“الوطنية العقارية”: 6.6 مليون دينار أرباحاً صافية تقرير الديوان حول إجراءات الحد من العمالة الهامشية أكد ضرورة تطبيق القانون بحزم

0 82

أعلنت الشركة الوطنية العقارية، التي تعمل حالياً على تطوير مشاريع بقيمة إجمالية تتجاوز ملياري دولار في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، عن نتائجها المالية للنصف الأول من عام 2019، حيث حققت صافي أرباح بلغت 6.6 مليون دينار، في حين بلغت ربحية السهم 4.9 فلس للسهم الواحد.
وبلغت الإيرادات التشغيلية في النصف الأول 8.5 مليون دينار، وبلغت الأرباح قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك والإطفاء 11.8 مليون دينار. وبنهاية الفترة ذاتها، بلغ إجمالي أصول الشركة 465.9 مليون دينار.
كما سجلت الشركة انخفاضاً بنسبة 16.2% في إجمالي المطلوبات لتبلغ 194.9 مليون دينار في الربع الثاني من 2019، في حين انخفضت القروض والسلفيات بنسبة 18.5%.
وقال نائب رئيس مجلس إدارة الشركة والرئيس التنفيذي، فيصل جميل سلطان العيسى: “تواصل الشركة الوطنية العقارية تنفيذ استراتيجيتها الهادفة إلى تعزيز وضعها النقدي من خلال تخفيض مستوى ديونها والتركيز على تحسين أداء أصولها التشغيلية وتطوير مشاريعها التجارية والسكنية الضخمة. وفي غضون عام، نجحت الشركة بتخفيض مستوى ديونها بشكل ملحوظ، في حين أن محفظة أصولها المدرة للدخل في الكويت والأردن وليبيا والعراق سجلت أداءً أفضل لتنعكس في نتائج الشركة”. وعلى صعيد المشاريع قيد التطوير، تقدّمت الشركة في عملية تطوير مجمع ريم مول الواقع في أبو ظبي حيث يعد من أكبر المشاريع التجارية الذي سيستقطب كبرى العلامات العالمية والإقليمية التي سبق أن أكدّت تأجيرها في المجمع.
أما في مصر، بلغ مشروع جراند هايتس السكني المتكامل والضخم مرحلة متقدّمة من التطوير وتسليم الوحدات السكنية. ويمتد هذا المشروع على مساحة إجمالية تبلغ أربعة ملايين متر مربع يلبي الاحتياجات السكنية لعدد السكان المتنامي في القاهرة وضواحيها. أما فيما يخص محفظة أصول الشركة المدرّة للدخل، تدير الشركة الوطنية العقارية في الكويت مشروع الواجهة البحرية سوق شرق ومنتجع الجون. وفي الأردن، تمتلك وتدير مجمع جنوب العقبة الاستثماري الذي يوفر مساحات مخصصة للتخزين والمصانع والشركات والخدمات اللوجستية على مساحة 1.5 مليون متر مربع وفي مناخ استثماري جذاب يسهّل الوصول للأسواق الدولية ويتمتع بفوائد اتفاقيات التجارة الحرة. وفي ليبيا، يعد مشروع بالم ريزيدانس السكني من المشاريع الأكثر أماناً ورقياً بموقعه على ساحل البحر المتوسط في منطقة جنزور، إحدى ضواحي العاصمة طرابلس. وفي العراق، تشغّل الشركة عقاراً يتم تأجيره وتعمل كذلك على فرص استثمارية جديدة بالقرب من الطريق الدائري الأكبر والأكثر ازدحاماً في مدينة إربيل.

You might also like