المرزوق: 190.5 مليون دينار صافي أرباح “بيتك” في 9 أشهر ندوة جمعية الصحافيين واتحاد العمال بمشاركة الفريق المعني: القانون بصيغته النهائية لدى مجلس الأمة

0 73

* التوسع في العمليات بمنطقة الشرق الأوسط وأوروبا عبر “البنك الرقمي”
* تعزيز بيئة الابتكار لمواجهة تحديات الرقمنة وتحقيق التميز في خدمة العملاء
* المؤشرات المالية لـ “بيتك- تركيا” تفوق المعدلات المطلوبة بمستويات ممتازة
* ربحية السهم صعدت 27.67 فلس بنمو 12.6 % وإجمالي إيرادات التشغيل زادت 4.3 %

قال رئيس مجلس الإدارة في بيت التمويل الكويتي “بيتك” حمد عبدالمحسن المرزوق: إن “بيتك” حقق صافي ارباح للمساهمين حتى نهاية الربع الثالث من العام الحالي 2019، قدرها 190.5 مليون دينار مقارنة بمبلغ 169.1 مليون دينار خلال نفس الفترة من العام السابق وبنسبة نمو 12.7 % وارتفع اجمالي إيرادات التمويل حتى نهاية الربع الثالث من العام الحالي ليصل الى 701.2 مليون دينار بنسبة نمو بلغت 10.2% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق.
وبلغ اجمالي إيرادات التشغيل حتى نهاية الربع الثالث من العام الحالي 615.2 مليون دينار بنسبة نمو 4.3% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، وكذلك بلغ صافي إيرادات التشغيل 393.0 مليون دينار حتى نهاية الربع الثالث من العام الحالي، بنسبة نمو 7.0% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، كما انخفضت نسبة الكلفة الى الايراد لتبلغ 36.1% حتى نهاية الربع الثالث من العام الحالي مقارنة بـ 37.7% عن نفس الفترة من العام السابق.
وبلغت ربحية السهم حتى نهاية الربع الثالث من العام الحالي 27.67 فلس مقارنة بـ 24.58 فلس عن نفس الفترة من العام السابق بنسبة زيادة 12.6 %، وبلغت نسبة النمو في اجمالي الموجودات 6.9 % مقارنة بنهاية العام السابق لتصل الى 18.999 مليار دينار كما في نهاية الربع الثالث من العام الحالي.وارتفع مدينو عمليات التمويل لتصل الى 9.356 مليار دينار بزيادة قدرها 167.7 مليون دينار ونسبتها 1.8% مقارنة بنهاية العام السابق، كما ارتفع رصيد الأستثمار في صكوك ليصل الى 2.132 مليار دينار بزيادة قدرها 568.6 مليون دينار وبنسبة زيادة 36.4% عن نهاية العام السابق وأغلبها تمثل استثمار في صكوك سيادية، وارتفعت حسابات المودعين لتصل إلى 13.248مليار دينار، بزيادة قدرها 1.467 مليار دينار، وبنسبة زيادة 12.5 % عن نهاية العام السابق.

استدامة في النمو
وأشار المرزوق في تصريح صحافي الى أن تحقيق نمو مزدوج الخانة في صافي الأرباح، وكذلك ارتفاع جميع المؤشرات المالية للبنك، جاء نتيجة نجاح ستراتيجية تحقيق الاستدامة في النمو من خلال التركيز على الأنشطة المصرفية الأساسية، والتخارج من الاستثمارات غير الستراتيجية لمواصلة تحسين جودة الأصول.
وبين أن “بيتك” نجح في رفع إجمالي قيمة الأصول والحفاظ على أعلى مستويات الجودة الممكنة والتنويع، للحد من المخاطر، وتحقيق تدفقات لتعزيز السيولة، الأمر الذي انعكس على الارتفاع المتواصل في صافي الإيرادات، مدعوماً بزيادة الايرادات التشغيلية ما أثر إيجاباً على صافي الربح، ومعدل النمو السنوي المركب الذي سجل نمواً مطرداً خلال الفترة الأخيرة.
وأضاف المرزوق أن “بيتك” يمضي قدما نحو تعزيز قيمة حقوق مساهميه ومودعيه وتنمية العائد على استثماراتهم، مع تحقيق أعلى مستويات الابتكار والتميز في خدمة العملاء، بما ينسجم مع رؤية البنك في قيادة التطور العالمي للخدمات المالية الاسلامية.
ولفت المرزوق الى نجاح ستراتيجية التحول الرقمي على مستوى المجموعة، منوها بتحقيق نقلة نوعية في طرح الحلول المالية الرقمية من برمجيات تفاعلية ذاتية الخدمة، واطلاق أول روبوتات مصرفية على مستوى الكويت تعتمد على الذكاء الاصطناعي، وتعزيز مستويات الأمان وتحليل البيانات، وتطوير البنية التحتية ومنصات تقديم الخدمات الالكترونية لتحسين تجربة العميل ضمن أعلى المعايير العالمية.وأشار الى أن “بيتك” يهدف للتوسع في عملياته بالشرق الأوسط واوروبا، من خلال خدمات “البنك الرقمي” في تركيا، ومنصة “جزيل” في البحرين، اضافة الى خدمات عصرية متطورة وذات كفاءة عالية عبر الأونلاين. وأكد مواصلة “بيتك” سياسة الاستثمار في التكنولوجيا، وتبني آخر وأحدث وسائل التكنولوجيا المالية “FinTech” مع تعزيز البيئة الحاضنة للابتكار الذي بات عاملاً استراتيجياً لمواجهة تحديات الرقمنة والتكيف مع سرعة وتيرة وتنافسية البيئة التي تعمل بها البنوك.

