انطلاق “ملتقى الكويت للتعليم” بمشاركة عربية وأجنبية غداً يهدف إلى الخروج برؤية تربوية شاملة تحت شعار "مسيرة حياة"

0 6

ينطلق غداً “ملتقى الكويت للتعليم” في دورته الأولى تحت شعار “التعليم مسيرة حياة” بالتعاون بين وزارتي التربية والتعليم العالي وجامعة الكويت والهيئة العامة للتعليم التطبيقي ومشاركة مجموعة من المؤسسات المعنية بالتعليم المحلية والخارجية.
وقال بيان صحافي صادر عن الشركة المنظمة للملتقى أمس: إن هذا الحدث الذي يقام تحت رعاية وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور حامد العازمي يجسد اهتمام القيادة السياسية بالتربية والتعليم.
وأضاف أن الملتقى يبرز أيضا الاهتمام الكبير الذي توليه الحكومة والمؤسسات التعليمية فيها للتربية والتعليم ويعكس الإيمان بأن التعليم لم يعد وظيفة محددة تقوم بها المدرسة أو الجامعة بل أضحى عملية تعليمية وتربوية مستمرة داخل البيت وخارجه وداخل أسوار المؤسسات التربوية وخارجها.
وأوضح أن تحديات العملية التعليمية راهنا لا تقتصر على مواجهة القدرات المتطورة التي يتمتع بها الجيل الجديد بل يجب أن تواكب تلك العملية تطوير آفاق الريادة والابتكار والبحث العلمي الذي توفره التكنولوجيا الحديثة لتبقى الدول والمجتمعات قادرة على الحضور والمنافسة عالميا في مختلف المجالات.
وذكر أن الملتقى الذي يستمر ثلاثة أيام يتناول واقع التعليم في الكويت ويستعرض الإنجازات والتحديات وما تقوم به الجهات المعنية في تطوير تقنياتها وإمكانياتها الفنية وأجهزتها البشرية لتحقق أهدافها المنشودة.
وبين أن الملتقى يسلط الضوء على أهمية دور الوسائل التعليمية والإيضاحية وأهمية استخدام التكنولوجيا الحديثة المتطورة في خدمة جميع مراحل التعليم لأنها تمثل قوة دافعة وفعالة تساهم في فهم النظريات واستيعاب المفاهيم وإذكاء الخبرات العملية.
ولفت إلى أن الملتقى يهدف إلى الخروج برؤية تربوية وتعليمية شاملة تتولاها المؤسسات المعنية بالكويت بقطاعيها العام والخاص وبالتعاون مع أولياء الأمور وهيئات المجتمع المدني لتحقيق الأهداف المرجوة والنهوض بالعملية التعليمية في البلاد.
وقال البيان: إن الملتقى يهدف كذلك إلى إتاحة الفرصة لطلبة الكويت للاطلاع على ما تقدمه مجموعة مختارة من أفضل الجامعات والمؤسسات التعليمية في الكويت وخارجها لمتابعة دراستهم الجامعية بما يتفق مع رغباتهم وتوجهاتهم في بناء مستقبلهم المهني. وأفاد بأن الملتقى يهدف إلى طرح الأفكار الجديدة المتعلقة بمفهوم ورسالة العملية التعليمية وسط التطورات التكنولوجية الحديثة والاستفادة من تجارب الدول الأخرى والمتخصصين في تطوير وتحديث أنظمتهم التعليمية والاطلاع على التقنيات والأساليب التربوية والتعليمية الحديثة وكيفية الاستفادة منها في تطوير العملية التربوية في المدارس والجامعات في الكويت.
وذكر أنه يهدف أيضا إلى عرض المناهج والمحتوى العلمي والوسائل التعليمية الحديثة التي تقوم مراكز الأبحاث أو المؤسسات والشركات المعنية بتطويرها فضلا عن مساعدة الطلاب على اختيار جامعاتهم المستقبلية من خلال اللقاء المباشر مع القائمين على تلك المؤسسات التربوبة.
وأشار إلى أن الملتقى سيشهد حلقة نقاشية يترأسها وكيل وزارة التربية الدكتور هيثم الأثري تتناول موضوع مستقبل التعليم في عصر مجتمع المعلوماتية ويتحدث فيها عميد كلية التربية بجامعة الكويت الدكتور بدر العمر وعدد من الاكاديميين من داخل الكويت وخارجها.ولفت إلى مشاركة العديد من المؤسسات التربوية مثل جامعة الكويت والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب والجامعة العربية المفتوحة وكلية الجونكوين الكندية وكلية الكويت للعلوم والتكنولوجيا وكلية تكنولوجيا الطيران ومكتب جلوب للتدريب ونادي المستشارين المحترفين وجامعات القاهرة وأسوان وبنها والمنوفية وطنطا والسادات وقناة السويس و6 أكتوبر اضافة إلى الجناح الخاص بقطاع التعليم في مؤسسة “أخبار اليوم”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.