المشاركون في نشر الإعلانات القبلية لـ”السياسة”: الأمر يتكرر كل عام…حاسبوا نواب القبلية والفئوية أكدوا أن 100 طالب سيتم التحقيق معهم وهناك من يسعى لفصلهم

0 4

التقت “السياسة ” بعض الطلاب ممن شاركوا في الاعلانات القبلية داخل الجامعة وبرروا عدم نشر اسمائهم حتى لا يتعرضوا للفصل النهائي من الجامعة، خاصة وأن إدارة الجامعة طلبت منهم عدم الظهور اعلاميا، مشيرين إلى انهم ارتكبوا هذا الخطأ بنية صافية ولم يكن هدفهم اثارة روح العنصرية داخل الجامعة.
ويقول احدهم: إن ادارة الجامعة معها الحق في اثارة هذه الضجة ولكن التعامل مع شباب صغير يجب ان يكون توجيهيا وفي غرف مغلقة أو كان بالاحرى توجيه دون تعريضنا للمساءلة القانونية العلنية بهذا الشكل. وتساءل: لماذا لا تحاسبوا المجتمع ككل نواب السلطة التشريعية الذين يؤججون الفتن الطائقية والحزبية والقبلية في العلن؟
وذكر طالب ثان ان هناك بالفعل بعض القبائل تدعم الطلاب المنتمين لها مثلما هناك احزاب سياسية تفعل ذلك الامر، مشيرا الى ان احدى القوائم التي تفوز بشكل دائم في الانتخابات الطلابية شجعت عددا من طلاب القبائل لمساعدة الطلاب الجدد في عملية التوجيه والارشاد للطلاب الجدد خاصة وان الجامعة لا تقدم هذا الامر بالصورة الكافية.
ويرى الطالب الثالث ان هناك ما لايقل عن 100 طالب جامعي سيتم التحقيق معهم على خلفية تلك الاعلانات القبلية داخل الجامعة، لافتا الى ان هناك من يحاول فصل هؤلاء الطلاب فصلا نهائيا، لافتا الى ان هذا الفصل لو تم سيؤدي الى تدمير مستقبل هؤلاء الشباب فيما كان ينبغي على ادارة الجامعة ان تحتوي هؤلاء الطلاب وتجلس معهم وتحذرهم من مغبة هذا الإجراء. ولا ينتظرون حتى وقوع الكارثة فهذا الامر يثير علامات الاستغراب.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.