انتخابات المجلس البلدي… كَثُر المرشحون وقلت أصوات الناخبين جزء من كبار السن أدلوا بأصواتهم في الفترة الصباحية ومقار الاقتراع فتحت أبوابها منذ الثامنة صباحاً

0 6

الراشد: الإقبال لم يتجاوز 10 % صباحاً والاقتراع يسير بشكل ممتاز فلا ظروف استثنائية

مراقبون أرجعوا ضعف الإقبال إلى معرفة النتائج مسبقاً وعدم الاقتناع بجدوى بقاء المجلس بعد أن أصبح فنياً
رياح قبلية نشطة هبَّت على مراكز الاقتراع … لن نترك ولدنا
الجاسر: رداءة الطقس والحر ساهما بعدم الحضور في الدائرة السابعة وعدد المقترعين 15
العنزي: خلال الساعة الأولى من فتح صناديق الاقتراع 40 مواطناً أدلوا بأصواتهم من 850

كتب ـ عبدالناصر الأسلمي ومنيف نايف:
على عكس عدد المرشحين الكبير المتنافسين على مقاعد المجلس البلدي، جاءت أرقام الاقتراع منخفضة جدا، أمس، التي اتسمت بإقبال خجول، لم يتجاوز الـ20% من عدد المقترعين البالغ 519 الف ناخب وناخبة في الدوائر العشر، لاختيار 10 اعضاء من 67 مرشحا بينهم امرأة و3 أعضاء مجلس بلدي سابقين.
وتوافد الناخبون الذين كانوا بأعداد قليلة، غالبيتهم من كبار السن، على 102 مدرسة، موزعة مناصفة مراكز اقتراع بين الذكور البالغ عددهم 248 ألف ناخب، والإناث البالغ عددهن نحو 271 الف ناخبة للإدلاء بأصواتهم.
وتوزع المرشحون في هذه الانتخابات على الدوائر الانتخابية العشر بواقع أربعة مرشحين في الدائرة الأولى وأربعة في الثانية و13 في الثالثة و17 في الرابعة.
وسجل في الدائرة الخامسة خمسة مرشحين وفي السادسة سبعة وفي الدائرة السابعة ثلاثة بينهم سيدة واحدة وفي الدائرة الثامنة تسعة في حين كان نصيب الدائرة التاسعة ستة مرشحين بينما قدم خمسة مرشحين أوراق ترشحهم عن الدائرة العاشرة.
في هذا الإطار، قال ‏المستشار عدنان الجاسر في تصريح لوسائل الاعلام: إن الاقبال على العملية الانتخابية في الدائرة الـ7 في الفروانية في الفترة الصباحية كان ضعيفا جدا، إذ بلغ عدد المقترعين فيها 15 صوتا، وأرجع ذلك إلى رداءة الطقس والحر فيما توقع زيادة الاقبال في الفترة المسائية.
وأشار إلى أن سير العملية الانتخابية في الدائرة الـ7 بالنسبة لرجال القضاء ولجانه كان سلسا، حيث الاستعداد قبل بدء
الوقت بفترة كافية مع فتح باب الاقتراع لجميع الناخبين المقيدين في الدائرة الساعة 8 صباحا الذي استمر حتى الثامنة مساء.
من جانبه، قال المستشار عبدالله الراشد: إن “الإقبال في انتخابات المجلس البلدي 2018 لم يتجاوز 10% في الفترة الصباحية ومع ذلك فالاقتراع يسير بشكل ممتاز فلا معيقات ولا ظروف استثنائية تمنع مسيره الطبيعي”.
أما رئيس اللجنة الاصلية في مدرسة ام البراء بمنطقة القصر بالجهراء المستشار محمد العنزي فأكد أن الاقبال خلال
الساعة الاولى من فتح صناديق الاقتراع بلغ 40 من 850
مقترعا، متوقعا تزايد الاعداد خلال فترة الظهر والعصر
وحتى المساء، لافتا الى ان الانتخابات تسير دون وقوع اي مشكلات وان الناخب ما عليه سوى احضار جنسيته الاصلية للادلاء بصوته.
في السياق ذاته، أكد مرشح الدائرة الثامنة فراج الحجرف أهمية المشاركة في الانتخابات للمساهمة في التغيير للافضل نحو كويت 2035.
من جهتهم، رأى بعض المتابعين لسير العملية الانتخابية أن “التنافس محصور في الدائرة الثامنة بين ثلاثة مرشحين وهم مطلق الجريد وعساف الشمري واحمد العنزي”.
في الأثناء، نشطت الرياح القبلية في مراكز الاقتراع حيث بدأت الهتافات والشعارات الداعية للتصويت لابن القبيلة بالظهور من بعد الساعة الثانية ظهرا وعلت اصوات العديد بأن الكرسي للقبيلة الفلانية واننا لن نترك “ولدنا”.
إلى ذلك، أرجع مراقبون للعملية الانتخابية الإقبال الضعيف، إلى أمور عدة منها معرفة النتائج مسبقا ومنها عدم الاقتناع بجدوى بقاء المجلس البلدي، كما هو عليه الآن حيث اصبح مجلسا فنيا لا يملك حق تنفيذ القرارات التي يوصي بها بسبب قانون 2005 / 5.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.