المدربون.. 4 محليين و4 اجانب

يدخل المدربون سباق دوري “فيفا” في موسمه الجديد بطموحات وتطلعات مختلفة فما بين الصراع على تحقيق اللقب أو ضمان البقاء بين الكبار يظهر ثماني مدربين نصفهم من المحليين والنصف الاخر من المحترفين فيقود محمد ابراهيم العربي ويظهر ماهر الشمري مع التضامن ويواصل عبد العزيز حماده رحلة قيادة قلعة السماوي في حين يستمر ظاهر العداوني مدربا للنصر بالمقابل يعود عبد الله بوزمع مع الكويت من مقعد المدرب بعدما سبق وعمل مساعدا في حين يعود الصربي بوريس بونياك من بوابه الجهراء ويستمر الكرواتي داليبور مدربا للقادسية بينما يظهر البرتغالي توني اوليفيرا لاول مرة من بوابه كاظمة.
بلغت نسبه التغيير على قائمة مدربي الدوري ما يزيد عن 60% حيث بقى العدواني وحماده الى جانب داليبور في مواقعهم في الوقت الذي راهن فيه العربي على الجنرال محمد إبراهيم لاستعادة بريق الاخضر المفقود على امل تحقيق لقب الدوري الذي غاب طويلا لاسيما وان ابراهيم صاحب باع طويل وسجل حافل بالالقاب، وينطبق الحال على كاظمة الذي يأمل في توني اوليفيرا بديلا للروماني فلورين ليقيله ويسند المهمة للبرتغالي طمعا في العودة لمنصة التتويج.