المجلس يقرُّ 2٫7 مليار نفقات رأسمالية ويربط ميزانية “الطرق” وافق على تقرير ديوان المحاسبة بشأن المناقصات التي سبق رصدها

0 7

كشف عن مشروع قانون سيُحال بداية دور الانعقاد المقبل لإحداث نقلة نوعية في الميزانية

وزير المالية: عالجنا 700 مليون دينار من حساب العُهد

شنَّت هجوماً عنيفاً على الحكومة وأكدت أن وزراءها في وادٍ والشعب في آخر

الهاشم للمبارك: الأوادم زهقت وملَّت وكفرت بالديمقراطية

عبدالصمد: جواب وزير المالية على سؤالي نموذج للكذب والتدليس ولابد من التحقيق به
حكم “الدستورية” لاعلاقة له بالموضوع والمشكلة في تفسير المسؤولين الخاطئ له
قانون ربط ميزانيات الجهات الحكومية صدر منذ 40 سنة ولابد من تعديله
قانون الخدمة المدنية أكل عليه الدهر وشرب ووين بيض صعو “البديل الستراتيجي”؟!
التبعية السياسية للجهات الحكومية أشبه بطرفة وهيئة الزراعة جمرة يريدون التخلص منها
بوشهري: تم تحويل
223 مليون دينار من أرباح “الموانئ” إلى الخزانة العامة
استقطاع 15 % من أرباح الموانئ الجديدة البالغة
37 مليوناً إلى الخزانة
أبل: أسلوب المجلس عقيم مع الأسئلة واقترح على المكتب ضبط الأمور
هل أنتظر ستة أشهر لأعقب على أسئلتي.. شنو .. لعب يهال هو؟!
الحجرف: الرد على الأسئلة يجب أن يكون شفاهة طبقا للمادة 124 من اللائحة
الدلال: ديوان المحاسبة ليس “اندر كونترول” الحكومة.. بينما جهاز المراقبين كذلك
الدمخي: إذا كانت اللجان البرلمانية نائمة فلن يكون هناك أي تفعيل لأي توصيات
الفضالة: أتمنى تعديل آلية الرد على الأسئلة البرلمانية والتعقيب عليها

البابطين: أحد أسئلتي صار له سنة ونصف دون رد وحتى الوزراء تغيروا

العدساني: نمر بعجوزات بسبب انخفاض النفط لكن الحالة المالية للدولة جيدة

مَنْ يمجد رئيسي الوزراء والأمة يُعينونه حتى لو كان غير متخصص

الرومي: هل يشارك الوزراء في قرارات مجلس الوزراء أم يُبلَّغون بها فقط؟!
الهاشم: لا أنتمي إلى عائلة تجارية رنانة ولا إلى قبيلة…فمَنْ يدعمني ويدعم حقوقي؟!

عبدالكريم الكندري: كلام صفاء لم نر ترجمة له في كتاب عدم التعاون مع رئيس الوزراء
العازمي لصفاء: انت لم تدعمي كل الاستجوابات السابقة وليس الأخير فقط
العازمي: أنا لا استجوب لمصالح تجارية أو على طريقة إذا ما عطيتوني راح استجوب
الصالح: رئيس الحكومة يتابع الوزراء وعلى رأس عمله وكل وزير مسؤول عن وزارته
الحربش: “الصوت الواحد” عزَّز القبلية والطائفية وحتى نطلع من التيه لابد من نظام جديد
الدقباسي: أرجو من الحكومة عدم إعادة التقاعد المبكر للمجلس فسنرد عليه بأدواتنا
لا تغثوا الناس برد التقاعد في رمضان والاحتقان سيتواصل ما لم يتم تعديل النظام الانتخابي
الهدية: مرسوم البلدي ظالم وكرَّس القبلية والطائفية والحكومة ضربت بالدستور عرض الحائط

تابع الجلسة ـ رائد يوسف و عبد الرحمن الشمري:

