النجم يُتوَّج بطلاً بكأس زايد قهر الهلال وظفر بستة ملايين دولار

0 93

توج النجم الساحلي، مساء امس، بلقب كأس زايد للاندية العربية بعد ان فاز على الهلال السعودي في وقت قاتل بهدفين لهدف (2 – 1) وهذا اللقب العربي الذي ينقص سجل فريق جوهرة الساحل.
جاءت بداية اللقاء، حيث دخل النجم الساحلي المباراة بحثا عن مباغتة الهلال السعودي، وتمكن فريق جوهرة الساحل من تسجيل هدف منذ الدقيقة الثانية لكن الحكم الاماراتي محمد عبدالله رفضه لوجود تسلل، وضغط الفريق التونسي على مناطق الهلال الذي اكتفى بالدفاع ما جعله يقبل اللعب، فهدد لاعبو النجم مرمى الحارس عبدالله المعيوف في اكثر من مناسبة بحثا عن افتتاح النتيجة على غرار محاولة كوناطي الرأسية في الدقيقة الخامسة والتي مرت بجانب المرمى بقليل
ومحاولة ياسين الشيخاوي في الدقيقة 29 وتصويبته لم تكن مؤطرة.
وفي الدقيقة 30 نجح فريق جوهرة الساحل في افتتاح النتيجة عن طريق المهاجم الجزائري كريم العريبي الذي وعلى اثر ركنية يصعد فوق الجميع ويسكن الكرة في الشباك بتصويبة رأسية (1 – 0). نفس اللاعب كريم العريبي اضاع في الدقيقة 32 الهدف الثاني بعد ان كان في موقع مناسب للتسجيل لكنه صوب في يدي الحارس.
الهلال السعودي قام بمحاولات محتشمة لتعديل النتيجة على غرار محاولة كانو في الدقيقة 38 لكن تصويبة الاخير مرت بعيدا عن مرمى وليد كريدان الذي تصدى في الدقيقة 40 لمحاولة مهاجمه غوميز.
ادواردو بحث عن الحل الفردي لمباغتة الحارس وليد كريدان ولكن تصويبته في الوقت البديل في الدقيقة 45 +1 مرت فوق المرمى.
وفي الدقيقة 45 + 4 قام النجم الساحلي بهجمة مرتدة سريعة تمّ على اثرها عرقلة ياسين الشيخاوي، والحكم الإماراتي محمد عبد الله يعلن عن ركلة جزاء لكنه يتراجع في قراره ويلغي ركلة الجزاء بعد العود لتقنية الفار التي بينت لمس الشيخاوي للكرة باليد قبل حصول المخالفة عليه.
وفي الشوط الثاني اشرك مدرب الهلال زوران محمد الشلهوب مكان الخيبري ونزل الفريق السعودي بثقله بحثا عن التعديل وكاد ان يتوصل الى ذلك منذ الدقيقة 47 عن طريق الدوسري لكن اصابة الاخير تصدى لها الحارس وليد كريدان وانقذ مرماه من هدف بدا محققاً. كما اقحم زوران في الدقيقة 55 نواف العابد مكان احمد الفقهي.
وضغط الهلال على مناطق النجم هذا الضعط افرز ركلة جزاء في الدقيقة 60 بعد التحام بين كوناطي ومحمد سالم الدوسري والاخير يسقط في منطقة الـ18، ركلة جزاء احتج عليها لاعبو النجم الساحلي وطالبوا باللجوء الى تقنية الفار التي اكدت قرار الحكم الاماراتي.
ونجح الهلال السعودي في الدقيقة 63 في تعديل النتيجة بعد ان نجح غوميز في تحويل ركلة الجزاء الى هدف.
الفرنسي روجيه لومير ادخل في الدقيقة 88 محمد المثناني مكان امين بن عمر، تغيير ناجح بما ان المثناني نجح في الوقت البديل وتحديدا في الدقيقة 90+1 من تسجيل الهدف الثاني بتصويبة صاروخية (2 – 1). وعبثا حاول الفريق السعودي التعديل في باقي اللقاء حتى الركلة الحرة التي تحصل عليها الهلال في مكان مناسب ذهبت ادراج الرياح.

You might also like