“المواشي” تعيد تدوير النافق الحيواني لتحويله إلى محسن زراعي بالتعاون مع مؤسسة التقدم العلمي و"الأبحاث"

0 2

قال الرئيس التنفيذي لشركة نقل وتجارة المواشي المهندس، أسامة بودي، “أنه ودأبا من الشركة على التطوير المستمر في مجال نقل وتجارة وتربية المواشي وتحقيقا لدورها الريادي في خدمة المجتمع، قام فريق عمل بحثي بالتعاون مع مؤسسة الكويت للتقدم العلمي ومعهد الكويت للأبحاث العلمية، بقيادة الباحث العلمي في مركز البيئة والعلوم الحياتية الدكتور طارق الصباغ بعمل مشروع بحثي بدأ في الربع الأخير من عام 2016 ، ولمدة 3 سنوات لتحويل النفايات العضوية إلى محسن زراعي عالي الجودة، و بعد سنتين من البدء في هذا المشروع تم بنجاح إنتاج كميات تجريبية من محسن زراعي عالي الجودة أثبت فعاليته على المزروعات سواء في المحميات أو المساحات المفتوحة الخارجية”.
وأضاف بودي، في تصريح صحافي، أنه وعلى الرغم من المجهودات التي قامت بها شركة نقل وتجارة المواشي لتخفيض نسبة النافق من الأغنام والماشية حتى وصلت إلى 0.19% وهي أقل نسبة تم تحقيقها خلال العام 2017 مقارنة بالنسبة العالمية لنفوق الأغنام والمواشي، هنالك عدة أسباب دعت “المواشي” للتعاون مع معهد الكويت للأبحاث العلمية ومؤسسة الكويت للتقدم العلمي على إجراء هذا المشروع ودعمه وتقديم كافة الوسائل والإمكانيات للباحثين لإيجاد حلول لهذه المشكلة التي تواجهها بعض مؤسسات الدولة وبعض مربي الماشية أهمها كيفية التخلص من النافق من الأغنام والماشية بإعادة تدويرها واستخدامها مرة ثانية بطريقة آمنة وصديقة للبيئة. وذكر أن من مميزات الدراسة أنها وفرت التكلفة المادية التي تنفق للتخلص من الأغنام والماشية النافقة كما توفر الوقت والجهد المبذول بالإضافة إلى كونها طريقة صديقة للبيئة.
وقال بودي أن هذا المشروع المتميز، والذي أثبت شراكة ناجحة بين القطاعين العام والخاص وشراكة ناجحة أيضا بين المؤسسات العلمية البحثية والمؤسسات التجارية الخدمية، سوف يكون الأكبر من نوعه لإعادة تدوير المخلفات العضوية في دولة الكويت، مشيدا بجهود جميع المشاركين في المشروع في سبيل تحقيق الأهداف المرجوة منه هذا، لافتا إلى أن “المواشي” على أتم الاستعداد لتزويد نتائج هذه التجربة للجهات المعنية الراغبة، لتعميمها في المناطق التي يتواجد فيها مربي الأغنام والماشية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.