وافق مجلس الأمة في جلسته التكميلية أمس على اعتماد تقديرات النفقات الرأسمالية المتضمنة في الباب الثاني من الموازنة العامة للدولة والمتعلقة بـ”شراء الأصول غير المتداولة” وفقا لمشروع القانون بربط ميزانية الوزارات والإدارات الحكومية للسنة المالية (2019 – 2018) وأحاله إلى الحكومة.
كما وافق على تقرير ديوان المحاسبة بشأن المناقصات التي عُرضت على ديوان المحاسبة ورفضها ومن ثم لجأت الجهات الحكومية إلى مجلس الوزراء الذي وافق عليها استنادا للمادة (13) من قانون ديوان المحاسبة رقم (30 لسنة 1964)، واستنادا إلى تقرير لجنة (الميزانيات) المتداول، تقدر مصروفات النفقات الرأسمالية بمبلغ 2.783.373 مليار دينار.
وقال وزير المالية د.نايف الحجرف: إن إقرار مجلس الأمة للنفقات الرأسمالية قبل بقية بنود الميزانية الذي بدأ منذ العام الماضي واستمر هذا العام يسهل كثيرا عملية طرح المشاريع الرأسمالية.
وأضاف: “الكل مؤمن بأن مرسوم رقم (31) لسنة 1978 الذي كان ينظم عملية إعداد الميزانية والرقابة عليها هو مرسوم يصل عمره اليوم إلى 40 سنة و هناك فريق قانوني وفني يعكف على تعديل هذا المرسوم وسيقدم لمجلس الأمة مشروع حكومي في بداية دور الانعقاد المقبل لكي تكون هناك نقلة نوعية في عملية إعداد الميزانية والرقابة عليها خاصة بعد تجربة 40 سنة”.
وتابع قائلا: “بعد الانتهاء من تعديل القانون لتنظيم الميزانية والرقابة عليها سيتبعه إعادة هيكلة وزارة المالية بدءا من مرسوم إنشائها الذي يتضمن فقط ثمانية بنود لا تنسجم اليوم مع دور وزارة المالية سواء كمسؤولة عن الخزانة أو المالية العامة للدولة بشكل كامل”.
وحول ملاحظات النواب على حساب العهد قال الحجرف : إن “حساب العهد من الملفات المهمة التي نتابعها بشكل مستمر” لافتا الى انه تم عقد اجتماع خاص مع لجنة الميزانيات خلال الأيام الماضية امتد لأكثر من خمس ساعات تم خلاله استعراض كل الخطوات والاجراءات التي تقوم بها الحكومة لمعالجة هذا الملف.
وبين انه “من شهر يناير الماضي إلى اليوم استطعنا معالجة ما يقارب مبلغ 700 مليون دينار (نحو 2.311 مليار دولار) في هذا الحساب وستتبين المعالجة التي تمت في الحساب الختامي خلال اقراره”.
وقال: لا نستطيع أن نعالج معظم الملف لوجود تراكمات منذ عام 1993 إلى اليوم لكن نحن بالتأكيد بدأنا في معالجة هذا الملف”. وفيما يتعلق بملف مستحقات الحكومة أكد الوزير أن “هذا الملف لا يقل أهمية عن ملف العهد ولكن هذه المستحقات جزء منها موجودة وبها نزاعات قضائية وجزء آخر منها به استحقاقات لموظفين وجزء منها به مطالبات من جهات أخرى”.
وأضاف: نحن اليوم نعمل وهذه تراكمات لم تحدث في يوم وليلة بل على مدى سنوات ولكن بالتأكيد نحن حريصون على تحصيل كل مستحقات الحكومة وفقا للاجراءات القانونية التي تحكم هذا العمل.
وفيما يلي عرض لوقائع الجلسة :

