“الهلال الأحمر” قدمت عيادة متنقلة للسوريين بلبنان

بيروت – كونا:
قدمت جمعية الهلال الاحمر الكويتي أمس عيادة متنقلة لجمعية الصليب الاحمر اللبناني في مسعى لخدمة النازحين السوريين في لبنان.
وقال القائم بالأعمال في سفارة الكويت لدى لبنان محمد الوقيان عقب تسليم العيادة المتنقلة: ان ذلك يأتي في اطار التعاون المستمر بين جمعيتي الهلال الاحمر الكويتي والصليب الاحمر اللبناني من أجل مساعدة السوريين مشيدا بالجهود الانسانية الكبيرة التي تبذلها الجمعيتان في تقديم الخدمات الانسانية والاغاثية للنازحين .
من جهته قال امين عام الصليب الاحمر اللبناني جورج كتانة : ان ” الكويت سباقة في دعم لبنان منذ عام 2006 وهي اليوم تعتبر الداعم الاكبر للنازحين السوريين في مختلف البلدان”.
واشاد كتانة بالتنسيق والتعاون بين الصليب الاحمر اللبناني وجمعية الهلال الاحمر الكويتي في جهود الاغاثة ما يعكس مدى عمق العلاقة اللبنانية الكويتية وترابطها, مؤكدا ان لبنان وشعبه لن ينسى الدور البارز الذي قامت به جمعية الهلال الاحمر الكويتي عقب العدوان الاسرائيلي بفضل توجيهات سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد فضلا عن الدور الانساني الكبير في مساعدة السوريين النازحين في لبنان وغيره من الدول.
بدوره قال موفد جمعية الهلال الاحمر الكويتي الى لبنان الدكتور مساعد العنزي: ان تقديم العيادة المتنقلة يأتي ايمانا من الجمعية بالدور الانساني الكبير الذي يقوم به الصليب الاحمر اللبناني, مؤكدا ان الصليب الاحمر اللبناني يقدم دورا فاعلا من خلال المشاركة في انشطة الاغاثة وتقديم خدمات الانقاذ والاسعاف.
واشار العنزي الى ان العيادة المتنقلة جزء من المساعدات التي يقدمها الهلال الاحمر بالتعاون مع جمعية الصليب الاحمر في لبنان للنازحين في محاولة للتخفيف من حجم المعاناة الانسانية التي يعيشونها لاسيما في المجال الصحي.
وأوضح ان الهلال الاحمر يحرص من خلال تنسيقه المشترك مع الصليب الاحمر اللبناني على توفير ما امكن من المساعدات الضرورية للنازحين في مختلف المناطق اللبنانية معربا عن شكره للصليب الاحمر اللبناني على دوره في تسهيل مهمة جمعية الهلال الاحمر الكويتي وإنجاحها.
من جهتها أكدت مدير قسم الخدمات الطبية الاجتماعية في الصليب الاحمر ليلى جابر ان العيادة المتنقلة سيتم استخدامها في المناطق ذات الكثافة العالية من النازحين والتي لا يوجد فيها اماكن مجهزة طبيا حيث سيقوم فريق طبي متخصص بجولات اسبوعية لإجراء الكشف الطبي على النازحين.