الوصافة عنوان الجولة الاخيرة للكالتشو

روما – أ ف ب: ستكون الانظار موجهة في المرحلة الثامنة والثلاثين الاخيرة من الدوري الايطالي لكرة القدم الى معركة الوصافة وبطاقة التأهل المباشر الى دوري ابطال اوروبا بين نابولي وروما، فيما يبدو كاربي مرشحا لاكمال عقد الهابطين الى الدرجة الثانية.
وتبدو حظوظ نابولي اوفر من روما من اجل الحصول على المركز الثاني الذي يحتله حاليا بفارق نقطتين عن نادي العاصمة، اذ يلعب اليوم على ارضه ضد فروزينوني الذي تأكدت عودته الى الدرجة الثانية، فيما يحل “جالوروسي” في نفس التوقيت ضيفا على ميلان.
وسيكون المركز الثاني بمثابة جائزة ترضية لنابولي الذي تربع على صدارة الدوري لفترة طويلة قبل ان ينتفض يوفنتوس بعد بداية موسم صعبة للغاية ويشق طريقه صعودا حتى نجح في نهاية المطاف بازاحة فريق المدرب ماوريتسيو ساري وصولا الى الفوز باللقب للمرة الخامسة على التوالي.
ويرتدي المركز الثاني اهمية مضاعفة لانه يمنح صاحبه بطاقة التأهل مباشرة الى دوري المجموعات من مسابقة دوري ابطال اوروبا ومعها حوالي 30 مليون يورو من العائدات بمجرد ضمان خوضه المباريات الست في الدور الاول.
ومن المؤكد ان الوصافة ستجنب نابولي امكانية اختبار سيناريو الموسم عندما حل ثالثا واضطر لخوض الدور الفاصل المؤهل الى دور المجموعات من المسابقة القارية حيث انتهى مشواره على يد اتلتيك بلباو الاسباني.
وسيكون روما متربصا لاي تعثر مستبعد من نابولي من اجل خطف الوصافة لكن على فريق المدرب لوتشيانو سباليتي التركيز اولا على مباراته مع مضيفه ميلان الذي سيسعى جاهدا من اجل الخروج بالنقاط الثلاث لكي يحافظ على اماله بالمشاركة القارية الموسم المقبل.
ويحتل ميلان حاليا المركز السابع بفارق نقطة عن ساسوولو السادس الذي يخوض بدوره اختبارا صعبا على ارضه ضد انتر الذي ضمن مركزه الرابع المؤهل الى دور المجموعات من “يوروبا ليغ”، ويحتاج الى الفوز وتعثر ساسوولو من اجل الحصول على المركز السادس.
وسيضمن ميلان مشاركته في دور المجموعات من “يوروبا ليغ” بغض النظر عن وضعه في الدوري وذلك في حال فوزه على يوفنتوس حامل اللقب في نهائي مسابقة الكأس، اما في حال احتفاظ “السيدة العجوز” باللقب فهذا الامر سيمنح سادس الدوري بطاقة “يوروبا ليغ”.
ويفتتح يوفنتوس البطل المرحلة بعد ظهر اليوم بمواجهة ضيفه سمبدوريا في مباراة يسعى من خلالها الى الظهور للمرة الاخيرة هذا الموسم امام جماهيره بصورة لائقة.