• افتتح النائب عادل الدمخي جلسة مجلس الأمة في التاسعة والنصف بعدما كان الرئيس مرزوق الغانم رفعها نصف ساعة لعدم اكتمال النصاب، وبعد تلاوة أسماء الحضور اكتمل المجلس الى بند الأسئلة.
•عدنان عبدالصمد (تعقيبا على جواب وزير المالية): هذا الجواب نموذج للكذب والتدليس ولابد من التحقيق في هذه الاجابة فالكثير من البيانات لم تصلني وبعضها مغلوط، أيضا تبين أنه تم تعيين البعض باجراءات خاطئة، بعض الجهات تعتقد أنها مقاطعة للمسؤول الأكبر وايضا كاسكو تتهرب من رقابة ديوان المحاسبة.
•د. نايف الحجرف: سيد عدنان كلمني عن هذا الموضوع ووعدته بالتحري عن البيانات لكن حكم الدستورية هو الذي يحدد لنا ضوابط الرد.
•عدنان عبدالصمد: حكم الدستورية لاعلاقة له بالموضوع ، لكن المشكلة في تفسير المسؤولين الخاطئ لهذا الحكم.
•يوسف الفضالة: أتمنى تعديل آلية الرد على الأسئلة والتعقيب عليها.
•عبدالوهاب البابطين: أحد أسئلتي صار له سنة ونصف، حتى الوزراء تغيروا، لابد من تغيير الآلية لبند الأسئلة اختصارا للوقت وللمصلحة العامة.
•رياض العدساني (تعقيبا على جواب وزيرة الخدمات): نمر في عجوزات بالميزانية بسبب انخفاض أسعار النفط، لكن الحالة المالية للدولة جيدة يفترض توريد 20 مليار دينار للخزانة العامة، وألا نقترض لأن في ذلك خطرا على الدولة.
•جنان بوشهري: تم تحويل 223 مليون دينار من أرباح الموانئ الى الخزانة العامة، كما تم استقطاع 15٪ من الأرباح الجديدة البالغة في مجملها 37 مليونا الى الخزانة.
” لعب يهال”!
•خليل أبل: أسلوب المجلس عقيم في التعامل مع الأسئلة البرلمانية اقترح على مكتب المجلس ضبط الأمور وأن يشتغلوا عدل ولا بس نعيب علي الوزراء؟!
هل أنتظر ستة أشهر لأعقب على أسئلتي، شنو .. لعب يهال هو؟!
•صفاء الهاشم: مؤشر خطير انزعاج النواب من تأخر التعقيب على الأسئلة، لابد ان يتم ضبط هذه الآلية في مكتب المجلس.
•محمد الدلال: نطالب مكتب المجلس بتعديل آلية الرد على الأسئلة وابلاغنا بها في الجلسة المقبلة.
•عدنان عبدالصمد: نحن مسؤولون عما يحدث، لأن النواب هم من يؤجلون التعقب.
•عبد الله الرومي: اقترح عقد جلسة خاصة أو أكثر للتعقيب على الأسئلة.
• مبارك الحجرف: الرد على الاسئلة يجب أن يكون شفاهة طبقا للمادة 124.
•صفاء الهاشم: اوجه التحية للكويتيات في يوم المرأة العالمي.
•وانتقل المجلس الى تقرير لجنة الميزانيات حول الباب الثاني من ميزانية الدولة، والحساب الختامي وموازنة هيئة الطرق.
•عدنان عبدالصمد: أستغل المناسبة للاعراب عن ادانتي للمجازر الصهيونية ضد الشعب الفلسطيني الأعزل ونسأل الله النصر لهذا الشعب البطل، لدي ملاحظات على الميزانية يفترض أن الميزانية تكون ترجمة لبرنامج عمل الحكومة لكن الواقع اننا نناقش الموازنة بمشاريع تختلف عن الموجود في الخطة والبرنامج، للأسف يتم تجاوز ارتفاع الميزانية من خلال بند العهد.
عندنا قانون منذ 40 سنة ينظم قواعد الميزانية وهذا لابد من تعديله وكانت الميزانية حينها 1٫4 مليار، بينما هي الآن 21 ملياراً، الآن مستحقات الحكومة التي لم تتسلمها تبلغ 2٫2 مليار دينار ثم يتحدثون عن الضرائب، عندنا 3 قطاعات معنية بمخرجات التعليم لكنها لا تنسق فيما بينها، والخلل كبير في هذا الأمر، سبعة طلاب فقط منتسبون لكلية الصحة العامة برغم الحاجة الماسة لمخرجاتها، قانون الخدمة المدنية أكل عليه الدهر وشرب، ولابد من تعديله، التفاوت كبير في رواتب موظفي الدولة، وين بيض الصعو اللي هو البديل الاستراتيجي؟! موضوع التبعية السياسية للجهات أشبه بطرفة ، فهيئة الزراعة مثالا ألحقت بخمسة وزراء آخرهم وزير الاعلام ، فما علاقة الزراعة بالاعلام وكأنها جمرة يريدون التخلص منها.

