المسلسلات الكبيرة تغيب عن ترشيحات “إيمي” توزيع الجوائز التلفزيونية في سبتمبر المقبل

0 58

وكالات – كُشف النقاب، عن قائمة ترشيحات جوائز “إيمي” التلفزيونية الأميركية، وربما يقام حفل توزيع جوائز الدورة الثانية والسبعين افتراضياً في 20 سبتمبر المقبل بسبب استمرار جائحة فيروس كورونا في الولايات المتحدة.
وأدّت الجائحة إلى إيقاف تصوير جميع الأعمال التلفزيونية وتسببت بفوضى في إنتاج المسلسلات، وصولاً إلى الحؤول دون مشاركة بعضها في المنافسة على الجوائز التي يشارك في التصويت عليها أعضاء أكاديمية “إيمي” البالغ عددهم نحو 24 ألفاً.
وبينما غابت المسلسلات الكبيرة التي برزت في السنوات السابقة ومنها “غيم أو ثرونز” و”فليباغ”، رأى الخبراء أن أبرز المسلسلات الدرامية المرشحة للفوز الكوميديا السوداء “ساكسيسيشن”، التي تعرضها “إتش بي أو” و”أوزارك” الذي أنتجته “نتفليكس”.
ومن إنتاجات “نتفليكس” أيضاً، تخوض المنافسة سلسلة “ذو كراون” و”ذي هاندمايدس تايل” عبر شبكة “هولو” للبث التدفقي و”بيتر كول سول”.
وقد يتمكن مسسلسل “ذي مورنينغ شو” الجديد الذي تبثه منصة “آبل تي في” من منافسة المسلسلات المخضرمة.
وما لم تحصل مفاجآت، من المتوقع أن يكون أبطال هذه المسلسلات أبرز المرشحين لنيل جوائز التمثيل، وفي مقدّمهم بريان كوكس عن “ساكسيشن” وجيسون بايتمان عن “أوزارك” وبوب أودينكيرك عن “بيتر كول سول”.
وفي فئة الممثلات، تتنافس بطلة “ذي كراون” البريطانية أوليفيا كولمان الفائزة بجائزة “أوسكار” العام 2019 مع لورا ليني “أوزارك” وجنيفر أنيستون “ذو مورنينغ شو” وإليزابيث موس “ذي هاندمايدس تايل”.
وفي مجال الكوميديا، ضمّت الترشيحات “ذا فابولوس مسز مايسل” من “أمازون” والمسلسل الكندي “شيتس كريك”.
وفي قائمة الترشيحات لفئة المسلسلات المصغّرة، بدا “ووتشمن” من الأوفر حظاً للفوز بالجائزة في سبتمبر المقبل، إذ حظي هذا المسلسل بإشادة النقاد، وهو يتمحور على موضوعي الساعة في الولايات المتحدة، وهما أعمال العنف العنصرية ولجوء عناصر الشرطة إلى العنف المفرط. ويتناول المسلسل مجزرة راح ضحيتها مئات السود في مدينة تولسا بولاية أوكلاهوما عام 1921.
وسيقام حفل توزيع الجوائز في 20 سبتمبر المقبل، وقد يكون هو الآخر افتراضياً نظراً إلى أن لوس أنجليس والمنطقة التابعة لها هي إحدى البؤر الرئيسية لتفشي فيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة.

You might also like