“المركزي”: 1.68 مليار دينار فائض الحساب الجاري بنمو 45.1 % تحويلات الوافدين ارتفعت 3.4 في المئة إلى مليار دينار في الربع الأول

0 6

الوضع الكلي لميزان المدفوعات سجل فائضاً بقيمة 471 مليون دينار

أصدر بنك الكويت المركزي امس البيانات الأولية لميزان مدفوعات دولة الكويت للربع الأول من عام 2018، وكذلك البيانات المعدلة للربع الرابع من عام 2017. وتظهر تلك البيانات تسجيل الحساب الجاري (الذي يبين خلاصة المتحصلات والمدفوعات فيما بين الاقتصاد المحلي والاقتصادات الأخرى فيما يتعلق بمعاملات السلع والخدمات والدخل) فائضًا خلال الربع الأول من عام 2018 بلغ نحو 1.68 مليار دينار، مقابل فائض بلغ نحو 1.15 مليون دينار خلال الربع السابق، بارتفاع قيمته 521.8 مليون دينار ونسبته 45.1%، وترجع زيادة فائض الحساب الجاري كمحصلة لزيادة فائض الميزان السلعي، وانخفاض فائض حساب الدخل الأساسي من جهة، وارتفاع عجز كلًا من حساب الخدمات وحساب الدخل الثانوي من جهة أخرى. وتفصيلاً لذلك، يعكس الفائض في الحساب الجاري بصفة أساسية ارتفاع فائض الميزان السلعي (الصادرات السلعية ناقصًا الواردات السلعية)، لتصل قيمته خلال الربع الأول من عام 2018 إلى نحو 3350 مليون دينار، مقارنة بنحو 2291 مليون دينار خلال الربع السابق.
و أفادت بيانات بنك الكويت المركزي، ارتفاع تحويلات العاملين الوافدين في الكويت للخارج بنسبة 3.4 في المئة إلى 1.029 مليار دينار خلال الربع الأول 2018 مقابل 995 مليون دينار في الربع الأخير من 2017.
من جانب آخر ارتفع العجز في حساب الخدمات (صافي قيمة المعاملات المرتبطة بالخدمات فيما بين المقيمين وغير المقيمين، وأهمها خدمات النقل، والسفر، والاتصالات، والإنشاءات) خلال الربع الأول من عام 2018 بما قيمته 294.8 مليون دينار وبنسبة 17.8% ليصل إلى نحو 1954 مليون دينار مقارنة بعجز بلغت قيمته نحو 1659 مليون دينار خلال الربع السابق.
وفيما يتعلق بتطورات الحساب المالي (الذي يسجل معاملات تبادل أصول وخصوم مالية بين المقيمين وغير المقيمين) لميزان مدفوعات دولة الكويت خلال الربع الأول من عام 2018، فقد زادت وتيرة النمو في صافي قيمة الموجودات الخارجية للمقيمين المدرجة ضمن هذا الحساب، حيث سجل صافي قيمة تلك الموجودات الخارجية زيادة بنحو 1448 مليون دينار خلال الربع الأول من عام 2018، مقابل زيادة بنحو 4003 ملايين دينار خلال الربع السابق، بزيادة قدرها 2555.2 مليون دينار ونسبتها 63.8%.
ونتيجة للتطورات في الحسابات الرئيسية للميزان، سجل الوضع الكلي لميزان مدفوعات دولة الكويت خلال الربع الأول من عام 2018 فائضًا بلغت قيمته نحو 471 مليون دينار، مقابل فائض بلغت قيمته نحو 415 مليون دينار خلال الربع السابق.
وبنظرة أكثر شمولية إلى وضع ميزان مدفوعات دولة الكويت تأخذ في الاعتبار التغير في صافي قيمة الموجودات الخارجية لبعض الجهات المسجلة ضمن بند “الحكومة العامة”، فإن الوضع الكلي لميزان المدفوعات بالمفهوم الواسع يظهر فائضًا يُقدر بنحو 939 مليون دينار خلال الربع الأول من عام 2018، مقابل فائض بلغت قيمته نحو 1976 مليون دينار خلال الربع السابق له.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.