حساب العهد
• نايف الحجرف: نجحنا منذ يناير الماضي في معالجة 700 مليون دينار من حساب العهد وأؤكد أننا بصدد تعديل مرسوم اعداد قانون الميزانية واحالته إلى المجلس قريبا، بالنسبة لمستحقات الحكومة فهي متراكمة وجزء منها في نزاعات قضائية وجادون في تحصيلها.
•عدنان عبدالصمد: سبق أن قلت أن من يريد استجواب أي وزير عليه أن يأخذ تقارير ديوان المحاسبة ” ويأخذ بالقرعة” نحن لا نتصيد الأخطاء بل نتعاون للصالح العام.
• نايف الحجرف: نحن فريق واحد وان شاء الله ترى ثمرات التعاون.
• محمد الدلال: يجب على رئيس الحكومة والوزراء الانتباه إلى ما يدور حول الإدارة المالية، كيف نرتاح وهناك تجاوز وعدم التزام بابواب الميزانية ومصاريف بنودها، هناك ضيق نفس وعدم ارتياح في التعامل مع الأجهزة الرقابية، فديوان المحاسبة ليس (اندر كونترول) الحكومة؛ بينما جهاز المراقبين (اندر كونترول) الحاق هيئة الزراعة بوزراء عدة دليل عدم اهتمامنا بها، بل دليل فوضى ادارية، للأسف توجد عرقلة متعمدة لهيئة الطرق من قبل متنقدين لايريدون إلحاق الادارت بها.
• عدنان عبدالصمد: عدم شمول بعض الجهات المستقلة عن ديوان الخدمة المدنية ونجد الاستثناء بالتعيينات ولذلك يجب إعادة النظر بالتعامل مع الجهات المستقلة، وديوان المحاسبة سجل 288 مليون دينار هدرا في الأجهزة الحكومية بسبب التعيينات وضوابط توزيع المناصب القيادية والترضيات السياسية.
• عادل الدمخي: لدينا اشكالية داخل المجلس وتقارير اللجان بعدم وجود متابعة للتوصيات من الحكومة ولا اللجان ، توصيات وحقوق الانسان المشكلة ان اللجنة لا تلزم الحكومة بمتابعة توصياتها ودائما نلقي اللوم على الحكومة ولاشك انها مقصرة، ولكن اللجان عليها دور للمتابعة، والتوصيات تحتاج الى تفعيل خصوصا من اللجان لكن إذا كانت اللجان نائمة فلن يكون هناك اي تفعيل لأي توصيات، ديوان المحاسبة رفض مناقصات ومجلس الوزراء استثني هذه المناقصات بتكلفة مالية على الدولة 38 مليون دينار وهذه مسألة خطيرة جدا واللجنة الاقتصادية في مجلس الوزراء عليها مسؤولية وعبء ذلك وهذا يفتح بابا خطيرا لملاحظات ديوان المحاسبة والمراوغة باللجوء الى مجلس الوزراء ، سمعنا أن مشروع المطار سيتأخر ، لماذا، ما هي المعوقات ، لانريد أن يصبح كجامعة الشدادية ومستشفى جابر ليستفيد منها المقاول، والخاسر فيها الشعب، وبالنسبة للربط الالكتروني بين الجهات الحكومية نجد هناك تعمدا لعدم تفعيل هذا الربط، وتلاعبا بالتحويلات المالية الخارجية… والرقابة على المشاريع غير موجودة ومجلس الوزراء ضايع .. ما في أي محاسبة ، ونري مجرد “شو” أمام وسائل الاعلام.

