الملحم:العقارات السكنية العالمية تهبط إلى 4.8 % مع استمرار الركود الاقتصادي سوق هونغ كونغ الأعلى نمواً بـ 14.9 % وبيرو الأقل بـ -4.2 %

0

قال الرئيس التنفيذي لشركة بلوبرينت القابضة مشعل الملحم ان الاوضاع الاقتصادية العالمية ما زالت تلقي بتبعاتها السلبية على الكثير من اقتصادات دول العالم المختلفة، حيث تسببت الاوضاع الاقتصادية الهادئة في ركود اقتصادي لافت طال الكثير من الدول وأثر على حركة أسواق العقارات السكنية في العالم.
واضاف الملحم أن الركود الاقتصادي الذي تعيشه معظم دول العالم حالياً، تسبب في تباطؤ حركة القطاع العقاري في مختلف دول العالم، مبيناً في الوقت نفسه أنه وبسبب استمرار الركود، فإن معدل نمو اسعار العقارات السكنيه قد انخفض من 6% في العام الماضي الى 4.8% في عامنا هذا وذلك وفقا لمؤشر اسعار العقارات السكنية العالمي.
ومن خلال قراءة سريعة لهذا المؤشر الذي يصدر بشكل ربع سنوي عن مؤسسة نايت فرانك للأبحاث والدراسات والاستشارات العقارية، والتي هي مؤسسة تم تأسيسها في عام 1896 في العاصمة البريطانية لندن ويعمل فيها حاليا اكثر من 14 موظفا ينتشرون في مكاتبهم حول العالم، قال الملحم إنه وعلى الرغم من انخفاض نسبة النمو، فإنه كان ملاحظاً أن نحو 86% من اسواق العالم التي تم مسحها وتغطيتها شهدت نموا خلال الفترة الاخيرة ويغطي التقرير 57 دولة حول العالم تنتشر في كافة القارات والشرق الأوسط وتشمل دول من اقتصادات مختلفة وكان من اللافت أن 9% من اسعار العقارات السكنية في تلك الدول قد شهد ارتفاعا لتي شهدت ارتفاعا بنسبة زادت عن 10% مقارنة ب 18% من الدول في العام الذي قبله.
وأضاف أن سوق هونغ كونغ كان اكثر الاسواق نمواً بنسبة بلغت 14.9%، في حين كان سوق بيرو الاكثر انخفاضاً بنسبة بلغت -4.2%.
‏واكد الملحم أنه وفقاً لتقرير «نايت فرانك» فإن اسعار العقار التركي واصلت نموها الحاد وكانت من اكثر اسعار دول العالم، بل انها كانت الأكثر نموا في الأربع سنوات الماضيه بواقع 56.7% وبمعدل بلغ 14.1%سنويا.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

اثنان × 2 =