكالات: زار مبعوث الأمم المتحدة للصحراء الغربية هورست كوهلر الجزائر، في مستهل جولته الثانية بالمنطقة، حيث استقبله وزير الخارجية الجزائري عبدالقادر مساهل.
وتهدف هذه الجولة إلى الدفع لاستئناف المفاوضات بين المغرب وجبهة “البوليساريو”. وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة أول من أمس: إن كوهلر سيزور “نواكشوط ورابوني والرباط والعيون والسمارة والدخلة”.
وأضاف: إن “الغرض من الزيارة ذو شقين، زيادة فهم الواقع على الأرض، ومناقشة طريقة المضي قدماً في العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة، وفقاً لقرار مجلس الأمن 2414 (العام 2018)”.
واعتمد مجلس الأمن، القرار 2414 في أبريل الماضي، وقضى بتمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة في إقليم الصحراء “المينورسو”، المتنازع عليه بين المغرب و”البوليساريو”، لمدة ستة أشهر.
ودعا القرار، المغرب و”البوليساريو”، إلى “ضرورة إحراز تقدم نحو التوصل لحل سياسي واقعي عملي ودائم لمسألة الصحراء على أساس من التوافق”.
وذكرت وكالة الأنباء الجزائرية أن الزيارة تأتي “تطبيقاً لتوصيات نفس اللائحة الأممية رقم 2414، التي تدعو دول الجوار، سيما الجزائر وموريتانيا باعتبارهما دولتين مراقبتين، للمساهمة في بعث المسار السياسي (بين المغرب والبوليساريو)”.
من جهته، قال مصدر ديبلوماسي في الأمم المتحدة إن كوهلر سيلتقي المسؤولين المغاربة في 28 و29 يونيو الجاري.
من ناحية ثانية، طالبت لجنة التضامن مع معتقلي حراك الريف بالمغرب أول من أمس، بإطلاق سراح الموقوفين على خلفية هذا الحراك “السلمي الذي يهدف تحقيق مطالب اجتماعية مشروعة”.
على صعيد آخر، أكد منتدى الأمم المتحدة بشأن الخدمة العمومية أول من أمس، “ضرورة توفر إرادة سياسية قوية لتنفيذ البرامج والمشاريع التنموية، بانخراط تام للإدارة والمجتمع المدني”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

15 − اثنا عشر =