القيمة المضافة
• رياض العدساني: يفترض بالحكومة ان تلتزم بقواعد الميزانية، وآلية التعينات في الجهات الحكومية قائمة على الترضيات والمحسوبيات ومن يمجد رئيس مجلس الوزراء ورئيس مجلس الأمة يعينونه، وهناك شخص ينتقد مجلس ادارة الخطوط الجوية الكويتية لعدم وجود مختصين فيه وبعد حل هذا المجلس تم تعيينه وهو غير مختص في المجال والمفترض ان ينأى بنفسه عن هذا المنصب.
الضريبة المضافة لن يتحملها التاجر نهائيا انما سوف يتحملها المواطن البسيط والحديث عن هذه الضريبة لن يؤثر على اسعار بقية السلع غير صحيح فهي ستؤثر على بقية السلع وسيرتفع ولذلك موقفي منها الرفض وبالنسبة للاستثمارات الخارجية لدينا 600 مليار دولار في الصناديق السيادية.
•فيصل الكندري: زيادة البنزين حدثت في العطلة البرلمانية الحكومة زادت السلع دون الرجوع للمجلس وتسببت بدخول بعض النواب للمجلس الحالي.
•رياض العدساني: مقرر اللجنة المالية في مجلس 2013 هو من اعلن الموافقة على زيادة البنزين.
•عبد الله الرومي: هناك مليارات تنفق على البرامج الحكومية لكن المردود لا شيء وهل الوزراء يشاركون في قرارات مجلس الوزراء ام يبلغون بالقرار؟
في قانون هيئة الطرق بعد اقراره وجدنا كل وزارة لا ترغب بالتنازل عن صلاحياتها للهيئة وما حدث مع هيئة الطرق خير مثال على أن مجلس الوزراء لا يتداول مشاريع القوانين التي يقدمها ولا يؤخذ برأي الوزراء انما يبلغون باحالته للمجلس ويحيلونه دون مناقشته ودون اتخاذ قرار مؤسسي وحديثي ليس تشفيا ابدا انما حسرة على ما يحدث بالدولة ، القضية ليست قضية الرومي او صفاء او الدلال انما قضية ادارة وحكم ونحن متمسكون بكم ولكن هناك مشكلة ادارة، القضية قضية بلد وحكم لانكم انتم الحكام ولسنا نحن ونحن متمسكون بكم فالادارة مترهلة وغير قادرة على ان تدير.
•وزير المالية د. نايف الحجرف: مستحقات الحكومة على الجهات الحكومية مليار و300 مليون وهناك قضايا مرفوعة بين الجهات الحكومية وجهات خارجية وهناك مطالبات من موظفين وهناك مبالغ خاصة بشحنات نفط ، قامت الحكومة بتحصيل هذه المبالغ ثم مخاطبة جميع الجهات الحكومية ومجلس الوزراء وجهاز متابعة الاداء الحكومي واليوم كثير من الجهات بدأت في تسديد المستحقات عليها.

