الهاشمي: أحداث الجنوب في طريقها للحل ولاخطر على الكويتيين أكد أن الأوضاع في بلاده داخلية استغلت لمصالح انتخابية

0 1

بغداد طمأنت الكويت والأمير صاحب مبادرات ومواقف حكيمة ونقدر دعمه لمساعدة العراق

حركة التنقل والزوار بين البلدين مستمرة وطبيعية والكويتي في العراق معزز مكرم في بلده الثاني

“الحشد الشعبي” حُل وأصبح ضمن القوات النظامية بعد الانتهاء من دحر “داعش”

كتب- شوقي محمود:

اكد سفير العراق لدى الكويت علاء الهاشمي ان أحداث الجنوب في طريقها للحل، حيث استجابت الحكومة لـ 15 مطلبا للمحتجين، مؤكدا انه لا خطر على الكويتيين في العراق وأن بلاده طمأنت ـ عبر اعلى جهة سياسيةـ الكويت وسمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد بشأن ما يجري حاليا في عدد من المحافظات بجنوب العراق.
واشاد الهاشمي في تصريح للصحافيين على هامش مشاركته في حفل سفارة الصين بعيد تأسيس جيش التحرير الليلة قبل الماضية في فندق كراون بلازا بمبادرة سمو أمير البلاد لمساعدة العراق في تجاوز محنته، مضيفا ان سمو الامير دائما صاحب مبادرات ومواقف حكيمة .
وأكد ان حركة التنقل بين البلدين مستمرة وطبيعية وان كانت توقفت لمدة بسيطة، مضيفا “الكويتي في العراق معزز مكرم في بلده الثاني ، كما ان الرحلات الجوية مستمرة ما عدا مطار النجف”،لافتا في الوقت نفسه الى استمرار تدفق الزوار من الكويت الى العراق، حيث وفرت الحكومة العراقية باصات لنقلهم من مطار بغداد الى النجف وكربلاء حتى لا تنقطع السياحة الدينية كما ان الشركات لابد ان يكون لديها مكاتب للمتابعة بشكل دوري.
وفيما اعتبر ان ما يحدث في بعض المحافظات الجنوبية في بلاده هو قضية داخلية حاول بعض السياسيين العراقيين استغلالها لمصالح انتخابية، مشيرا إلى وجود “تهويل من البعض لموضوع الحدود وهذه مبالغة”أوضح ان البصرة تعتبر أغنى مدينة نفطية على مستوى العالم” حسب اعتقادي” ولكنها محرومة من ابسط الخدمات نتيجة سوء الادارة ووجود فساد ولهذا تجد الناس قد ملت خصوصا مع ارتفاع موجة الحر وملوحة المياه، ووقف المشاريع الكبرى بسبب عدم تشكيل حكومةجديدة.
وعلى صعيد التأشيرات اوضح الهاشمي عدم وجود تغيير على اجراءاتها وفق نظامها السابق، لافتا إلى ان الموافقة الامنية تشمل جميع المتقدمين للحصول على “الفيزا وخصوصا بالنسبة للحملات التي تضم اعدادا كبيرة من الزوار وتحتاج الى تدقيق امني من وزارة الداخلية العراقية”.
وأضاف بالنسبة للافراد الامر متروك للسفارة وتقديرها للمصلحة العامة الا عند تعدد السفرات فلابد من موا فقة من الداخلية لافتا الى وجود آلية جديدة لمنح التأشيرات إلا أنه تم إيقاف العمل بها حاليا لوجود مشكلات عند التطبيق.
وذكر الهاشمي ان الحشد الشعبي قد “حُل” واصبح ضمن القوات النظامية بعد الانتهاء من دحر “داعش”، لافتا إلى أن تدخل المرجعيات ايجابي وخصوصا ان اتخاذ القرار لديها يكون حسب دراسة متأنية حيث اعلنت ان الحق مع الناس والحكومة استجابت لهذا الامر.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.