انسحاب محامي سعد لمجرد

0

أعلن المحامي الفرنسي إيريك لوران موريتي انسحابه من الدفاع عن المغني المغربي سعد لمجرد، المتهم في قضيتي اغتصاب شابتين فرنسيتين.
وعقب توقيفه في أكتوبر 2016، أفادت وكالة المغرب العربي للأنباء الرسمية، نقلا عن سفارة المغرب بباريس، إن العاهل المغربي الملك محمد السادس، “يوصي أسرة سعد لمجرد، بأن يتولى المحامي إيريك ديبون موريتي، الدفاع عن الفنان المغربي، ويقرر التكفل بأتعاب الدفاع”. وكشف المحامي الفرنسي لموقع “360 le” المغربي، أنه لم يعد محامي سعد لمجرد، المتهم في ملف ثان يتعلق باغتصاب فتاة فرنسية بمدينة سان تروبيه. وقال إن المحامي الذي يتولى حاليا قضية لمجرد هو الفرنسي جون مارك فيديدا. وكان المحامي الفرنسي ينوب عن لمجرد في قضية اغتصاب، جارية أمام القضاء الفرنسي، منذ أكتوبر 2016. وقرر قاضي الحريات والاحتجاز الفرنسي، الثلاثاء الماضي، إخلاء سبيل لمجرد، مع وضعه تحت المراقبة القضائية ومنعه من مغادرة فرنسا، مع تسليم جواز سفره إلى السلطات المختصة ودفع ضمانة مالية تبلغ 150 ألف يورو، بعدما وجهت له النيابة العامة لدارغونيان (جنوب شرقي فرنسا)، تهمة الاغتصاب بفرنسا، في بلاغ تقدمت به شابة فرنسية تبلغ من العمر 29 عاما ضده.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

سبعة عشر − خمسة عشر =