“نقعوها واشربوا مايها”
•خليل أبل: برنامج عمل الحكومة كيف نقر ميزانية منعزلة غير مربوطة بالخطة الانمائية وبرنامج عمل الحكومة ولذلك العام المقبل يجب ان يتم ربطها وبالاخص المصروفات الرأسمالية واعيب على اللجنة الاعتماد الكامل على ديوان المحاسبة وهو جهاز يستخدم كذراع لك ولكن مسؤوليتك ان تتحقق من صحة معلومات ديوان المحاسبة وهو يمارس كثيرا من المخالفات فكيف نثق بمعلوماته قانون المحاسبة يقول ان وزارة المالية تعطي ملاحظاتها على ديوان المحاسبة وين هذا التقرير عن الديوان ورئيس ديوان لا يتواجد لان هناك من يقوم باعمال رئيس الديوان فقط.
وهناك 3 مليارات و200 مليون دينار على المصروفات الرأسمالية كم مها وجه للصحة وللتعليم العالي اليس الاساس الى هاتين الجهتين للصحة 10٪ والتربية والتعليم 2٪ ويفترض في لجنة الميزانيات ان يقول للجهات على ميزانياتها “اخذوها ..نقعوها واشربوا مايها”!
كلية التمريض ومعهدها يصرف عليهما ملايين الدنانير ويخرجان اعدادا اقل من اصابع اليدين، اسسوا هذه الكليات من اجل المناصب هذولة جيبهم من اذانهم طلعوا هالقيادات الفاشلة من مؤسسات الدولة لان كثيرا منهم عبء على الدولة ولان دور الشباب للقيادة.
•وزير التجارة: هناك تنسيق حاليا مع وزارة التربية لتوفير مخرجات لسوق العمل.
•خليل أبل: نحن الان نعمل على تشييد مطارات فهل تعلمون كم موظف جمارك نحتاج ومستشفى جابر كم ممرضا وممرضة يحتاج هذا التخطيط الذي تحتاجه ولكن الذي يحدث تخبيط.
•صفاء الهاشم: زميلي عبد الله الرومي قال ما هكذا تدار الدول الميزانيات والحساب الختامي دائما امرهما شائك فهل سيتم تلافي الاخطاء وتسويتها ووقف التلاعب بها بعد كل هذا النقاش عندما نكون عودا في حزمة سلطات يرأسها صاحب السمو امير البلاد نحن قوتنا في وحدة الصف وسؤالي من يعمل على تفتيت المجتمع اليوم وجعله مجتمعا متفككا ورسالتي لسمو رئيس مجلس الوزراء ما الذي يحدث ؟!.. الاوادم زعلانة والاوادم كفرت بالعملية الديمقراطية انا من الطبقة الوسطى ولا املك اسم عائلة تجارية رنانة ولا انتمي لقبيلة تدعمني ولا طائفة ولا قطب اعلامي يسندني فمن يدعمني ويدعم حقوقي ومن يأخذ حقي وانا امثل الاقلية الصامتة انا صوت مواطن اشوف الملايين تتطاير يمين ويسار وانت ما بيدك حيلة والطق بالميت حرام ولعلمك يارئيس الوزراء لا يغرك الكلام الذي تسمعه بالدواوين بوجهك ولما تمشي يجيك الطق وكل وزير عندك لابس دشداشة اوسع منه ولعلمك ما يقال بدواوين النساء اقوى واوجع.. الاوادم لسنوات تنهب منهم اموالهم في التأمينات وما احد تكلم.. قانون استبدال الراتب التقاعدي بقى فترة طويلة على جدول الاعمال، افتعال قضايا طائفية وقبلية وفئوية والتقرير ما طلع عن اقتراح عن الاستبدال وما في قضية الا بالعفو بالجناسي لا احد يريد أن يحل مشاكل المواطنين وهي خمس اولويات.. سمو رئيس الوزراء الاوادم زهقت ملت ووزراؤك في واد والمجلس في وادي معاناة المواطنين في مدينة صباح الاحمد محد حاس فيهم مسؤولية متى تنتهي من هذه الاولويات وبالكويت اصبحت لدينا طبقة فقراء وليست طبقة محدودة وعيب هذا يصير بالكويت.
واسأل وزير الداخلية كم عدد من جنستموهم وضربوا التركيبة السكانية ويشاركون الكويتيين ويقولي السؤال غير دستوري ما يبون يجاوبون لان الاجابة تكشف خمالهم.

عدم التعاون
• عبدالكريم الكندري: هذا الكلام لماذا لم نر ترجمة له في كتاب عدم التعاون مع سمو رئيس مجلس الوزراء ولا هالكلام نقوله بالقاعة ووقت الفعل لا.. استجواب الاخ حمدان العازمي قبل اسبوعين كنا محتاجين اسمين على الطلب.
• صفاء الهاشم: انا اول من استجوب رئيس الوزراء واستقلت من مجلس الامة ورجعت بارادة شعب لكن التوقيع على كتاب عدم التعاون السابق شفت المحاصصة وشفنا ما حدث بعد الجلسة الماضية والشريط الذي طلع اشلون أوقع عدم التعاون الذي أخذ طابعا قبليا وطائفيا ؟!
• حمدان العازمي: انت لم تدعمي كل الاستجوابات السابقة وليس الاخير فقط الذي جاء بسبب ظلم وقع.
• أنس الصالح: رئيس الحكومة يتابع العمل وهو على رأس عمله ويتابع عمل الوزراء علما ان كل وزير مسؤول عن وزارته.
• صفاء الهاشم :الاخ حمدان انت لم توقع طلبات عدم التعاون واستجوابك الاخير اتسم بالنفس العصبي والقبلي وانت ربطت التوقيع على التعاون باسم القبيلة.
• حمدان العازمي: انا لا استجوب لمصالح تجارية او بطريقة اذا ما عطيتوني راح استجوب.
• علي الدقباسي: رفقا بالمجتمع فنحن نمر بظروف صعبة نحن لسنا ملائكة او معصومين لكن لنعمل على تعزيز الوحدة الوطنية هذا الاحتقان في المجلس نتاج ما يحصل في المجتمع ارجو من الحكومة عدم اعادة قانون التقاعد المبكر للمجلس لان في ذلك عدم تعاون حكومي سنرد عليه بأدواتنا فلا تغثوا الناس بهذا الشهر الفضيل الاحتقان سيتواصل ما لم يتم تعديل النظام الانتخابي والدوائر وخلونا نتخلص من النفس العنصري.

