المراهق قتل والدته ودفنها في الكنيسة

0 109

واشنطن – د ب أ: كشفت السلطات الأميركية في وقت متأخر من مساء اول من امس عن توجيه الاتهام إلى مراهق من ولاية فلوريدا قتل والدته ودفنها في كنيسة.
ويُزعم أن غريغوري لوغان راموس(15 عاماً) خنق أمه جيل كليفنغر يوم الخميس الماضي بعد خلاف حول تقريره المدرسي.
ونشرت إدارة الشرطة بمقاطعة فولوسيا على صفحتها على موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي إن”الأمر استغرق ساعات من الاستجواب، وتحريات دؤوبة وجادة، وعمل جماعي منسق من أجل الحصول على اعتراف غريغوري راموس بقتل جيل كليفنغر”.
واعترف راموس انه استعان بصديقين لترتيب مسرح الجريمة ليبدو كعملية سرقة لمنزله في ديباري، نحو 420 كيلومترا إلى الشمال من ميامي، زاعما في البداية أن السرقة مرتبطة باختفاء كليفنغر.
ولكن في الاستجواب، اعترف بأنه خنق أمه البالغة من العمر 46 عامًا، واستخدم عربة يدوية وشاحنة لنقل الجثة إلى كنيسة محلية حيث دفنها تحت حفرة نار.
وقال قائد شرطة مقاطعة فولوسيا، مايك تشيتوود، في بيان إن:” القضية التي عملنا عليها الليلة كانت واحدة من أكثر القضايا المزعجة والأشد حزنا التي رأيتها طوال مسيرتي المهنية”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.