شدد على أهمية تطوير النقل الجماعي وإنجاز مشروع المترو

المطر: الكويت مقبلة على كارثة مرورية ولا انفراجه في 2018 شدد على أهمية تطوير النقل الجماعي وإنجاز مشروع المترو

أكد رئيس الجمعية الكويتية للسلامة المرورية عضو المجلس الاعلى للمرور د.بدر المطر أهمية المشروعات الخاصة بقطاع هندسة الطرق التي من شأنها تنظيم وتطوير منظومة الطرق في البلاد, كاشفا في الوقت ذاته أنه رغم الاهمية إلا أنها لن تساهم في انتهاء مشكلة الازدحامات المرورية مطلع العام 2018 كما تم الاعلان عنه, بل إن البلاد مقبلة على كارثة مرورية خلال السنوات الخمس المقبلة.
وأوضح في تصريح صحافي أن المشكلة الحقيقة في الازدحامات المرورية التي تعاني منها البلاد ان الطرق لم تعد تتحمل المزيد من السيارات خصوصا في ظل الارتفاع المفطرد لها والذي فاق المليوني سيارة وهو عدد ضخم جدا بالنسبة لمساحة الطرق في الكويت.
وأشار المطر الى وجود مشكلات عدة مترتبة على الازدحام المروري ولا يمكن للطرقات حل كل شيء بمعنى أنه مهما تمت توسعة أو فتح طرقات جديدة فان ذلك لن يحل المشكلة ما لم يكن هناك تفكير شامل لحلها ومن أبرز ذلك وأكثرها ضرورة مشروعات النقل الجماعي والمترو.
وأكد على أن المشكلة المرورية في الكويت ستصبح أزلية ما لم يتم الاهتمام بالنقل الجماعي والتوجه الى اعتماده ابتداء من المدارس وجعله إلزامياً مع ترويج حملات اعلامية للتشجيع على ركوب حافلات النقل الجماعي, كما يجب ان تبادر شركات النقل الجماعي الحكومية والخاصة إلى رفع مستوى الراحة والترفيه في حافلاتها لتشجيع المواطنين على التوجه للنقل الجماعي.
وشدد على أهمية نشر الثقافة المرورية وسرعة التوجه الى تنفيذ مشروع “المترو”, فضلا عن الحد من رخص القيادة للوافدين وكذلك الحد من استخدام السيارة فردية الراكب بالاضافة الى رفع أسعار المواقف والتشدد بالمخالفات المرورية, مشيرا إلى أن معظم دول العالم لا تقم بتوسيع طرقاتها وانما تطور خدمات النقل الجماعي باعتباره الحل الأمثل.