قدمت «مجموعة مناسبات» للشرق أوسطيات

امرأة «ريفر إيلاند» في رمضان… وردة ملونة قدمت «مجموعة مناسبات» للشرق أوسطيات

كتبت – جويس شماس:
عالم الموضة ليس عبارة عن اقمشة وتصاميم جميلة ونقوش وألوان، بل اسلوب حياة و«ستايل» خاص يعبر عن صاحبة ونمط يضيف الى شخصيته تميز يجعله مختلف عن الآخر، لذلك سلكت العلامة التجارية في عالم الموضة والأزياء «ريفر ايلاند» طريقاً استثنائياً لزبوناتها في الشرق الاوسط، حيث خصصت لهم مجموعة للمناسبات الخاصة بمناسبة حلول شهر رمضان وعيد الفطر مطلقة عليها اسم «مجموعة المناسبات» المعدلة، بغية تقديم تصاميم تتماشى مع احتياجاتهن و«ستايلهن» الشرقي المعاصر في آن واحد الذي يجمع بين المحافظة على التقاليد والتجدد، ما يجعل «ريفر ايلاند» تضرب عصفورين بحجر واحد.
تتألف مجموعة «المناسبات» من 40 قطعة رئيسية من ملابس واكسسوارات مثل الأثواب الطويلة الانيقة والبذلات ذات القطعة الواحدة والقطع المنفصلة من قمصان و تنانير وسترات مطرزة يمكن تنسيقها مع بعضها بعض، الا ان «ريفر ايلاند» قسمها لمجموعتين واطلق عليها الأولى اسم «ارتيزانال» والثانية «فلور».
تمتاز المجموعة الأولى «ارتيزانال» بالاناقة الشديدة المناسبة جداً للمساء وتضم الفساتين الضيقة المصنوعة من اقمشة معدنية براقة مع الكثير من التطريزات بادوات الزينة المعدنية ايضاً، كما ان باليت الوانها متناغمة مع الموضوع الرئيسي، وعلى رأسها سيد الألوان «الأسود» والابيض والازرق الداكن والذهبي البراق، على اعتبار انها الوان كلاسيكية ومعاصرة في آن واحد، تحرص المرأة الانيقة على اقتنائها لانها تمنحها الكثير من الرقي والفخامة والغموض، في حين ان الانماط الزهرية الجريئة طغت على التصاميم الاساسية كنوع من التميز، ومن ابرز أزياء شارتيزانال» ثوب ذهبي براق ضيق وطويل قميص بمقاس كبير على نمط الكيمونو بشكل فريد عند الاكمام وسترة قصيرة مطرزة بشكل مكثف.
اما بالنسبة الى «فلور» اي الزهرة باللغة الفرنسية فتتضمن اشكالاً متنوعة من الزهور «ستايلات» مطرزلة تزين خطوط الجسم وهي مستوحاة من ألوان الزهر الوردي بتدرجاته المختلفة، مع اكسسوارات زينة بالابيض والاسود والقليل من الاخضر، بينما تعتبر الكشكشات الناعمة ادوات زينتها الخاصة مع التطعيم بالخرز الذي اضاف اليها الكثير لمسة خاصة مثل الكيمونو الشرقي المتناغم مع ستايل السترات الضخمة والاثواب المزدانة باكسسوارات دائرية.

Print Friendly