“الوطني” والإدارة العامة للإطفاء يطلقان حملة توعوية خلال شهر رمضان تتضمن رسائل إرشادية على مواقع التواصل

0 5

أطلق بنك الكويت الوطني والإدارة العامة للإطفاء حملة توعوية للأفراد خلال شهر رمضان المبارك تتضمن رسائل إرشادية لحماية الأفراد والوقاية من الحوادث غير المرغوب بها. وسيتم عرض هذه الرسائل على مواقع التواصل الاجتماعي الرسمية لكل من البنك والإدارة العامة للإطفاء بشكل يومي، وذلك انطلاقاً من الحرص على توخي الحيطة وتقليل نسبة الحوادث والتعرض للمخاطر لاسيما في الشهر الفضيل. وقال رئيس فريق إدارة العلاقات العامة في بنك الكويت الوطني طلال التركي :إن بنك الكويت الوطني يعتز بشراكته مع المؤسسات والإدارات العامة نظراً لدورها الحيوي والأساسي في خدمة الأفراد والمجتمع. كما أننا نفخر بأن نكون جزءاً من هذه الحملة التوعوية غير المسبوقة التي تضع نصب أعينها الاهتمام بالأفراد والتقليل من الحوادث والحد من خطورتها على حياتهم والمحيطين بهم.
وأضاف التركي أن فريق العلاقات العامة في الإدارة العامة للإطفاء سيقوم مشكوراً بتوجيه هذه الرسائل عبر قنواته وقنواتنا للتواصل الاجتماعي لضمان أكبر انتشار لها بين الأفراد. كما لفت التركي إلى أن هذا التعاون مع الإدارة العامة للإطفاء هو استمرار لسجل حافل من المبادرات الهادفة، كما اننا سنواصل العمل من أجل المزيد من المبادرات والمشاريع والحملات لخدمة مجتمعنا على الوجه الأمثل. وبدوره، قال مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام في الإدارة العامة للإطفاء خليل الأمير “إن العمل مع بنك الكويت الوطني على مبادرات اجتماعية دائما ما يكون له مردود طيب على المجتمع، معرباً عن تفاؤله إلى ما يمكن أن تحققه هذه الحملة التوعية من نتائج إيجابية وهو ما سينعكس على ما سيتم تسجيله من حوادث ومدى انخفاض نسبتها خلال الشهر الفضيل”.
وأضاف “لقد اخترنا إطلاق هذه الحملة خلال شهر رمضان المبارك لما لهذا الشهر من ظروف وخصوصية تجعل الأفراد عرضة لنسبة حوادث مضاعفة خاصة في المطبخ الذي يكثر استخدامه في تجهيز المأكولات، ما يجعله يمثل مصدراً رئيسياً للحوادث المنزلية والتي غالباً ما تتسبب بها أخطاء بشرية، إذ نحن نؤمن بالقضاء والقدر ونأخذ بالأسباب أيضاً، معرباً عن فخره بالشراكة مع بنك الكويت الوطني الذي يقدم دوراً رائداً في دعم المبادرات الاجتماعية”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.