واحة الديمقراطية
• سعدون حماد: هيئة النقل تم نقل 500 مليون دينار من موازنتها الى ميزانية وزارة الاشغال وهناك دعوات لالغاء الهيئة وانا مع الغائها وان تؤول اختصاصاتها الى وزارة الاشغال.
•أسامة الشاهين: نحن نعيش في واحة ديمقراطية اتفق مع كلام لجنة الميزانيات بعدم وجود مشاريع افتتاحية.
نبارك بافتتاح مبنى طيران الجزيرة الذي من شأنه التخفيف عن الضغط في مطار الكويت من الملاحظ ان بعض الموظفين في الديوان الاميري يسيئ لهذه المكانة العزيزة على قلوبنا.
وديوان المحاسبة حدد ملاحظة مفادها ان الديوان انفق لشراء 19 سيارة بالأمر المباشر لكن احداها ثمنها 217 الف دينار.
• عبدالوهاب البابطين: لا يمكن ان نفصل الوضع الاقتصادي عن الوضع السياسي ولعل ما حدث في جلسات الاستجوابات ادى الى طرح فئوي قبلي هو نتاج وانعكاس الصوت الواحد وتقييم الامور بصورة صحيحة يجب ان نبتعد عن كل الحسابات العنصرية والفئوية والقبلية ولذلك لابد ان يتغير قانون الصوت الواحد.
حساب العهد في 1993 كان 200 مليون ووصل الى 6 مليارات وهو امر غير متوقع بالاضافة الى مليارين خارج اطار الميزانية وسوف استمر في الاستجوابات وتوقيع عدم التعاون بسبب الاوضاع الاقتصادية التي دفعتي لذلك والضريبة المضافة يجب ان تقدموا للشعب الكويتي حتى يقدم لكم، وهذه الضريبة المضافة هي اعلان صريح بعدم التعاون مع الحكومة. هناك مناقصات لم يوافق عليها ديوان المحاسبة ووافق عليها مجلس الوزراء وسوف ارفض التصويت على هذا التقرير بسبب صفحة 6 من البند. الديوان الاميري ومستشفى الجهراء ما هي علاقة الديوان بتنفيذ المشاريع ؟ ما يعني اعتراف صريح للديوان بانه ليست لدينا حكومة ووزارة الصحة اختصاصها تنفيذ المشاريع وهي كثيرة فلماذا مشروع مستشفى الجهراء ينفذه الديوان الأميري وسمعت من احد الوزراء ان هذا آخر مشروع ينفذه الديوان الاميري.
وهناك معاداة من عصابات تريد الانتقام من المهندس احمد الحصان المهندس الشريف بغض النظر عن الغاء هيئة الطرق وما اعنيه ان هناك هجوم غير عادي علي هيئة طرق لم تباشر عملها ووما أعنيه ان هناك مجرما غير عادي ، هناك جهات حكومية قصرت في تزويد هيئة الطرق باحتياجاتها لبدء العمل وهناك امور تحدث من وراء الكواليس ضد الاخ الشريف في الهيئة مديرها احمد الحصان.