بنوك المجموعة
وأوضح أن “بيتك” يسير على الطريق الصحيح في تحقيق الانسجام في الاداء بين بنوك المجموعة، منوها بأن بنوك المجموعة في تركيا وماليزيا والبحرين والمانيا واصلت الأداء المتميز وفق الستراتيجيات والخطط الموضوعة للاستفادة من عناصر قوة كل سوق تعمل فيه.
وأضاف أن “بيتك – تركيا” يتمتع بمركز مالي قوي وبمعدلات سيولة عالية جدا وفقا للمتطلبات الرقابية التركية والكويتية، وكذلك المعيار العالمي بازل 3، مبينا أن معدلات كفاية رأس المال وكل المؤشرات المالية لـ “بيتك – تركيا” تفوق المعدلات المطلوبة من الجهات الرقابية وبمستويات ممتازة.
وأوضح أن ذلك يأتي بفضل اتساع أنشطة التمويل في تركيا، والتنوع الاقتصادي الذي تتمتع به محفظة “بيتك – تركيا”، والأصول ذات الجودة عالية وحجمه باعتباره أكبر بنك إسلامي في البلاد.

تمويل المشاريع التنموية
وشدد المرزوق على دور القطاع الخاص في الاقتصاد الكويتي، مبينا أن “بيتك” يقوم بدور رائد في دعم الاقتصاد الوطني وتمويل المشروعات الضخمة ومساندة خطة التنمية في الكويت والمنطقة، لاسيما وأن ذلك يعتبر ركيزة أساسية وأرضية صلبة لترجمة رؤية الكويت 2035 الرامية إلى تحويل البلاد الى مركز مالي وتجاري إقليمي وعالمي.
وقال: إن “بيتك” نجح في تمويل عدد كبير من المشروعات في قطاعات حيوية مختلفة، بما فيها الطاقة والماء والكهرباء والبنية التحتية والانشاءات، وكان له دور فاعل في إصدارات الصكوك لكثير من البنوك والشركات المحلية والعالمية، وكذلك للحكومات، مؤكدا أن “بيتك” يبدي استعداده دوماً لتمويل المشروعات الحكومية، والشركات المحلية، لاسيما أن “بيتك” سبّاق في هذا المجال وبمختلف القطاعات. وشدد المرزوق على ضرورة تنويع مصادر الدخل وعدم الاعتماد على النفط كمصدر وحيد للمالية العامة.

دعم روّاد الأعمال والـ SMEs
كما نوّه المرزوق بجهود “بيتك” في دعم طموح روّاد الأعمال والشباب، لافتا الى أن لـ “بيتك” سجلا حافلا في مجال دعم قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة SMEs، ودعم المشاريع الشبابية التي تعود بالنفع على المجتمع والاقتصاد.
وأضاف أن لدى “بيتك” إدارة متخصصة لتمويل هذه الشركات لما لها من دور حيوي في الاقتصاد والتنمية وتحسين بيئة الاعمال.

تصنيفات ائتمانية… A+ مع نظرة مستقبلية
وأوضح المرزوق أن احتفاظ “بيتك” بالتقييمات والتصنيفات الايجابية من وكالات التصنيف العالمية يؤكد متانة مركزه المالي، منوها بأن وكالة موديز للتصنيف الائتماني أجرت أخيرا مراجعة دورية لتصنيف “بيتك”، حيث ثبتت تصنيفها لودائع “بيتك” بالعملات المحلية والأجنبية على المدى الطويل عند مستوى A1 طويل الأجل للودائع، ورفعت في الوقت ذاته تقييم الائتمان الأساسي (BCA) إلى baa3، مع الابقاء على النظرة المستقبلية لتصنيفات “بيتك” على المدى الطويل مستقرة.من جهتها، ثبتت وكالة التصنيف الائتماني العالمية “فيتش”، تصنيف عجز المصدر عن السداد (IDR) على المدى الطويل لـ “بيتك” عند A+ مع نظرة مستقبلية مستقرة. كما ثبتَّت تصنيف الجدارة الائتمانية (VR) عند bb+.

أفضل بنك إسلامي
وذكر أن “بيتك” فاز بجوائز رفيعة من جهات عالمية مرموقة معنية بمتابعة أعمال البنوك والمؤسسات المالية، كجائزة “أفضل بنك في الكويت” لعام 2019 من مجلة يوروموني العالمية الرائدة في عالم الأعمال، وجائزة “أفضل مؤسسة مالية اسلامية في العالم لعام 2019” من مجموعة “غلوبال فاينانس” العالمية، وذلك حسب معايير ومنهجية كل مجلة ومنها تطوير الاعمال والمنتجات، والقدرة على تلبية احتياجات قاعدة عملاء متنوعة في جميع القطاعات، فضلا عن الابتكار التكنولوجي في تقديم الخدمة ونوعية المنتج، وسمعة المؤسسة، ورضا العملاء، والانتشار الجغرافي، والعلاقات الستراتيجية، والتفوق قياساً بالبنوك الأخرى، والقدرة على التكيف مع الظروف المتغيرة في السوق، وذلك بالاستناد الى استشارات مصرفيين ومحللين وخبراء ماليين متخصصين من جميع انحاء العالم.

تطوير الشباب الكويتي
وقال المرزوق: إن توظيف وتطوير الشباب الكويتي يعتبر ستراتيجية مستمرة في “بيتك” تعززها فرص النمو والحصة السوقية الكبيرة التي يتمتع بها، والتي تستلزم توفير كوادر وظيفية وطنية تقوم على رأس العمل، وتساهم في تحقيق النجاح المنشود في كل المجالات، منوها بأهمية تحسين الهيكل التنظيمي وتطوير الاجراءات وتطبيق أنظمة فاعلة لتحسين آلية وكفاءة العمل.

You might also like