المضاربات على الأسهم الرخيصة ترفع السيولة إلى11 مليون دينار

0

كتب – محمود شندي:

عادت التباينات من جديد لأداء البورصة امس حيث أدت الضغوط البيعية وعمليات جني الارباح على الاسهم القيادية الى تراجع مؤشر السوق الاول 4.5 نقطة ليستقر عند مستوى 5304.4 نقطة، فيما عززت عودة المضاربات القوية على الاسهم الرخيصة من ارتفاعات السوق الرئيسي بواقع 9 نقاط، فيما كان ارتفاع القيمة السوقية للبورصة محدودا بواقع 2.9 مليون دينار لتبلغ 29.9 مليار دينار.
ورغم ارتفاع السيولة بنحو 0.9 مليون دينار بما يعادل 8.7 % إلى 11.2 مليون دينار مقابل 10.3 مليون دينار بالأمس، الا ان غياب الزخم الشرائي والنشاط المؤسسي للمحافظ والصناديق عزز رغبة المتداولين بالتخارج من أسهم السوق الاول بعد تحقيقها ارتفاعات كبيرة خلال الجلسات الاخيرة وذلك في اطار عملية جني الأرباح.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

خمسة × 3 =