الرومي مدرسة
•عبد الله الرومي: انا كنت اتحدث ضد هيئة الطرق ليس من الآن انما قبل لا يصير الحصان مديرا لها، وانا طرحي ليس شخصانيا وانا اناقش حكومة في قانون صدر منذ 2014 غير قادرة على تنفيذه وليس انا فقط انما اكثر من نائب والاخ عدنان قال انا ضد هيئة الطرق ونحن ضدها لان الحكومة عاجزة عن تنفيذ القانون.
•عبد الوهاب البابطين: الاخ الكبير عبد الله الرومي والدمخي فوق كل الكلام الذي تطرقت له عن الهيئة وحديثي عن اشخاص في الحكومة وليس المجلس والرومي مدرسة اتعلم منها.
• جمعان الحربش: تقرير الميزانيات تناول المناقصات التي رفضها ديوان المحاسبة ورفعت الى مجلس الوزراء والكل معترض على ترسية المناقصات عن طريق مجلس الوزراء والمادة 13 تتيح لهم ذلك وللاسف الاسراف في استخدام المادة، وهناك 220 مشروعا احيلت الى مجلس الوزراء وتمت الموافقة عليها ومن ضمنها مشروع “اليورفايتر” وقدمت اقتراحا بتعديل المادة 13 اذا رفض ديوان المحاسبة مناقصة واحيلت الى مجلس الوزراء ويوجب على ديوان المحاسبة ابلاغ مجلس الأمة مباشرة لان استخدام المادة 13 قضى على الرقابة المسبقة والحل في تعديل تشريعي يخطر بموجبه ديوان المحاسبة مجلس الأمة قبل ان يتخذ مجلس الوزراء أي قرار بمناقصة احيلت له بعد رفضها. الصوت الواحد خرج بمرسوم ضرورة وقيل انه يقضي على الطائفية والقبلية وفي الشهر الماضي تبرهن كيف ان الصوت الواحد عزز القبلية والطائفية والحكومة غضت الطرف وربما تقدم دعما وحتى نطلع من فترة التيه لابد من نظام انتخابي جديد، اسقاط وزير او رئيس الوزراء لن يحل المشكلة لانال وزير أو الشيخ يذهب ويبقى الواقع كما هو.
•عبد الله فهاد: هناك تخبط حكومي في التعامل مع الميزانيات هناك خمس جهات الاكثر استحواذا على المشاريع والناس لا تشعر بالمشاريع رغم ان هناك قرابة المليارين من المشاريع الإنشائية لا يلحظها الناس لدرجة انه لا توجد مدرسة والا وفيها “جبرات” والمنافذ الحدودية شيء لا يليق بالدولة، والسؤال اين تذهب المليارات مناقصة طريق السالمي والعبدلي اللي تروح فيها عوائل لا تنفذ ليش لانها لم ترس على فلان من المتنفذين ما ينفعني جسر معلق كلف مليارات وسط العاصمة ونرى المباني المتهالكة .
واذا كان الديوان الاميري على يقين بأن الحكومة غير قادرة على تنفيذ المشاريع فلترحل مثل هذه الحكومة ونريد ضمانات بان يرفع الديوان الاميري يده عن هذه المشاريع حتى ينأى بنفسه عن الشبهة في هذه المشاريع.
هيئة الطرق وقعت على طلب الغائها في دور الانعقاد الماضي واليوم بدأت تعمل… كل دول الخليج بدأت مشروع والسكة الحديد هناك ادارات في جهات حكومية يجب ان تنتقل الى هيئة الطرق .
• محمد الهدية: ما حصل من انتخابات البلدي الاخيرة استنادا الى مرسوم دوائر ظالم كرس القبلية والطائفية والحكومة ضربت بالدستور عرض الحائط يفترض ان مجلس الوزراء لا يبت في المشاريع التي تصله من بعض الوزراء بعد رفض ديوان المحاسبة لها فهو جهة غير محايدة.
•انس الصالح: مجلس الوزراء تلقى 41 مناقصة وتمت الموافقة على تسع فقط ولدينا لجنة حسم الخلاف التي تدعو ديوان المحاسبة و الجهة الحكومية لمناقشتها في المناقصات المرفوضة لكن الديوان يرفض الحضور.
•مجلس الامة يعيد مشروعي قصر العدل وحديقة الشهيد الى الديوان الاميري مع مشروع ميزانية النفقات الرأسمالية ضمن موازنة الدولة مع تعهد بأن تكون هذه اخر مشاريع الديوان.
•مجلس الأمة أقر مشروع اعتماد تقديرات النفقات الرأسمالية في موازنة الدولة بقيمة 3٫27 مليار كما اقر موازنة هيئة الطرق 2018/2019 وحسابها الختامي 2016-2017 قبل ان يحدد مواعيد جلسات مايو في 28 و 29 و 30 و31.
•الرئيس الغانم ترفع الجلسة الى الساعة 12 من ظهر 28 الجاري.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.